الطُقوس والقَوانين المُتبعة في عيد ميلاد رَبّنا بالجسد- الاب شموئيل مقدس

الطُقوس والقَوانين المُتبعة في عيد ميلاد رَبّنا بالجسد

الاب: شموئيل مقدس

مقدمة المُتَرجِم:

بسم الآب والإبن والروح القُدُس، آمين.

إن السنة الطقسية لكنيسة المشرق إنما هي ترجمة حية معاشة لخبرة الكتاب المقدس والتي تاتي في سياق التدبير الالهي لبني البشر، ففيها يشترك المؤمن في الحياة الايمانية اليومية التي تستند على الكتاب المقدس والتي تجعل منه ضمن مركز الحياة الايمانية يتغذى منها ويسد جوعه الايماني كيما ينمو بالحكمة والثقة بالرب من خلال حياة الكتاب المقدس.

ومن هنا اتت أهمية فكرة القيام بمحاولة بسيطة ومتواضعة لترجمة كتاب السنة الطقسية لكنيسة المشرق الاشورية (الحوذرا) لما فيه من ارث ايماني غني ومفاهيم لاهوتية عميقة ليست الغاية منها أن ننال شهادة اكاديمية بقدر ما نغذي ايماننا البسيط لان الذي صاغها وألفها إنما هو عاش بعمق الكتاب المقدس وقدمه بهذه الطريقة التعليمية الايمانية.

وعليه أقدم ترجمة عيد ميلاد مخلصنا يسوع المسيح له المجد بالجسد، كباكورة أعمال الترجمة والمدعومة من قبل أبرشية كنيسة المشرق الاشورية في استراليا ونوزيلند ولبنان حيث تنشر في محلتها الليتورجية بيث كوخي اونلاين، مترجياً ان يكون لها أثر ايجابي في الحياة الايمانية وخصوصا هو يعتبر أحد الأعياد الربية (المارانية) السبعة في كنيستنا المقدسة.

كما وأوَدُّ الإشارة الى قيامي بارفاق النص باللغة الاشورية للصلاة حسب الحوذرا، وفي الترجمة اضفت ايضا بعض الصلوات الكهنوتية التي لا تجدوها في نص صلاة العيد كونها مذكورة في كتاب الـ (قذام وذواثَر) الذي يحتوي على الصلوات الفرضية (الصباح والمساء) للكنيسة، كما قمت بالاشارة الى أرقام المزامير التي تُرتل اثناء الصلاة ايضاً اضافة الى ذكر اخرى في الترجمة.

يبقى هذا العمل كما ذكرت بسيطا ومتواضعا امام عظمة الكتاب اللاهوتية والطقسية التي قدمها آباء كنيستنا وملافنتها والتي كتبوها بوحيٍ من الروح القدس بعد أن إختبروا بعمق ايمانهم بحياة مخلصنا له المجد.

                                                                                                             الاب شموئيل مقدس

                                                                                                              سيدني/ استراليا

                                                                                                                كانون الاول 2021

الطُقوس والقَوانين المُتبعة في عيد ميلاد رَبّنا بالجسد

يُصادِفُ دائماً في الخامس  والعشرين من شهر كانون الاول وهو متغير الأيام، وإن صادف العيد في أيام الآحاد فيُقام طقس العيد فقط.

بإسم الآب والإبِن والروحُ القُدس، آمين

المجدُ لله في العُلى (3 مرات) وعلى الأرض السَلام والرجاء الصالح لِبَني البَشر، آمين: بارِك يا سَيِّد:

أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

أبانا الذي في السماوات، ليّتَقَدَّس إسمُكَ، ليأتي مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ، كما في السماء كذلك على الأرضِ، أعطِنا خبزاً كفافِنا اليَوم، وإغفِرْ لَنا خطايانا، كما نَحنُ نَغفِرْ لِمَن أخطأ إلّينا، ولا تَدخُلنا في التَجرِبَة إلا نَجِّنا من الشِرير، لأنَّك لَك المِلكوت والقُدرة والتَسبِحة، الى أبد الأبدين آمين. ويُنادي الكَبير: المجدُ للآب والإبِن والروحُ القُدس، ويُجيبون: من الأزل والى ألأزل آمين * أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة كهنوتية بعد صلاة (ابانا الذي في السموات):

نَشكُر يا رَبِّي إلوهيَتُكَ بالتسبحاتِ الروحانية، ونَسجُد لعَظَمَتُكَ بِسَجداتٍ أرضيَةٌ، ونُسَبِّحُ لطبيعَتُكَ الخفية وغير المنظورة بأفكارٍ طاهِرةٍ وغير مُلطَخةٌ يا ضابِط الكُل: الآب والإبِن والروح القُدُس. آمين

مرميثا .. مزمور 87 – 88

ويُرتِلُّون هذين المزمورين من قِبَل جوقَتين وبعد الإنتهاء منها يقولون:

المجدٌ للآب والإبن والروح القُدُس: من الأزل والى الأزل آمين.

ويرددون جميعاً هللويا، هللويا، هللويا

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة كَهنوتية: لإسمِ ثالوثُكَ المُمَجَّد العَظيم، المَهيب، المُقدَّس، المَغبوط واللا مُدرَكُ، ولنِعمَتُكَ نَحوَ جِنسَنا، نحنُ مَدينونَ لنَشكُرُ ونسجُد ونُسَبِّحُ في كُلَّ اوانٍ يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروحُ القُدُس. آمين

ترتيلة كَعِطرُ الطيبِ: كَم هيَّ مُحببَةٌ مساكِنُكَ أيها الرَبُّ العَظيم: كَعِطرَ الطيبِ الصالِحِ ورائِحَةُ المبخرة الطَيِّبَةِ، إقبلْ أيها المَسيحُ مُخلِّصَنا طِلبَةُ وصلاةُ عَبيدُكَ. إنتَظَرتْ نَفسي وإشتَهَتْ لمنازِلِ الرَبِّ: مِثلُ عِطرَ الطيبِ.. قَلبي وجَسَدي سَبِّحوا لله الحَيِّ: كَعِطرَ الطيبِ.. مَلكي والهي وطوباهُم لِمَن يَسكُنُ بَيتُكَ: مِثلُ عِطرَ الطيبِ.. المجدُ للاب والإبن والروح القُدس: مِثلُ عِطرَ الطيبِ.. من الأزل والى الازل آمين: مِثلُ عِطرَ الطيبِ..

الشماس: السلامُ مَعنا:

صلاة وَضعُ البَخور: نَرفَعُ التسبِحَةُ لثالوثِكَ المُمَجَّدُ في كُلِّ اوانٍ والى الأبد. آمين. ويَضع البخور في المبخرةِ.

صلاة ترتيلة بِكَ يا ضابط الكُل (لاخومارا): من أجلِ جَميع مَعوناتِكَ ونِعَمِكَ نَحوَنا التي لا تُجازى، نَشكُرُكَ ونُسَبِّحَكَ دونَ إنقطاعٍ في كنيستُكَ المُكللّةِ والمليئة جميع المعونات والنِعَمِ: لأنَّكَ أنتَ الضابِطَ وخالِقُ الجَميع: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

بِكَ يا ضابِطُ الكُلّ نَعتَرِفُ، ولَك يا يَسوع المسيح نُسَبِّحُ، لأنَّكَ باعِثُ أجسادُنا، وأنتَ مُخلِّصُ نُفُوسَنا.

فَرحِتُ عِندَما قالوا لي: بِكَ يا ضابِطُ الكُلّ نَعتَرِفُ.. الى بَيتِ الربِّ ذاهبونَ: بِكَ يا ضابِطُ الكُلّ نَعتَرِفُ..

المجدُ للاب والإبنِ والروح القُدُس: بِكَ يا ضابِطُ الكُلّ نَعتَرِفُ.. من الازل والى الأزل آمين: بِكَ يا ضابِطُ الكُلّ نَعتَرِفُ..

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة كهنوتية: لَكَ أيُّها المَولود المُمجَّدُ الذي وُلِد وخَلَّص جِنسنا من سُلطان المَوت، وأنار قُلوبَنا بنورِ مَعرِفَتِه البَهي، وعَلَّمنا أن نَعرِفَهُ لوحدِه لعظمة ميلادِهِ، وأهَّلَنا مع المَجوس والرُعاة الذين اتوا للسجودَ إليه، نُزَيِّحْ بالالحان والتسبحات لعيد مولدِهِ، وعَلّمنا لِنعرفه، وبِه نُؤمِنُ، فهو ضابط الكُل، ويَصنَعُ كل علامَةٍ بإرادتِه، نَتضرعُ ونَسألُ ونَطلُبُ منكَ، لِتقبل منَّا الصلوات المرسلة منا أمام عرشَ رُبوبيَتُكَ، وأهِّلنا لنَقفِ امامكَ بقَلبٍ طاهِرٍ، لنخدُمَكَ ونُزَيِّحُ اعياد تَدبيرِكَ، يا ضابط الكُل: الآب والإبن والرُوح القُدُس. آمين

ترتيلة الـ (ما قبل/ دقذام). وتبَدأُ بخليقِةٍ جديدةٍ. هَلِّموا نُسَبِّحُ للرَبّ: نُسبِّحث ونَبتَهِجَ جَميع الأيام: الشعبُ الذي خُلقَ يُسَبِّحُ للربِّ. لأن مولوداً وُلِدَ لَنا وإبنٌ أعطيَ لَنا.

للمَولود العجيب الذي وُلدَ لَنا نُسبحُ جَميعاً، لأن به نوراً حقيقياً أشرَقَ للذين كانوا جالسين في الظُلمَةِ، ومن اجلِ هذه نُرنِّمُ ونَقول مع جموع العُلِّيين: المجدَ لله في الاعالي، وسلام وأمانٌ على الأرض، ورجاءاً صالحاَ لبني البشر، ففي نهاية الازمنة الاخيرة كُشِفَ بالجسد من جنسنا، وعَلَّمنا لَهُ وحده نعرفُ خالق كُلَّ شيءٍ. كَرِّر: المجدلة، بها.

مزمور يا رب اليك صرخت (مريا قريثاخ) مز 141، 141، 105:119-112، 117. مع الردات:

141  1 يا رَبِّ، إِلَيكَ صَرَختُ فأَسْرعْ إِلَيَّ أَصْغِ إِلى صَوتي حينَ أَصرُخُ إِلَيكَ. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

2  لِتَكُنْ صَلاتي بَخورًا أَمامَكَ ورَفعُ كَفَّيَّ تَقدِمةَ مَساء.  المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

3 أقِمْ يا رَبِّ حارِسًا على فَمي وراقِبْ بابَ شَفَتَيَّ. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

4  لا تُمِلْ قَلْبي إِلى الإساءَة إِلى اْرتكابِ أَعْمالِ الشَّر. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

مع الرِّجالِ فَعَلَةِ الآثَام. حاشى لي أَن آكُلَ مِن طَيِّباتِهم! المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

5  لِيَضرِبْني البارُّ رَحمَةً مِنه ويُوَبِّخْني. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

ولا يُزَيِّنْ زَيتُ الشِّرِّيرِ رأسي. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. لِئَلاَّ أَشتَرِكَ في سَيِّئاتِهم. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

6  أسلَموا إِلى سُلْطانِ الصَّخْرَةِ قاضِيَهم. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. همُ الَّذينَ سُرُّوا بأَقْوالي: المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

7  “كالرَّحى المُتَحَطِّمةِ على الأَرضِ. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. تَبَدَّدَت عِظامُنا عِندَ فَمِ مَثْوى الأَمْوات”. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

8  إِلَيكَ عَينايَ أيّها الرَّبّ السَّيِّد بِكَ. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. اْعتَصَمتُ فلا تَسفِكْ نَفْسي. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

9  إِحفَظْني مِن قَبضَةِ الفَخِّ الَّذي نَصَبوه لي. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. ومِن شِباكِ فَعَلَةِ الاَثام. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

10 يَسقُطُ الأَشراُر معًا في شِباكِهم. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ. على حينِ أعبُرُ أَنا سَبيلي. المجدُ لَكَ ومُمَجَدٌ مَولودكَ.

142  1 بصَوتي إِلى الرَّبِّ أَصرُخ بِصَوتي إِلى الرَّبِّ أَتَضَرَّع. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

2 أً سكُبُ أَمامَه شَكْوايَ. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. وأَكشِفُ أَمامَه عن ضيقي. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

3 إِذا ما خارَت روحي أَنتَ تَعلَمُ سَبيلي. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. في الطَّريقِ الَّذي أنا سالِكُه أَخفَوا لي فَخًّا. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

4 أنُظُرْ إِلى اليَمينِ وأَبصِرْ: لا أَحَدٌ يَعرِفُني. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. تَوارى المَلجَأ عِّني لَيسَ مَن يَسأَلُ عن نَفْسي. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

5 إِليكَ صَرَختُ يا رَبِّ قُلتُ: مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. أَنتَ مُعتَصَمي في أَرضِ الأَحْباءِ أَنتَ نَصيبي. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

6 أَصغَ إِلى صُراخي فقَد ذُلِّلتُ تَذْليلاً. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. أَنقِذْني مِن مُطارِدِيَّ لأَنَّهم أَقْوى مِنِّي. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

7 أَخرِجْ مِنَ السِّجنِ نَفْسي لِكَي أَحمَدَ اْسمَكَ. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ. الأَبْراُر يَتَحَلَّقونَ حَولي لأنّكَ أَحسَنتَ إِلَيَّ. مُمجَدٌ أنتَ ومَولودَكَ.

119   105  كَلِمَتُكَ مِصْباح لِقَدَمي ونورٌ لِسَبيلي. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

106  أَقسَمتُ وسأُنجِز أَن أَحفَظَ أَحكامَ بِركَ. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

107  قد ذُلِّلتُ لِلْغاية فأحْيِني يا رَبِّ بحَسَبِ كَلِمَتِكَ. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

108  اٍرتَضِ يا رَبِّ بِقُربانِ فَمي وأَحكَامَكَ عَلِّمْني. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

109  نفْسي على كَفِّي في كُلِّ حين وأَنا لم أَنْسَ شَريعَتَكَ. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

110  نَصَبَ الأَشْرارُ فَخًّا لي وأَنا لم أَضِلَّ عن أوامِرِكَ. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

111  وَرِثتُ شَهادَتَكَ لِلأبد لأَنَّها سُرورُ قَلْبي. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

112 أَمَلتُ قَلْبي لأَعمَلَ بِفَرائِضِكَ فإِنَّها الثَّوابُ للأبد. مُمَجَدٌ مولودَك الذي أبهَجَ الجَميع.

1171  سَبِّحي الرَّبَّ يا جَميعَ. الشعبُ والشعوب تُمَجِّدَهُ. الأمَم واْمدَحيه يا جَميعَ الشّعوب. الشعبُ والشعوب تُمَجِّدَهُ.

2 لأَنَّ رَحمَتَه علَينا عَظيمة. الشعبُ والشعوب تُمَجِّدَهُ.  وصِدقَ الرَّبِّ قائمٌ أَبدًا. الشعبُ والشعوب تُمَجِّدَهُ.

المجدُ للآب والابن والروح القدس. من الأزل والى الأزل آمين. ويرددون معاً “يا رَبِّ، إِلَيكَ صَرَختُ فأَسْرعْ إِلَيَّ (إصغِ الى صَوتي وإقبلْ صلاتي)”.

صلاة كهنوتية: المجدُ لَك أيُّها العَلي الذي نَزل ولَبسَ جسدُ تواضعُنا، وجعله واحدُ معه بجميع إلوهيتِه، ووعدنا جميعاً ليجعلنا وراثينَ مجدَهُ، وأبناء مثال وِقارِهِ، يا ضابط الكُل: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ترتيلة الـ (ما بعد/ دواثَر): لأنه صنَعَ مُعجِزَةٌ: من أمام الرَبِّ صارَتْ هذه ومعجزةٌ امامنا. علامةٌ ومُعجزَةٌ في إسرائيل.

معجزَةٌ عَظيمَةٌ وبَهيَّةٌ لله صُنعت اليوم عند جنسنا الأرضي، من أجل الذي لَه مثال الله، أخذ مثال العبدُ بمحبتهِ من البتول القِدِّيسة، وللذي بصورته الممجَّدة جُبِلَ يَرفعهُ لأنه سَقَطَ من مَجدِهِ. نُسَبِّحث قائِلينَ: مباركٌ ثمرةُ رَحمَكِ يا والدة المسيح مخلص جميع الدهور. أعد. المجدلة: كَرِّرْ.

مناداة الشماس:

لِنَقِفُ حسناً جَميعنا بِفَرَحٍ وبَهجَةٍ، نطلُبُ ونَقول: يا ربُّ إرحمنا. ويجيبُ الشَعبُ: يا ربُّ إرحَمنا.

أبُ المَراحِمِ واله كُلَّ التعزية. منكَ نطلبُ.

مُخلَّصَنا ومُهتَّمٌ فينا ومُدَبِّر الكُلّ. منكَ نطلبُ.

من اجلِ الأمان والوئامِ ونُهوض العالَم كُلَّهُ وجميع الكنائِس. منكَ نَطلُبُ.

من أجلِ بَلَدِنا وجميع البُلدانِ، وعلى الذين يَسكنون فيها بإيمانٍ. منكَ نَطلُبُ.

من اجلِ إمتزاجِ الهواء وإزدِهارِ السنةِ ومحاصيلُ الثِمار ومن أجل خليقَة العالَم كُلَّهُ. منكَ نَطلُبُ.

من أجل سلامة آباؤنا القديسين مار فُلان الجاثاليق البطريرك، ومار فُلان الميطرافوليط، ومار فُلان الأسقف، ومن اجلِ جميع أبناء خِدمَتَهُم. منكَ نَطلُبُ.

من أجل الملوكِ ماسكي سلطان هذا العالَم. منكَ نَطلُبُ.

الله رَحومٌ ذلك الذي بمراحِمِهِ يُدبِّرُ الكُلَّ. منكَ نَطلُبُ.

من اجل القساوِسَةِ والشمامسة ذوات الايمان القَويم وجَميع إخوَتنا بالمسيح. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي هو غَنيٌّ بمراحِمِهِ وفيَّاضٌ بِحنانِهِ. منكَ نطلُبُ.

ذلك الذي هو موجودٌ من قبل الدهور والى دهرِ الدهورِ قائمٌ بِسُلطانِهِ. منكَ نطلُبُ.

ذلك الذي بطبيعتِهِ صالحٌ وواهبِ جَميع النِعَمِ. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي لا يَرضى بموت الخاطئ الا ان يتوبَ من إثمِه ويَحيا. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي يُمَجَّدُ في السماء ويُسَجَدُ على الأرض. منكَ نطلُبُ.

ذلك الذي بميلادِهِ، بدِنحِه (إشراقِهِ)، بِصَومِهِ، بدخولِهِ، بقيامَتِهِ، بصعودِهِ، بنزولِه، بِصليبِه المقدس أفرَحَ الأرضَ وأبهَجَ السماء. منكَ نطلُبُ.

ذلك الذي هو طبيعياً غير مائِتٍ ويَسكُنُ في نور بَهيٍّ. منكَ نطلُبُ.

مُخَلِّصُ جَميع البَشَرِ وخصوصاً الذينَ يؤمنونَ بِهِ. منكَ نَطلُبُ.

خَلِّصنا جَميعا أيُّها المَسيح رَبنا بنِعمَتِكَ وأفِض مَعنا امانُكَ وسلامُكَ، وإرحمنا.

نُسلِّمُ أنفُسَنا مَعاً للآب والإبنِ والروحُ القُدُس. آمين. ويردد الجميع: لَك يا ربَّنا والهنا.

صلاة كهنوتية: إلَيكَ أيهُّا الرَبُّ الاله العَظيم نُسَلِّمُ أجسادَنا ونُفُوسَنا، ونَطلُبُ منكَ رَبَّنا والهَنا غفران الذنوب والخطايا، أعطِنا بنعمَتِكَ وبمراحِمِكَ كما هي عادَتُكَ في كُلِّ اوانٍ، يا ضابِطُ الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويَقول الشماس الذي رَنَّم المناداة: إرفَعوا أصواتَكُم وأنشِدوا جميع الشَعبِ لله الحَيِّ.

ويرَنِّمون ترتيلة قُدُّوسٌ الله بلحنٍ مُختَلفٍ في الأعياد الرَبيِّة.

قُدوسٌ الله، قُدُّوسٌ قَويٌّ، قُدوسٌ الذي لا يَموت (ازليٌ) وإرحَمنا. المجدُ للآب والإبن والرُوح القُدُس: قُدُّوسٌ… من الازل والى الأزل آمين: قُدُّوسٌ…

صلاة كهنوتية بعد ترتيلة قُدوسٌ الله، في أيام الآحاد والأعياد: بِكَ أيُّها القِدِّيس المُقَدَّس بطبيعَتِهِ، ومُمَجَّدٌ في وُجودِهِ، وسامٍ وعالٍ من الجَميع بإلوهيَتِهِ، طبيعةٌ مُقدَّسَةٌ ومسجودَةٌ ومباركَةٌ منذ الأزل، نَعتَرِفُ ونَسجِدُ ونُسَبِحَ في كُلِّ أوانٍ، يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

وبعدها يُردِّدُ الشماس: بارِك يا سيِّد، إحنُوا رؤوسَكُم لوِضعِ اليَدِ وإقبَلوا البَرَكَةِ.

ويُرَّدد الكاهن الكبير هذه الصلاة: ليُزَيِّن المسيحُ خَدمَتَكَ في ملكوت السماء ويلحِق الصلاة: حيث نُسَلِّمُ نفوسَنا لأيمانٍ كاملٍ واحِدٍ لثالوثُكَ المُمجَّد، وجَميعنا بوئامٍ المحبة الواحد نتأهل لنَرفَعُ لَك التَسبِحَةَ والإكرام والشُكرَ والسجود في كُلِّ أوانٍ، يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والابن والروح القدس. آمين.

في الأعياد والتذكارت يُردِّدون مجموعة مزامير (سوياخا[1] ):

صلاة كهنوتية للسوياخا الأول: عَضِّد ضُعفَنا يا ربُّ، وإسنُدْ وأعِنْ شقاءَنا، لِنَحِجَّ من كُلِّ قَلبَنا ونَفسِنا لعيد مولِدُكَ العَظيم والمَسجود بِقُدرَة وعِزَّةَ ذِراعُكَ الشَديدة، يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروح القدس. آمين.

السوياخا الأول: مزمور 1

وتبدأ الجوقتين بترنيم مزمور 1 بلحنٍ خاصٍ، وبعدها يقولون:

المجدٌ للآب والإبن والروح القُدُس: من الأزل والى الأزل آمين. ويرددون جميعاً هللويا، هللويا، هللويا

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة كَهنوتية للسوياخا الثاني: لَكَ أيُّها العالي بِوِجودِهِ، وسامٍ بإلوهيَتِهِ والذي أنزَلَ عِلُّوِهِ نَحو السُفليين، وقَدَّسَهُم بِنَيلِ المبدأ المُقَدِّسُ الذي وَحَّدَهُ، وبتجلِّيِ بالجَسَد أفرَحَ الملائِكَةِ والبَشَر، نَعتَرِفُ ونَسجُدُ ونُسَبِّحُ في كُلِّ أوانٍ يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُسٍ. آمين.

السوياخا الثاني: مزمور 5

وتبدأ الجوقتين بترنيم مزمور 5 بلحنٍ خاصٍ، وبعدها يقولون:

المجدٌ للآب والإبن والروح القُدُس: من الأزل والى الأزل آمين. ويرددون جميعاً هللويا، هللويا، هللويا

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة كَهنوتية لمزمور البَدء (شورايا) والتي تُال في جَميع الأعياد الربِّية: لتَدبيرِكَ العَجيبُ يا رَبُّ والذي لا يُوصَفُ، الذي إكتمل ودَبَّر وأُتمِمَ بمراحِمٍ وحنانٍ لتَجديد وخلاص طَبيعَتٍنا، بمبدأ مِنَّا نَرفَعُ التسبحة والإكرامِ والشُكرَ والسُجودَ في كُلِّ أوانٍ يا ضابطَ الكُلَّ. الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

المزمور 87:

وتبدأ الجوقتين بترنيم مزمور 87 وبعدها يقولون:

المجدٌ للآب والإبن والروح القُدُس: من الأزل والى الأزل آمين. ويرددون جميعاً هللويا، هللويا، هللويا

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا:

صلاة الباساليق: أهِّلنا رَبَّنا وألهنا في هذا العيد المميَّز والمُقدَّس لمَولِدُ وَحيدُكَ رَبَّنا يَسوع المسيح، فعِوَض القَرابين التي قَرَّبها المَجوس، نُقَدِّمُ امام رُبوبيَتك قُربان أفكارنا المَقبول، إيمانٌ ورَجاءٌ ومحبةٌ، وعِوض حِملانُ الرُعاة سُلوكاً جَميلة وأفعالاً صالحة نُقَدِّمث لَكَ، ولتَمتزج تهاليلَنا مع تَهليل الملائِكَةِ، وألحانُ تَسبحاتنا وعُذوبة ترانيمنا تتهنى مع الحان الكَروبيم والسيروفيم، والتي تُقدِسُ عَرشُكَ الالهي برَعدَةٍ تَليقُ بِكَ، ودونَ إنقطاعٍ نَرفَعُ التسبحة لثالوثِكَ في كُلِّ أوانٍ: يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويبدأون تراتيل الباساليق:

على الجِبالِ المُقَدَّسةِ أساسُها. في قَرية الربُّ العَظيم. فها انا أبشركم بفرحٍ عظيمٍ يكون لجميع العالم. فقد وُلِدَ لَكُ اليَوم مُخلِّصٌ هو الربُّ المسيح في مدينة داود: المسيح وُلد في بيت لحم، وقَد اتى المجوس من المَشرقِ لتقديرِه، وكانوا يَسألون ويقولون: أينَ وُلدَ الملك؟ لأننا أتينا إليه لنجثوا ونَسجُدُ لَهُ.

رَجُلٌ عَظيمٌ وُلِدَ فيها وهو الذي أعَدَّها. لأننا رأينا نَجمَهُ في الشرق وجِئنا لِنسجُدَ لَهُ: المسيح الذي وُلد في أرض يَهودا، وأرعدَ المجوس لياتوا لوِقارهِ، وأحضروا قرابينَ ذهبٌ، مُرٌّ ولِبَّانٌ، وقَرَّبوها امام يَسوع الطِفل إبنَ داود.

هُناكَ أشرَقَ شَأنٌ لداود. من أجل إبنِهِ الذي وُلدَ بالجسد من نسلِ بَيتِ داود: وُلدِ بالجسد من بَيتِ داود، المسيح مُحيينا والذي أبهجَ الجميعُ بمَولِدِه، هو رَبُّ التسبحَةِ من ابيهِ، وبِجَسدِ ناسوتِنا يسوع نسل إبراهيم.

أسبحُ لكلمة الله. ونحنُ رَأينا مجدِهِ كمجدُ وَحيد الآب: كلمة من الآب سَكنتْ ناسوتَنا، وخَلَّصَتْ طَبيعتنا بالمولود من مَريم، الملائكة تَبتهجُ والسيروفيم يُقدسون، ونجمٌ يَعلنُ مغارة يسوع للمجوس.

أيُّها الجهلة الى مَتى تجهلونَ هذه. تُخطئون لانكم لا تَعرفون الكتب ولا قُدرة الله: ليسَ الازلي صار جسداً في الرحمِ كما تفتكرون جهلةُ الرَجاء، هو الذي اختار مسكناً ليَخفي شعاعَهُ، كي لا يُباد جنس المائِتينَ.

يجعل روح السلاطينِ متضعِةٌ. وقَد سَمَعَ الملك هيرودس وأرتَعَدَ ومعه كُلَّ أورشليم: المولود من مَريم أرَعبَ هيرودس، وبكاء راحيل أخذ نهايةً، على العلية قتلٌ وإراقة دماء الأطفال، واليوم عِندَنا خلاصُ جَميع الخلائِقِ.

وإختار لداود عَبدِه. منذ القدم حَكَمَ من خلال أنبياءِهِ في الكتب المُقدسة: من نسل داود الملك الصِدِّيق، وُلِدَتْ لَنا مَريم المولود الأعجوبة، وأرعبَ بمَولِدِه الملك الجائِرِ، وأفرَحَ المجوس وأبهَجَم بمولدِهِ.

ملكٌ أعظمٌ على جميع الالهةِ. ولحكمه لضن يَكونض إنقضاء: ملكٌ أبديٌّ وتاجَهُ لا يَحلُّ، يَسوع إبنُ داود زيِّح بِه في المِذودِ، وجاء المجوس من فارس لوقارهِ، مباركٌ الذي رَفعنا من اللومِ.

من الذين يسيرون في النقاءِ. لعلامَةٍ وأعجوبَةٍ في إسرائيل: المسيح وُلد من البتول مريم، وهو من نسلِ داود وإبراهيم، وسلطان سيادتِهِ وُضعَ على كَتَفِه، وفي السماء والأرضِ يَثبُتُ سُلطانِهِ.

سَبِّحوهُ ورَنِّموا لَهُ. وكان الملائِكةِ يَخدموهُ: سَبَّح الملائِكِةِ وهَتَفَتْ أفواجَهُم، المجدُ في السماء والسلامُ على الأرض، يفرحُ ويُسَبِّحُ جنس المائِتينَ، بولادة المسيح الذي خَلَّص طَبيعتنا.

من الآن سَبَّحَتْ الشعوب مَعهُ. أعترفُ بِك بين الشعوب وأرنَّمُ لإسمكَ بين الامم: أيتها الشعوب والأمم هلِّموا نُرَنِّمَ المجدَ، للمسيِح يسوع الذي خَلَّص طَبيعتنا، وأرجع جهالتنا لنورِ مَعرِفَتِهِ، ومنَحنا بنعمتهِ حياةً أبدية.

تبتهجُ السماء وتفرحُ الأرض: بمولدِكَ يا مخلصنا يبتهجُ الملائكة، ويرنِّمُ البشر على الأرض التسبحة، حَملَ المجوس الذهب والمُرَّ واللُبَّان، ودَخلوا المغارة وإقتربوا وسَجَدوا لَه.

يكونُ مثل الشجرة المغروسة على جدولِ الماءِ: ثمرُ الأفراحِ أشرقَ لَنا من مَريم، وغَفَر ذنوبنا ومحى زلّاتنا، وخرج باحثاً عنا وأحيى جنسنا المائت، وجَدَّدَ طبيعتنا التي إهتَرَتْ بالخطيئة.

فرحٌ على جميع الأرضِ: بمولِدَ المسيح بشّرَ الملائِكَةِ، المجدُ في السماء والسلام على الأرض، إقتربوا وخذوا أيها المائِتينَ صكَّ ذنوبكَم، لأن عطية مريم تُبرئُ الخُطاة.

إبتهجوا ورَنَّموا وسَبحوا: إغتبطي أيتها الشعوب وإفرحوا بمولد المسيح، لأنه أهلنا بنعمته لمجدِ ملكوتِهِ، ومعاً نَرفَعُ التسبحة قائِلينَ مباركٌ يَومَ ميلادُكَ.

امينٌ الربُّ بكلامِهِ: رَبّنا بمراحِمِهِ وَعَدض عَبيدَهُ، كُلْ مَن يَسال يأخُذُ والذي يَطُلبُ ينالُ، نَسألُكَ القُدرة والمَعونضةِ، لِنُكمِل بأفعالنا إرادة سيادتُكَ.

إلهُنا إرحمنا: أيها الحنَّانُ تحنَّنْ علينا وإرحمنا، ولا تُغفِلُ مِنَّا في ازمنةِ الضيقِ، فعليكَ رجاؤنا ليلا ونهاراً، ولا يخجَلُ الذين يتكلونَ عليكَ.

المجدُ للاب والإبن والروح القُدُس: المسيح وُلد في بيت لحم، وقَد اتى المجوس من المَشرقِ لتقديرِه، وكانوا يَسألون ويقولون: أينَ وُلدَ الملك؟ لأننا أتينا إليه لنجثوا ونَسجُدُ لَهُ.

ملاحظة: إعلَمْ إن صادفَ مساءُ (رمش) الميلاد أو الدنح في يوم الاحد، فاولاً تقامُ خدمة الأسرار (القداس)، وما ان يصلوا الى ترتيلة (واحدٌ الآب القُدُّوس) لا يرتلون الردّةِ، بل يسدلون ستار المذبح، ويبداون صلاة أبانا الذي في السموات بلحن عظيم للأعياد الربية، ويُصلِّونَ صلاة رمش الأعياد وعندما يصلون الى مزمور الشورايا للباساليق، يفتحون الستار.

وعندما ينتهي الشورايا: يرتلون تراتيل الباساليق، ويتلون ترتيلة المجدلة وهي الترتيلة الاولى. ويدخلون المذبح، ويقول الشماس: سَبِّحوا لله الحَيِّ.

ترتيلة البيم: إبتهجي أيتها الشعوب امام مُخلِّصَنا الذي بمولِدهِ أفرحَ الجُميع. كَرَّر.

الأبيات: أشَّعَّ بِه مِن بيت داود، ذلك شعاع البِرِّ، إقتربي أيتها الشعوب ونادوا بإسمِهِ، فالربُّ بِرُّنا كما هو مَكتوبٌ، البتول حَبِلَتْ ووَلَدَتْ، كأقوال الأنبياء، إهتفوا إخوَتي التسبحة، لعمانوئيل من أجلِ أسرارِهِ.

عظيمُ الدهورِ جاء، الذي ناداه أشعيا بالإعجوبةِ، منظرهُ كالبشرِ ومعجزاتهِ لله.

التسبحة: الأسرار التي تناولناها بإيمانٍ، لتَكُن لَنا يا ربِّ لغُفران الذُنوب.

بمثالِ العَبد والخالِقِ، أنت المسيح ملكُ الدُهور.

بجسَدُكَ ودَمُكَ غَفَرتَ ومَحَيتَ آثام وذُنوبَ كُل مَن يُؤمِنُ بِكَ.

أهِّلنا جَميعاً بتَجَلِّيكَ، وبثِقةٍ نَخرُجُ للقاءِكَ.

ومَع أفواجُ السماويين، نَرفَعُ المجدَ آمينَ وآمين.

وإن كان يوم الأحد: فترتل ترتيلة ربنا يسوع (مارن ايشوع):

رَبَّنا يَسوع الملك المَسجود، الذي غَلَب بآلامه الموت الجائِر.

إبنُ الله الذي وعدنا بحياةٍ جديدةٍ في ملكوت الاعالي.

بَطَّل مِنَّا كل الآثامِ، وأحلَّ في وطننا الأمان والمراحِمِ.

في يوَمش إشراقِكَ نَحيا أمامُكَ، ونَخرجُ للقاءِكَ حسَبَ إرادَتِكَ.

بالشعانين نَهتِفُ لإسمِكَ، من أجلِ نعمتِكَ لجنسنا.

فاضتْ مراحِمِكَ على بشريتنا، وأشرقَ حُبَّكَ على طَبيعتُنا المائِتِة.

ومَحوتَ ذنوبنا بغُفرانِكَ، المجدُ لَكَ على عَطيَتِكَ.

مباركٌ وِقارُكَ من وَطَنُكَ، غافِرُ الذنوبِ من أجلِ مراحمِهِ.

وبنِعمتِكَ أهِّلنا جَميعاً، لنَهتُف ونَسجُدُ لألوهيَتُكَ.

ولسيادتَكَ في كُلِّ اوانٍ، نَرفَعُ المجدُ آمين وآمين.

ويُبشرُ الشماس: هكذا جميعنا الذي بعطية نعمة الروح القُدُس، إقتربنا وأُهِّلنا وإشتركنا بتناول هذه الأسرار المُمجدَة والمُقدسة والمُحيية والإلهية، نَهتُفُ جميعنا ونُسَبِّحُ لله مانِحُها.

يردد الشعب: المجدُ له على عطيته التي لا تُوصَفُ.

الشماس: لنصلي السلامُ معنا.

صلاة: تسبحة يا ربِّ ووقارٍ……

وبعدها تُرَتَّلُ صلاة الـ (ابانا الذي في السمواتِ).

أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

أبانا الذي في السماوات، ليّتَقَدَّس إسمُكَ، ليأتي مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ، كما في السماء كذلك على الأرضِ، أعطِنا خبزاً كفافِنا اليَوم، وإغفِرْ لَنا خطايانا، كما نَحنُ نَغفِرْ لِمَن أخطأ إلّينا، ولا تَدخُلنا في التَجرِبَة إلا نَجِّنا من الشِرير، لأنَّك لَك المِلكوت والقُدرة والتَسبِحة، الى أبد الأبدين آمين. ويُنادي الكَبير: المجدُ للآب والإبِن والروحُ القُدس، ويُجيبون: من الأزل والى ألأزل آمين * أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

الشماس: نُصلي السلامُ مَعَنا:

صلاة كَهنوتية: إسمُكَ رَبَّنا والهنا القُدوس يُمَجَّدُ، والوهيَتُكَ تُسجَدُ، وسُمُوِّكَ يُكرَمُ، وعَظَمَتُكَ تَظفُرُ، ووجودُكَ يَسمو، وتَفيضُ مراحِمِكَ الازلية لثالوثُكَ المُمَجَّدُ على شَعبُكَ وقَطيعُ رَعيَّتُكَ، في كُلِّ أوانٍ يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروحُ القُدُس. آمين.

ملحقتها: في السَماء والأرضِ، مباركةٌ الوهيَتُكَ يا ربِّي، ومَسجودٌ سُمُوُّكَ، قُدوسٌ ومُمَجَّدٌ وسامٍ وعالٍ إسمُ ثالوثُكَ المُمجد والمَسجود والمُسَبَّحُ، في كُلِّ أوانٍ يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويُردِّدونَ صلاة المَعونة والتي تُقال في الكنيسة فقط:

صلاة كَهنوتية: مَعونةُ مراحِمكَ يا ربِّ، وسَنَدُ نِعمَتُكَ العظَيم، والقُدرة الخَفية والمُمَجَدَّةُ لثالوثُكَ المُمَجَّدُ: ويَمينُكَ المليء مراحِمٍ وحَنانٍ، أحِلْ وأرفِقْ لِضُعفَ ساجِديكَ مِن بَيتِكَ المقَدَّس والمَملوء من جميع المَعوناتِ والنِعَم، بصلاة جَميع القديسين الذينَ أرضوكَ يا ضابِط الكُلَ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُردد أيضا: بِبَرَكَتُكَ رَبِّنا والهنا يُتباركَ عَبيدُكَ، وبإهتمام إرادَتُكَ يُحفَظُ ساجِديكَ، وأمان الوهيَتُكَ الدائِم، وسلامُ سُمُوِّكَ طويل الأمَد يَحكُم بين شَعبُكَ وكَنيسَتُكَ جَميع أيام العالَمْ يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ملاحظة: إن كان هناك كَهنَةٌ كثيرين، فكُلّ واحِدٍ منهم يَقول صلاة من الصلوات الملحقة التالية، حسب قٍدَم الرسامة الكَهنوتية:

صلاة ملحقة: بَرَكَتَهِ التي تُبارك الجَميع، وأمانِه الذي يُؤّمِّنْ الجَميع، وحنانهِ الذي تَحنَّن بِه للجَميع، وحِفظُ الهنا المَسجود تَكون مَعنا وبَيننا وحَولَنا، ولتَحفِظنا من الشِرِّير وأعوانِه في جَميع الأزمنة والأوقات يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: ببرَكَتِكَ رَبَّنا والهنا نَتَبَاركْ وبإهتمامِكَ نُحفَظُ وقُدرَتُكَ تأتي لتَعزيتِنا، ومَعونَتُكَ تُرافِقنا، ويَمينُكَ تَحِلُّ عَلَينا، وصليبُكَ يَكونُ لَنا سوراً عالياً ومَلجأً، وتَحتَ كَنَفِهِ نُؤَمَّن من الشرير وأعوانِه في جميع الازمنة والأوقات يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

صلاة ملحقة: مُباركَةٌ رَبِّي مراحِمِ نِعمَتَكَ، ومَسجودةٌ وُعودَ سيادَتَكَ التي تُعلِّمنا في كُلِّ زَمانٍ لأن ننظُرَ اليكَ ونتَفاخَر بِكَ، ولا نَقطَعُ رجاؤنا مِنكَ جَميع أيام حَياتَنا يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: بَرَكتُكَ رَبَّنا والهنا تَحِلُّ على شَعبِكَ، ونحنُ الضُعَفاء والخطأةِ حنانُكَ يكونُ مَعنا دائِماً، رجاؤنا الصالِح وملجأُنا مليءُ مراحِمٍ وغافِرُ الذنوب والخطايا يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: أمانُ الآب مَعَنا، ومَحبَةُ الإبن بَيننا، والروح القُدُس يُدّبِّرَنا حَسَبُ إرادَتِهِ،  وعَلينا تَكونُ مراحِمِه وحَنانِهِ في جَميع الأزمِنَةِ والاوقات يا ضابِط الكُل: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُردِّد: يا ربّ، صلاة البتول القِدِّيسة، وطِلبَةُ الأمُ المُباركة، وتَضرُّع وتَحَنُّن الممتَلِئَةُ نِعمَةُ الطوباوية مريم العذراء، وبالقُدرة العظيمة للصليب الظافِر، والمَعونة الالهية، وطلبة مار يوحنا المَعمدان والرُسُل الطوباويونَ، والآباء الظافرون مُبشري البِرِّ، وزارعي الأمان في الخَليقَةِ، وأبانا الظافِر والقِدِّيس مار آبا الجاثاليق، ومار إسطيفانوس بُكر الشُهداء، وعظيم القُدرَةِ مار كيوركيس الشهيد المُنتَصِر، ومار فُلان ومار أوجين الطوباوي وجَميع المجموعة الروحية والقديسة شموني وأولادُها وجميع شهداء رَبِّنا وقِدِّيسيه تَكونُ لَنا دائِماُ سوراً عالياً ومَلجأً حصيناً لتُخلِّص وتُنَّجي وتَحني وتَحفُظْ أجسادُنا ونُفُوسُنا من الشرير وأعوانِهِ في جَميع الأزمِنَةِ والأوقات يا ضابِط الكُلَ: الآب والإبن والرُوحُ القُدُس. آمين

وبعدُها تُختَمُ الصلاة من الجهة المعاكسة لبدء الصلاة (الا في حالة وجود الأسقف فهو الذي يَمنح البركة/ المترجم) ويقف من جهة يمين الكنيسة ووجهه نحو الشعب ويَقول: بارك يا ربَ بسُلطَتَكُم. ويجيب الشعب: بِسُلطَةِ المسيح رَبَّنا، والمجدُ لإسمِهِ المُقدَّس. ويَحنونَ رؤوسَهُم..

ويردد الخاتِمة: رَبَّنا يَسوع المسيح الذي خدمناه وزَيحناه وأكرمناه في أسرارهِ الممجَّدة والمقدسةِ والمحُيِّيةِ والإلهية، هو الذي يُؤَهِّلنا بمجدٍ بهيٍّ لملكوتهِ، والتَنعُّمِ مع ملائِكَتِه القِديسين، وللتجلي أمامهُ والوقوف على يمينهِ في أورشليم العُليا، بنعمتهِ ومراحِمٍه. لَهُ المجدُ، وعلينا وعلى جميع الخلائِقِ تَحُلَّ يمين إهتمامِهِ، الآن وكُلَّ أوانٍ والى الأبَدِ.

وإن لَم يُكُن هناك قِدَّاسٌ في رمش العيد يَتبعون ويقيمون صلاة الرمش كُلَّها في الهيكل وحسب تسلسلها، ويختمون بالتالي:

المجدُ لَك يا يَسوع ملكِنا المُنتصر، شُعاع الآب الأزلي، المَولود منذُ الأزل، فَوقَ الازمنةِ والبَرايا، لَيسَ لَنا رجاءاً وإنتظار إلا بِك أيُّها الخالِق. بصلاة الصالحينَ والمُختارينَ، الذين راقُوا لَكَ منذ البَدء إصنَع غُفراناً لِخطايانا، ولزَلَّاتِنا عَفواً، ولضَيقاتِنا إنفراجاً، ولطِلباتِنا إستجابَةٍ، وأوصِلنا لنورِكَ الجليل، وإحفِظنا بعلامَتِك (صليبِك) الحَيِّ، من جَميع الضربات الخَفية والمَكشوفة: المسيح رجاء طَبيعتنا: الآن وكُلِّ أوانٍ والى الأبد. (يُبارِكَ بعلامة الصليب المقدس على المؤمنين الحاضرين) ويرددون آمين.

ويردد الشعب: المسيحُ يَسمَعُ صلاتَكَ، ويزَيِّن كَهَنُوتُكَ في ملكوت السموات.

وبعدها يَتلون قانون الإيمان:

نؤمن بإله واحد، الأب ضابط الكل وخالق كل ما يُرَى وما لا يرى، وبرب واحد يسوع المسيح، ابن الله الوحيد بِكرُ جَميع الخلائِقِ، المولود من الأب قبل كل الدهور وغيرُ مَخلوقٌ، إله حق من إله حق، مساوي الأب في الجوهر، الذي على يده خُلِقَت الخلائِق وصار كل شيء، الذي من أجلنا نحن البشر، ومن أجل خلاصنا، نزل من السماء وتجسّد من الروح القدس وصارَ إنساناً، وولد من مريم العذراء، وتألمَ وصلب في عهد بيلاطس البنطي، ومات ودفن، وقام في اليوم الثالث كما في الكتب، وصعد إلى السماء وجلس على يمين الله الأب، وأيضا سيأتي ليدين الأحياء والأموات، ونؤمن بالروح القدس الروح الحَقّ، المنبثق من الأب روحاً مُحيّياً، وبكنيسة واحدة مقدسة رسولية جامعة، نعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا، وبقيامة أجسادُنا، وبحياة جديدة في العالم العتيد. آمين.

 

صلاة الليل والسهرة ومزامير الصباح لعيد الميلاد:

بإسم الآب والإبِن والروحُ القُدس، آمين

المجدُ لله في العُلى (3 مرات) وعلى الأرض السَلام والرجاء الصالح لِبَني البَشر، آمين: بارِك يا سَيِّد:

أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

أبانا الذي في السماوات، ليّتَقَدَّس إسمُكَ، ليأتي مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ، كما في السماء كذلك على الأرضِ، أعطِنا خبزاً كفافِنا اليَوم، وإغفِرْ لَنا خطايانا، كما نَحنُ نَغفِرْ لِمَن أخطأ إلّينا، ولا تَدخُلنا في التَجرِبَة إلا نَجِّنا من الشِرير، لأنَّك لَك المِلكوت والقُدرة والتَسبِحة، الى أبد الأبدين آمين. ويُنادي الكَبير: المجدُ للآب والإبِن والروحُ القُدس، ويُجيبون: من الأزل والى ألأزل آمين * أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

الشماس: لِنَقُم للصلاة ونصلي السلامُ مَعنا:

الكاهن: نَقوم يا ربّ بِقُدرة الوهيَتُكَ الخَفية، ونَتَشَدَّدْ برجاء سيادَتُكَ العَجيبة، ونَرتَفِعَ ونَتَقوَّى بذراع عَظَمَتُكَ السامي، ونَتأهل بِمعونة نِعمَتُكَ لنَرفَعُ لَك التسبحة والإكرام والشُكر والسُجود في كُلِّ اوانٍ يا ضابِط الكُل: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويُجيبون: هللويا هللويا المجدُ لَك يا الله، هللويا هللويا المجدُ لك يا الله، هللويا هللويا يا رَبُّ إرحَمنا.

الشماس: لنقف للصلاة ونصلي السلامُ مَعَنا

الكاهن: عَضِّد رَبَّنا والهنا ضُعفَنا بِحنانَكَ، وشَجِّع وأعِنْ لِصُغرَ نفسنا بنعمَتِكَ، وأيقِظْ نَومَ فِكرَنا، وخَفِّف ثُقلَ أعضاؤنا، وإغسِل ونَظِّفْ قَذارة ذنوبَنا وخطايانا، وأنِر ظُلمَةُ عَقلَنا، ومُدَّ وأعطِ لَنا القُدرة ويَد المَعوناتِ، لنَقِف بِها ونَشكُرُكَ ونُسَبِّحَكَ دونَ إنقطاع كُلِّ أيّام حَياتَنا يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويُجيبون: هللويا هللويا المجدُ لَك يا الله، هللويا هللويا المجدُ لك يا الله، هللويا هللويا يا رَبُّ إرحَمنا.

الشماس: لنقف للصلاة ونصلي السلامُ مَعَنا

الكاهِن: قُدرة إلوهيَتُك الخَفية ومَعونة سيادَتُكَ العَجيبة، وإسنادُ رَحمتُك العَظيم، هو الذي يُقَوِّي ضُعفَ طبيعتنا الذَليلة، لنَرفَعُ لَكَ التسبحة والإكرام الشُكر والسُجود في كُلِّ أوانٍ يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويُجيبون: هللويا هللويا المجدُ لَك يا الله، هللويا هللويا المجدُ لك يا الله، هللويا هللويا يا رَبُّ إرحَمنا.

الشماس: لنقف للصلاة ونصلي السلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية: أهِّلنا رَبَّنا وإلهنا لنسلُك بسلوكِ الفضيلة التي تُرضي سيادَتُكَ، وتَكونُ إرادتُكَ بشريعتِكَ وبه نتأملُ ليلاً ونهاراً يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويرتلون المزامير كم هولالا 1 الى 12 اي (المزامير 1 – 77) وتُرتل الايات مزدوجةٌ مع صلوات الهولاليه، أما هولالا 11 ( اي من مزمور 78) فهكذا يُرتل:

أَصغِ يا شَعْبي إِلى شَريعَتي أَمِلْ أُذَنيكَ إِلى أَقْوالِ فَمي (هَلِّلوا هَلِّلوا: هَلِّلوا هَلِّلوا: هللويا بميلادِ المَلِك المَسيح)

الى أن ينتهي المزمور.

خدمة صلاة الجلسة:

صلاة كَهنوتية قبل صلاة الجَلسة: لَكَ يا كَنزُ المَعوناتِ ويَنبوع جميع النِعَمِ، وبَحرُ يَفيضُ حنانٌ ورَحمَةٌ، وعُمقٌ عَظيم للغفران والشَفَقةِ، نَتَضَرَّعُ إرجَعْ لَنا يا ربِّي وتَحنَّنْ وإرحَمنا كعادَتُكَ في كُلِّ أوانٍ يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروحُ القُدُس. آمين.

ويجلسون ويصلون تراتيل الجلسةِ:

أرسل الله نعمتِهِ وعَدلِهِ. ارسل من السماء وخَلَّصني: رئيسُ الملائِكِة العُليين، أرسِلَ من العَلّي عند المباركَةُ بين النساء البتولُ القِدِّيسة. وفيما هو في رَعدَةٍ، بشرها دون إنقطاعٍ قائِلاً:

طوباكِ أيتها المرأة حاملة الخلاصٍ، طوباكِ يا والدة العظيمِ والمُخلِّصِ، طوباكِ لأنه منكِ سيَشرُقُ ملكُ الملوكِ الازلي، طوباكِ أنَّكِ صرتِ مسكناً لسيِّدِ الدُهور.

طوباكِ لأنكَ حمَلتِ في رَحمِكِ الشمس التي تُفرحُ الخلائِقِ، طوباكِ لانَّك أُهِّلْتِ لتُزَيِّحينَ من جموعِ المتوشحينَ بالنورِ، طوباكِ لأنَّكِ وُلِدتِ ضابط الكُلَّ الذي هو مُخَلِّصَنا من المَوتَ.

طوباكِ لأنَّكِ وُلِّدِتِ غافرُ وماحِ الذُنوبِ، طوباكِ لانهُ منكِ يُشرقُ مُبهِجُ الخلائِقِ، طوباكِ أيتها الفُلكُ حاملة الغِنى السماوي، والذي إغتنى منه السماويين والأرضيين، طوباكِ لأنه منكِ ينبُتُ ينبوع المعوناتِ، الذي يَسقي العالمَ ويَروي لكل المحتاجين، هللويا.

وحَلَّقَ على اجنِحةِ الروحِ: حَلَّقَ ونضزَل رَجُلُ النارِ، من بين افواج الشُعلَةِ، وهو يَرتدي العليقة المُشتعلَةِ، شَقَّ الأعالي ونَزَل الى الأعماق، حاملاً بسلامِهِ رسالةً.

نزل الرَسولُ من بَين أفواج الشعلَةِ، وجاءَ ووقفَ في بيت الآب في الخليقة، رأى البتول البهية والمُزَيّنَةِ بالأدبِ، ورَمى الاختام الثلاثة أمام بابَ هَيكلها.

وبالسلام الذي منحها، حلَّ في مسكنها الروح القُدُس، قصرٌ مَختومُ ومَطبوعٌ، وفي داخلها حَلَّ إبنُ المَلِكَ، وخَتمُ البتولاتِ يَشهَدُ، حيثُ حبلِها وولادَتِها أبهَرتْ الجَميع.

جَبَلَ الجابِلُ علامَةَ جميع الأطفال، له الحَقُّ أن يخلُقَ من شيءٍ ومن العَدَمِ، وطوباكِ يا مريَم لانه منكِ أشرقَتْ شمسٌ جديدةٌ، وشِدَّة نورِهِ يُظلِمُ الشمس في السماءِ، هللويا.

وتحدثَ مَعكِ السلام: السلامُ معكِ يا إبنَةُ داود، الملاكُ نَزَل لتحيتِكِ، وأحضَر لَكِ رسالةٌ من فَم العَلِّي، السلامُ لَكِ أيَّتُها الممتلِئَةُ نعمَةٌ، الرب معَكَ.

السلام مَعكِ يا أم المَولود الذي لا يَشيبُ، السلامُ معكِ يا أمَّ مُخلِّصُ الخلائِقِ، السلامَ مَعَكِ لانكِ دَعَوتِ الكروبيم وأكرِمْتِ من المجوس، السلامُ مَعكِ لانكِ أبهَجتِ السيروفيم وسُجِدْتِ من الرُعاة.

السلامُ مَعَكِ أيتها الفَلكُ الزَهيد، والذي يمنحُ الحياة للمائِتين، السلامُ للبطنِ التي حَمَلتْ مُخلِّصُ جميع الدَهورِ، سلاماً وأماناً على الأرضِ بَشَرت بشارةُ الرعاة.

السلامُ على الجِزَّةِ التي صنعها جِدعون، السلامُ مَعَكِ منكِ رَضعَ مُخلِّصنا الحليب، واهبُ الحياة للذي وُلِدَ في بيت لحم، نجمٌ في الاعالي كَشَفَ لَنا عن مَيلادِه، هللويا.

من سيقُّصُ معجزات الرَبِّ: من يَستيطع أن يتحدث بحكمتكَ، كنزٌ عَظيمٌ يُغني المحتاجين، باجزاءٍ وبصورٍ كِشَفتَ قُدرتَكَ للحكماء الذين اقامتهُم إرادتُكَ ليَشفوا المرضى، لموسى في العُلَيقَةِ كُشِفتَ، وشاهد أيليا مركبَتُكَ في السحابَةِ، وخَدَم يونان سِرُّ وَحيدُكَ في الاعماقِ.

إشعيا في الهيكل المُقدَّس، شاهد السيروفيم يُقدِّسون لَكَ، قُدُّوسٌ قُدُّوسٌ قُدُّوسٌ، الملك المَسجود، الأرض ممتلئَةُ من تسبحاتِهِ، والسماء مَخفية من ضياءِهِ، وشاهدُكَ حزقيال على العَرشِ، ومُحاطٌ باللهب، ودانيال رآك قادِمٌ فوق على السُحُبِ لتدين الجَميع، وقد لَقَّبَكَ يوحنا بالحملِ، لأنَّك تَحملُ خطيئة العالم، وقد وصفكَ ملاخي بالشمس التي أنارتْ اشعتها الخلائِقِ.

أعلنَ زكريا سِرُّ قيامتَكَ، أنتَ النور وانت الضياء، واليك نتضرع بمحبةٍ ونَقول: المسيح مولود المُعجزَةِ إرحَمنا.

هَلُّموا وشاهِدوا أفعال الله: معجزَةٌ عظيمَةٌ حَصَلَتْ، بميلادِ يسوع ملكنا الذي جاء لخلاصنا، حيث شُوهِدَ في المَغارَةِ، ويُرهبُ جميع الخلائِقِ، كُلَّهثم يأتون لإكرامِهِ لأنه مُخلِّصَهُم، السماءُ والأرض وكُلّ ما فيهُما مُرهَبينَ ليَردُّوا المجدَ الذي يستحقَّ، وكُل واحِدٍ بشَخِصهِ يَسجدونَ أمامَهُ.

من الفضاءِ ملائِكَةُ الاعالي، يُسبحونَ لهُ في تهليلِهِم، من المَشرِقِ مجوس فارِسِ، أتَوا حاملينَ قَرابينِهِم، ذَهَبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ، يَقربُّونها لَهُم كما للملِكِ، من الشَمال الرُعاة يُسبِّحونَ لَهُ بتهليلِهِم، ومن الغَربِ أبناء العهدِ يُبشرون بهِ بنبوءاتِهِم، ومن الجَنوبِ مَرعوبَة مصر، وتَقبَلُه مع والدتِهِ، الأرض منحتهُ مغارَةٌ، والبرية مذوَداً وَهبَتْهُ، الأنبياء مُبتهجينَ بمجيئهِ، الرسل فَرحينَ لأنهم راوه، الشعب يبكي لأنهم طردوه، والشعوب تبتهجُ لانهم إجتمعوا بِهِ، وتنادي الكنيسة وأبناؤها، في يوم ميلادِهِ تُرنِّمُ المجدَ.

المجد لله في الاعالي، وسلامٌ وامانٌ على الأرض، ورجاءاً صالحاً لبني البشر، المسيحُ مولود المعجزةِ إرحمنا.

هَلُّموا شاهِدوا معجزات الله: معجزةٌ عظيمَةٌ رأيتُ وقد صنعت في بيت لحم، في يوم ميلاد يسوع ملكنا، نَزَل الملائكَةِ وبَشروا الرُعاة بشارَةٌ جديدَةٌ مليئَةٌ إعجابٍ، ورَكضوا وجاؤا حاملينَ مَعَهُم قرابينَ الى باب المغارَةِ.

ودَخلوا وشاهَدوا، الطفل مُقَمَّطٌ في القُماط وموضوعٌ في المِذوَدِ، ونادَى النجمُ في السماء لفارِسِ، ليسجدوا للملك الذي وُلِدَ في يَهودا حسبُ الوَعَدِ.

المجدُ لله في الاعالي، وللإبن الذي هو منهُ وللروح القدس الازلي لَهُ المجدَ.

فَرَحث في كُلَّ الأرض: حصَلتْ اليوم زلزلةٌ في بيت لحم، في يوم ميلاد يسوع ملكنا، نزل الملائِكَةُ وهتفوا هناك الحاناً رَهيبَةٍ مليئَةٌ من الأعجابِ، وسبَّحَ الرعاة بتهليلِهِم للإبنِ مُرتَعِدِينَ.

المجوس جاؤا من المشرقِ، حامِلينَ قَرابينَهُم الى باب المغارَةِ، ودخلوا وسَجَدوا وقَرَّبوا امامه اللُبَّان والمُرَّ والذَهَبِ.

الذَهَبُ كما لمُلكِهِ، واللُبّان لإلوهيَتِهِ، والمُرَّ لائِقٌ لدَفنِهِ المجدُ لَهُ.

باركوا الربَّ أيها الملائِكَةِ: بشرتْ جموع الملائِكَةِ في ميلادِكَ سلاماً للأرضين، وهتفوا المجدَ لأبيكَ، لأنه أرسلَ إبنَهُ مُخلِّصَاً، وأرجَع الشُعوب من الظلالَةِ، لإيمانِه الحَقَّ، لا تضيعث صورةُ إكرامِهِ,

ويُسَبِّحون إسمَكَ للأبدَ: بشر الروحانيون مجداً للخالِقِ ورجاءاً للمائِتين، لأنه من الآن صارت المُصالَحَةِ، وبَطُلَتْ معركة الخَطيئَةِ، وهَدَأتْ مسيرة النبوءة، بميناء عانوئيل،والذي يُترْجَمُ معنا الهنا.

ذلك الذي هو قبلُ الدهور: سِرٌّ عظيمٌ كان مَخفياً من قُرونٍ وأجيالٍ، وفي نهاية الازمنَةِ كُشِفَ لَنا، لأنه الوحيد كان في كَنَفِ والدِهِ، جاءَ ولَبَسَ صورة العبدُ بنعمتهِ، وهو حَدَّثنا وكَشفَ لَنا عن الايمان الكامل للثالوث.

أنارت أشعته المعمورة: الشعاع الذي أشرق في يهودا وأبهجَ المعمورة بضياءهٍ، وأرعب المجوس لياتوا لإكرامِهِ، وأحضروا لَهُ قرابينهم، ذهبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ، الذهب كما للملكِ، واللبّان كما للألوهية، والمُرَّ يُعلنَ عن الامه وموته من أجل خلاصِنا، المجدُ لمراحِمِكَ الوَفيرة، لأنك نَزَلتَ وخَلّصْتَ جنسنا من الظلالةِ.

ومباركٌ إسم إكرامِهِ للأبد: مباركٌ الذي أرسلَ المجوس ليسجدوا للابن المسيح حياة الدهور، ولأولئك الذين هم في الظلالة أرجعهم الى السجود لأسمه، بينما عدوّ طبيعتنا بغيرتِهِ تسلَّحَ أمام الصالحينَ، وقَد أفاض قتل صبية أورشليم، وصاروا شهوداً مَرضييِّنَ لضابِط الكُلّ، وعندها إكتمل ما هو مكتوبٌ، راحيل تَبكي أبناؤها، ولا تريد أن تتعزى لأنهم غير موجودينَ، ونحنُ الأرضيين نَهتُف لهُ ونَقول سويةً: يا أيُّها الذي أفْرحتنا في يوم ميلادِهِ يا ضابط الكُلّ المجدُ لَكَ.

أنارت أشعته المعمورة: تجلى النور المُمجَّدُ من الآب في أجسادُنا وأشرقَ لخَلاصُنا، وأرجع وحَرَّر جنسنا المائِتُ الذي كان تائهاً من الظلالِة، وبميلادِهِ المقدس والمُمجَّدُ والروحاني، أعلِمَ بنَجمٍ لأبناء فارس بمعجزَةٍ عَظيمةٍ، وجاؤوا بالقرابين الى اليهودية ليُعاينوا مجدِهِ، وجموع الاعالي بلحنِ التسبحةِ يهتفون: لأنه وُلِدَ َلَكُم اليوم مُخلِّصَاً، هو الربُّ المسيح في مدينة دود، هلُّموا جميعنا معهم نَشكُرُه ونَسجُدُ ونَقول: قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ يا ضابط الكُلَّ المجدُ لَك.

إلهنا يتَرَحمُ عَلينا: يا الله بالمراحم التي عندك، نَزَلتْ نَحو التُرابيين، كَمُحِبُ البَشَر، تَعلمُ بالطِلباتِ قَبل أن تُطلَبُ، وتتقَدَمُ بمعرفَةٍ لجيع الأفعال، تُغيير الأوقات والأزمِنَةِ، ولا تَقطع أبداً نِعَمُ السماء من الأرضيين، ولأنكَ تَنظُرُ وتُشاهد يا ربُّ بالخُطاةِ، ولكنكَ تتجاهل كصالحٍ زلَّاتُنا، لأنَّكَ الله وبمراحِمِكَ نَزَلتَ نَحو التُرابيين، كمُحبُ البَشَرِ يا ضابِطَ الكُلَّ، المجدُ لَكَ.

وانا بسلامٍ كُنتُ أتحدَثُ: سالوا بسلامِ أورشليمِ، وأعلموا هذا لكبار الكَهَنةِ، قالت فارس للمجوس، إذهبوا بالذَهَبِ وأكرموا الملك الذي أشرَقَ في اليهوديَةِ، وبَشِّروا بالمُرِّ بآلامِه من أجلنا، واعلنوا وُجودِه باللُبَّانِ، لانه متساوٍ مَع أبيه بالسُلطانِ، لأنه الرب الاله، لأنه إقتربتْ مملكة نمرود وقَد عَظمنا وها هيَ جميع الشُعوب تحت سيادته يخضعون، نجمٌ امامَهُم، ذهبوا وجَثُوا وسَجَدوا لًهُ قائلين لهَ: أنت مَلكَنا، وتليقُ بكَ التسبحة يا ضابط الكُلَّ المجدُ لَك.

تفرحُ السماءُ وتَبتَهِجُ الارضَ: في يومِ ميلادِكَ مُخَلِّصَنا، فرحَ الروحانيونَ والجَسَديونَ لأنهم رأوا المعجزة التي حصلتْ في مغارة بيتِ لَحمِ، البتول إبنَةِ داود تحبِلُ وتَلد دون رَجُلٍ، المجوسُ من فارسِ حملوا القرابين وجاءوا بها اليه، والرعاة أيضاً قَدَّموا لَهُ السُجود، مرنِّمينَ باًصواتِهِم: مُمَجَّدٌ ميلادُكَ أيُّها الملك الذي أشرقَ من داود، وبه تصالحت جموع العُلِّيين مع السُفليينَ سويةً، وبه صارَ رجاءٌ عَظيمٌ، وخلاصٌ لجَميع الشُعوبِ، لَكَ التسبحة أيٌّها الملك المسيح إرحَمنا.

من امام الربِّ حَصَلتْ هذه وهي معجزةٌ أمامُنا: عندما بُشِرَ ميلادُكَ المُقدس في الخليقَةِ، أُرسَل روحانيٌّ واحِدٌ بإرساليةٍ مليئة أعجوبة، وفي يوم ميلادُكَ هَتفَ الكَثيرينَ المجدُ لله في العُلى، وعلى الأرض السلام، والرجاء الصالحِ للمائِتينَ. اليوم ولِد في بيت لحمِ مُخلِّصُ الخلائِقِ، وحينها فجاةٌ ترك الرُعاةُ قَطيعَهُم وجاؤا ليسجدوا لإكرامِكَ، وليس هم فحسب إرتعدوا ليرفعوا التسبحة بل المجوس أيضاً جاؤوا من المشرق وحملوا القرابينَ الى باب سيادَتُكَ، لأنه عظيمٌ ومُمَجَدٌ يوم ميلادُكَ يا ضابِط الكُلَّ المجدُ لَكَ.

أرِني يا ربُّ طُرُقُكَ: بُشرَ طَريقُ الإبنِ في جميع الدُهورِ، وهو الذي سارَ بهِ الأنبياء الصالحينَ، وشُوهِدَ لَهُم كسِرٍّ باعجوبَةٍ، فقد راوا مثاله بين البابليينَ مبشرَينِ صالِحَينِ إثنين.

وعلى مركبة الكروبيم، رآه حزقيال وهو جالسٌ، صورةُ مجدِهِ المباركُ واعلنَ سِرٌّ إنبعاثِهِ.

وصحى شعبُ إسرائيل الذي كان مقطوعا الرجاء في الموتِ والفناء.

وعلى مثال الأيام العتيقة يجلس على عرش المجدِ، ذكر دانيال انه رآه، ويخدموه الروحانيين.

ألوفاً ألوفاً، وعشراتُ الالوف يُقدسون إسمِهِ قائلينَ: قُدوس، قُدوسٌ، قُدُّوسٌ الربُّ، ومثلُ إبنُ الإنسان الذي يحكُمَ سلطانِهِ على الجَميع، رأيتُ الإبنَ الذي لبس جسدنا، ولحُكمِه لا يوجد إنقضاءٍ الى دهرِ الدهورِ، وها قَد تَمَّت جميعها بمجيئِهِ صوبَ جنسنا المجدُ لَهُ.

لأن يُنبوع الحياةِ مَعَكَ: نَعمٌ لَك أيها الحضن الرَحِبِ والذي هَيأ لَهُ جميع الأفراح لجميع جنس المائِتينَ، فالملك المسيح اشرقَ منكِ بمعجزِةِ، حينَ بَشَرَكِ رئيسُ الملائِكَةِ بشارةٌ مليئَةٌ بالأمانِ.

السلامُ مَعَكِ ايتها المباركَةُ بينِ النساءِ، بكِ تتباركُ حواء وابناؤها، الذين كانوا ملعونينَ من الأزل.

مريم الام المباركَةُ، والتي وُصِفَ إسمُكِ في النبوءَةِ، لانكِ تَرَفَّعتِ بينَ أبناءَكِ.

لهذا الرجاءُ كانوا ينتظرون الأنبياء الصالحينَ في أزمنتهم، والذين وُصفوه بأسماء الإعجاب في أمثلةِ أسرارهُم.

ناداهُ داود المولود الإعجوبة، وإبنث عاموص (موسى) ناداه، أعجوبةٌ، قائِدٌ، عظيمٌ، ومخلص الدهورِ، ساميةٌ بشارتُكِ، ممجدٌ حَبلَكِ، عَجيبةٌ ولادَتُكِ، سامٍ الثَمَر الذي أشرقَ منكِ، والذي صالحَ الأعالي والاعماق المتخاصِمَينِ، وصالحنا مع الآب الذي ارسلهُ لناسوتنا المجدُ لهَ.

أشرقَ النور في الظُلمة للصالحين: أنت أيها المسيح مُحيينا، نورٌ وحياةٌ وحقٌّ، الذي بَشروكَ جميع الأنبياء في تَجلياتِهِم بالروح القدس تنبأوا.

ناداكَ موسى نبيٌّ عظيمٌ في إسرائيل، وناداك إشعيا بالإعجوبَةِ، وداود إبنُ الإعجوبة.

وصفكَ ميخا، حاكمٌ يحكم على الجَميع، زكريا بشرَ سِرٌّ دُخولَكَ، ملاخي وَصَفَكَ بالشَمسِ.

مثل يونان سِرُّ موتكَ وقيامَتُكَ، وتنبأ دانيال بان اورشليم ستخربُ بقتلُكَ.

المسيح، الذي اعلنوا عنه الانبياء برَهبَةٍ، تحنَّن على كنيستك وإحفَظْ أبناؤها وإرحَمها.

يفرحُ قلبُ الذين يطلبون الربَّ: جميع الأنبياء القديسين أقدموا وبَشِّروا على ميلادِ يسوع المسيح ملكنا الذي جاء بمحبتهِ، وحرَّر جنسنا من الظلالَةِ.

رآك دانيال على مثال الأيام العتيقَةِ، جالسٌ على عرشِ المجدِ، بهيٌّ وممجدٌ بمنظره.

أيضا رأى حزقيال مركبة مجده العظيمة، حيثُ يُزيِّحونَ لَهُ الروحانيون بألحانِ تهليل التسبحاتِ.

كائنٌ زليٌ وللابد هو، تحنَنْ على حياتنا وإغفرْ ذنوبنا وإرحمنا.

ليَكُن إسمُ الرَبِّ مباركاً: مباركٌ المسيح ضابِطُ الكُل، الذي بميلادِهِ أشرقَ النور، وأبهجَ زوايا العالمَ، باشعة نوره الممجد، وطرَدَ ضلالَةُ الأوثانِ، ورَدَّ جميع الشعوبِ الى عبادَتِه.

ويرنمونَ له التسبحة في الكنيسة التي اختارها لإكرامِهِ، وبميلادِه المقدس شاءَ وجدَّد جميع الخلائِقِ، وصنع رجاءٌ وخلاصٌ لجميع جنس المائِتينَ.

سَبِّحوا وإهتفوا لَهُ أيتها الشعوب والألسِنَةِ، للإبنِ مُحرِّرُ الجميع والذي رَفَّعَ طبيعتنا، ونادوا بإسمه القدُّوس في كُلِّ أوانٍ المجدَ دونَ إنقطاعٍ.

أنارَ نورَهُ العالَمَ: شمسٌ بهيَّةٌ وجَذَّابَةٌ، أشرقَت بميلاد ضابط الكُلَّ، وللجالسينَ في الظُلمَةِ أشرق عليهم نورٌ عَظيمٌ، ويفرحُ به الاعالي والأعماق، وأبْطَلَ بِها (الشَمسُ) ظلامُ الموتَ.

وها ترفعُ جميع الخلائِقِ التسبحة للآب الذي أرسلهُ، وخَلَّصَ جنسُ المائِتينَ من عبودية الخَطيئَةِ، وجعلهُ وارثٌ في الملكوت بحياةٍ جديدَةٍ لا تُحلُّ.

هلُّموا جميعنا معاً، نُكرمُ بحُرصٍ يومَ ميلادِ المسيحُ ملكنا، ونَهتِفُ جميعا ونَقول: الشُكرُ لَكَ إبنُ ضابطُ الكُلَّ.

إسمعوا هذه جميع الشعوبِ: في شهر كانون الذي فيه لا تُثمِرُ الأرض، شاء الرَبُّ أن يُظهِر ثَمراً في البَتولِ، لانه عِلًّةُ جَميع النِعَمِ، ورجاءٌ صالحٌ لجَميعِ الخلائِقِ، وهو النور الحقيقي المسيح ضابطُ الكُلّ مَسجودٌ مَع أبيه وروحه القُدوس.

وأقامَ عهدَهُ مع إبراهيم: شُوهِدَ إبنُ الآب الوحيد لإبراهيم برؤيَةٍ وصورةُ الإنسانِ واعلمَهُ بسِرٍّ عن ناسوتِه التي سيشرقُ بها، من جيلهِ لخلاص الخلائِقِ، وبهذين المثالينِ الإثنينِ التي تشيرُ الى امرٍ واحدٍ وهو ناسوتهِ الذي  اعلمَهُ لإبراهيم.

صلاتي كَعطرُ بخورٍ امامُكَ: الملاكُ الذي جاءَ وسَهرَ من اجلِنا، لتكُن صلاتُنا وطِلبَتُنَا لراحتكَ أيها الربُّ، وكما راقَتْ لَكَ رائحة مبخرةُ هارون، الكاهن الصالح في خيمَةُ العهدِ، لتُرضيكَ رائحةث طلبتنا في جميع الاوقاتِ، وإصنع الامانُ لأرجاء المعمورة الاربعة.

من الآن والى الأزل: لتَكُن سَهرتنا لإراحَتُكَ أيُّها الربُّ الرَحوم، وأعطِنا أعياد الأفراح لنشكُرُكَ ونُسَبِّحُكَ، وإمنح كنيستنك الأمان والتي هي في أقاصي الأرض، وحُلَّ منها الحروب والصراعاتِ، بصلاة الصالحينَ والكَهَنةِ والمُعترفينَ الذي أحبُّوكَ، أحِلْ امانُكَ في ارجاء المَعمورَةِ الأربَعَةِ.

يُثبُتُ للأبد أمام الله: يَكن تذكار مريم الأم البتول والمقدسة والدة المسيح على المذبح المقدس، وبصلواتِها تُبطَلُ الحُروبِ وتُرَنِّمُ الكنيسة وابناؤها التسبحة، ونَحنُ نَطلُبُ من إبنِها ونتضرع لمحبتِهِ ليَرأف علينا بصلاةِ والدِتِهِ.

وإختارَهُم بصفاءِ قَلبِهِ: أختار اولاً يسوع إثنَي عشر رجالق صيادينَ، على عدد اسباط إسرائيل الإثني عشر، ومن بعدها إختار الإثني والسبعين، على مثال الشيوخ أيام موسى، وخرجوا لأرجاء المعمورَة الأربَعَةِ وتلمَذوا الخليقَةُ بإسم الآب والإبن والروح القُدُس.

يَفرحونَ ويُسَبِّحونَ: عندما يَرتَفِعُ الصديقين على السُحُب للقاءِكَ، تتَنَعَّمُ نفوسُ عَبيدِكَ في الفِردَوس، ومع لص اليمينِ يتهنئونَ بمجدٍ، ومع الخاطِئَةِ تُغتَفَرُ ذنوبنا، وبنعمٍ لا تَنتهي وحياة لا تُبطلُ أفرحْ وأرِحْ وأهِّلنا لخَدرُكَ.

عَضِّدني بكلِمَتُكَ وأحيا ولا تُخجلني من رَجائي: في يوم مجيئِكَ العظيم يسوع مُخلِّصنا، وعندما تأمُرُ آيتُكَ ويَقومُ جميعَ الراقِدينَ، ويُنفَخُ البُوقَ ويُدانونَ جميعاً في الدينونَةِ، في تلك الساعة إغفرْ وأرحم عبيدكَ يا ربَّنا وأهِّلهُمْ لخَدرِ مَلكُوتُكَ.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس: يا ربُّ بمحبتِكَ أكرَمتَ طبيعتنا، من البدءِ بمثالكِ الحي وصورَتُكَ، وما أن أسقَطنا المُجرِّبُ من مجدِنا لغيرَتِهِ، أرسَلتَ إبنُكَ وبميلادِهِ أرجَعَ جنسنا من الظلالَةِ، وبعماذِهِ الغافِرْ وَعدَّ لَنا لنكُن أبناء العهد، وبآلامِهِ ومَوتِهِ خَلَّصنا من عبودية الخَطيئَةِ، وبقيامَتِه ظَفَرنا، وبصعودِهِ رَفعنا من يَمينِهِ.

من الأزل والى الازل آمين: أَعْلَنَ إبْنُ الله الحَقيقة المُعلَنَةُ لِكَنيسَتِهِ التي إقْتَرَنَ بِها، عِنْدَما رَغِبَ بِحُبِّهِ وَجاءَ لِلعَالَم وَوَعَظَ وعَلَّمَ إلُوهِيَّتِه ونَاسُوتِه.

1 . عِندَما كانَ في حُضُنُ أبيه قَبْلَ العَالم مُنْذُ الأزَلْ. لأَنَّهُ إله بِحَقْ[2].

2 . وجَاءَ عِنْدَنا في مِلئ الأزْمِنَة ولَبَسَ جَسَدَنا (تَجَسَّد) وبِه خَلَّصَنا. لأنَّه إنْسان بِحَق[3].

3 . تَنَبّأ الأنبياء في رُؤْياهُم، والأنقياء كَشَفُوهُ بأَسْرَارَهم، لأنَّهُ إله بِحَق[4].

4 . حُبِل به تِسَعَةُ أشْهُر، وَوُلِد كإنْسَان لإنَّه إنسَان بِحَق[5].

5 . مَجَدُّوهُ المَلائِكَة لإنه إله، وَوُضِع في المِذْوَد لأنَّه إنسَان، بَشَّرَه النَجْمُ لإنَّه إله، ورَضَعَ الحَلِيب لأنه إنسَان، حَمَلَوا وقَدَمُوا لَهُ مجوس فارس هَدَايا قَيِّمة وقَرَابين لأنَّه إله بِحَق[6].

6 . خُتِن وقَرَّب القَرَابين حَسَب الشَريعة في الهَيكَل المُقَدَّس، لإنه إنْسَان بِحَق[7].

7 . نَادَاه سِمْعان الشَيخْ نُورٌ لِلأُمَم، ومَجْدا لِشَعبُ إسْرائِيل، لأنَّه إله بِحَق[8].

8 . هَرَب إلى مِصْرَ بِسَبَب هِيرُودِس المَلك الظَالِم (الجائر) والمَليء بِالشُرور، لإنَّه إنْسَان بِحَق[9].

9 . هَرَعَ الرُعَاة لإكرامِهِ، إنْحنَوا وَسَجِدُوا على عَصَاهُم، لإنَه إله بِحَق[10].

10 . نَمَا وكَبُر بِالقَامَة والحِكْمَة، وبِالنِعْمَة الإلهية، لأنَّه إنْسَان بِحَق[11].

11 . تعمَّد في الاردن لأنَّه إنْسَان، فُتِحَت لَهُ السَمَاوات لأنَّه إله، نَادَى بِه الآب لأنَّه إنْسَان، حَلَّ عَلَيهٍ الرُوحُ (الروح القدس) لإنَّه إله[12]، صام وجُرِّبَ لإنَّه إنسان، ووَبَّخ الشِرِّيرلأنَّه إله[13]، دُعِيَّ وَذَهَبَ إلى العُرْسِ مَعَ أُمِّهِ وإِخْوَتِهِ وتَلاميذه، لأنَّه إنسَان بِحَق[14].

12 . حَوَّل المَاء وأصْبَحَتْ خَمْرَاً، وشرَبَ المَدْعُوِّينَ وسَبَّحُوا إِسْمِهِ، لأنَّه إله بِحَق[15].

13 . دَخَلَ الى بَيْتَ اللاوي[16] وزَكَّا[17] وشُمعُونَ[18] وأَكَلَ وشَرَبَ، في العَشاءِ والغَدَاءْ، لأنَّه إنسْان بِحَق.

14 . شَفَى المَعْلُولينَ وأطابَ المَرْضَى، وطَهَّرَ البُرْصَ، وفَتَحَ عُيُون العُميان، لأنه إله بِحَق.

15 . خَرَجَ الى الجَبَلِ لِلصَلاة، وتَأَخَّر هُناك بالصَلاة، لإنَّه إنسَان بِحَق.

16 . جَعَل المُقْعَدِينَ يَمْشُونَ، وِللمَفْلُوجينَ أعْطَى أعْضاءاً، لأنَّه إله بِحَق[19].

17 . نَامَ في القَارَبِ لأنَّه إنسَان، هَدَّأ البَحْرَ لأنَّه إله[20]، صَعَد الى الجَبَلِ لأنه إنسَان، وَضَعَ الشَريعَة لأنَّه إله[21]، تَعَبَ مِن العَمَلِ وَجَلَسَ على البِئْرِ، وطَلَبَ المَاء مِنَ السَامِريَة، لأنَّه إنسَان بِحَق[22].

18 . كشَفَ خَفَاياها وما مَكشوفٌ عَنها، وكُل ماهوَ غَيْر مُعلَن وأفْعالها، لأنه إله بِحَق[23].

19 . دَمَعَ وبَكَى على لَعازَر، وسَألَ عَنْ مَكانِ دَفنِهِ، لأنَه إنْسَان بِحَق[24].

20 . ناداه وأقامَهُ مِن القَبرِ بِقُدْرَةِ سُلطَانَ إلوهِيَتِهِ، لأنَه إله بِحَق[25].

21 . رَكَبَ على الجحش لأنَه إنسَان[26]، وَقَّره الأطفَال لإنَه إله، حَسَدَهُ الفريسيين لإنَه إنسَانْ، وعَمَل المُعْجِزات لإنَه إله، غارَ مِنه الكَهَنَة لإنه إنسَان، سَبَحَتْه الجُمُوعُ لإنَه إله، خَرَجَ إلى بَيْت عَنْيا خَارج المَدينة مَع تَلاميذه، وبَاتَ هُناك، لأنَه إنسَان بِحَق[27].

22 . لَعَنَ شَجَرَةُ التِين ويَبِسَت في الحال، وأعْلَنَ مَجْدُهُ وكَشَفَ قُدْرَتَهُ، لأنَه إله بِحَق[28].

23 . مَسَحَتْهُ مَرْيَم بِزَيْتِ البُخُور، ومَسَحَتْ وَجهُهُ بِشَعرِ رَأْسِها، لأنَه إنسَان بِحَق[29].

24 . تَرَكَ لَها ذُنُوبَها وغَفَرَ خَطاياها، ومَسَحَ آثامِها وجَهَالاتِها، لأنَه إله بِحَق.

25 . أكَلَ الفِصْحَ حَسَب الشَريعةِ فِي العِلِّيةِ مَعَ تَلامِيذَه، لأنَه إنسَان بِحَق[30].

26 . إسْتَبَقَ وأعْلَنَ خِلال العَشاءِ، شَرَّ خِيانَة الإسْخَريُوطِي، لأنه إله بِحَق[31].

27 . أخَذَ المِئْزَر وشَدَّهُ حَوْلَ ظَهْرِهِ، وغَسَلَ أقدامَ الإثنَي عَشَرَ(التَلاميذ)، لأنه إنسَان بِحَق[32].

28 . كَما وأعْلَنَ أيْضاً عَنْ نُكران شِمعُون الصَفَا رَئيسُ التَلامِيذ، لانه إله بِحَق[33].

29 . تَعَرَّق وصَلَّى ونَال القُوَة، مِنَ المَلاكِ الذي ظَهَر لَهُ، لأنه إنسَان بِحَق[34].

30 . تَقَرَّب لِذلك الذي قُطِعت إذْنَه، وشَفَاها بِقدْرَتُه الكَبيرة، لأنه إله بِحَق[35].

31 . سُلِّم للالام وقَبِل البَصق، وَوضعُوا على رَأْسَه إكْليل الشَوْك، لأنه إنسَان بِحَق[36].

32 . إوْقَع مُعتَقليهِ ورَمَى أعداءُه، وَوَقعوا بِوُجُوهَهٌم على الأرضِ، لأنه إله بِحَق.

33 . صُلِب عَلَى الخَشَبة لأنه إنسَان، وشَقَّ الحَجَر لأنه إله، سَمَرُوا بيَدَيْه المَسامِير لأنه إنسَان، فَتَحَ القُبُور لأنه إله، شَرَّبُوه الخَلْ لأنَه إنسَان، شَقَّ سِتار الهَيكَل لأنَه إله، نَادى عَلى الصَليبِ لأنَه إنسَان، أظْلمَت الشَمْس لأنَه إله[37]، قَبِل المَوْت وحُنِّطَ جَسَدَه، وَوُضِعَ في القَبرِ المَحفور في الحَجَرِ، لأنه إنسَان بِحَق[38].

34 . قَام مِنَ القَبْرِ وحَلَّ المَوْتَ، وكَسَرَ مَصَاريعَ أبْوابَ وحُصُون الشِيول (الجَحيم)، لأنه إله بِحَق[39].

35 . أكَلَ وشَرَبَ مَع تَلاميذَه، بَعدَ قِيامَتهِ كَما هُو مَكتوبٌ، لإنَه إنسَان بِحَق[40].

36 . دَخَل مِن خِلالَ الأبْوابَ المُوصَدَة، وَسَلَّم عَلى الإثْنَي عَشَرَ، لأنه إله بِحَق[41].

37 . أراهُم آثارَ المَسامِير المُسَمَّرَة بيَدَيْهِ وقَدَمَيْهِ، وَلِتُوما كَشَفَ عَنْ جَنْبِهِ، لأنَه إنسَان بِحَق[42].

38- صَعِدَ بمَجدٍ إلى الذي إرْسَلَه، وَسيَأتي فِي النِهاية ليَدِينَ الكُلُّ، لأنه إله بِحَق[43].

39- كَرَّزَ الملائكة بِمَجيئهِ المُستَقْبَلي بِجَسَدٍ مَكشُوف كَما صَعَدَ، لأنَه إنسَان بِحَق[44].

40- أرْسَلَ الرُوحُ المُعَزِّي (الفَارَقْلِيط)، لِتَلامِيذَه وَجَعلَهُم حُكَمَاء، لأنَه إله بِحَق[45].

41- سَعَى وفَتَشَ قُسْطَنطينُوس وَوَجَدَ خَشَبَة الصَليب التي صُلِبَ عَلَيها، لأنَه إنسَان بِحَق.

42- إخْتَارَ لَهُ الكَنيسة مِنْ كُلَّ الأمَم، وقَدَّسَها بِمَجْدِ إلوهيته، لأنه إله بِحَق[46].

مُبْاركٌ الذي أكْمَلَ تَدبيره، مِنْ أجْل خَلاصَ البَشَر، لَهُ المَجْد ولَنا رَحْمَتَهُ فِي كُلَّ الأزْمِنَة.

الشماس: نصلي السلامُ مَعنا.

الكاهن: لتَدبيرِكَ العَجيبُ يا رَبُّ والذي لا يُوصَفُ، الذس إكتمل ودَبَّر وأُتِمَّ بمراحِمٍ وحنانٍ لتَجديد وخلاص طَبيعَتٍنا، بمبدأ مِنَّا نَرفَعُ التسبحة والإكرامِ والشُكرَ والسُجودَ في كُلِّ أوانٍ يا ضابطَ الكُلَّ. الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

مزمور القانون: مز 95 : هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبّ نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا.

الردّة: لكَ المجدُ ولَنا الرجاء وعلى الأرض السلامُ والأمان، نادوا الملائِكَةِ في يوَمِ ميلادِكَ.

ويُرتلون مزمور 95 وبعد الانتهاء منه يعيدون الردة ثانيةً:

مزمور 150: سَبِّحوا اللهَ في قُدسِه سَبِّحوه في جَلَدِ عِزَّيه

الردّة: هَلُّموا جميعنا مع الملائِكَةِ والمجوس والرُعاة نُسجُدُ للمسيح.

ويُرتلون مزمور 150  وبعد الانتهاء منه يعيدون الردة ثانيةً:

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس:

لَك أيُّها المَولود الإعجوبة يا ضابط الكُلَّ تُكرِمُ الكنيسة، إحفظْ أبناؤها بنعمتكَ.

هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبّ نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا:

لَك أيُّها المَولود الإعجوبة يا ضابط الكُلَّ تُكرِمُ الكنيسة، إحفظْ أبناؤها بنعمتكَ.

التسبحة: مباركٌ الحنَّانُ..

مبارَكٌ الحنَّان الذي بِنِعمَتِهِ، دَبَّر حَياتنا بالنُبوءَةِ.

بعَين الروحِ رأى إشعيا، المولود العَجيب إبن البَتولِ.

بدون زواجٍ وُلِدَتْ مَريَم، عمانوئيل إبْنَ الله.

مِنها جَبلَ الروحُ القُدُس، لجسده المُتَحد كما هُوَ مَكتوبٌ.

ليَكونَ مَسكناً وهَيكلاً مَسجوداً، لِشُعاع الآب ببنُوَّةٌ واحِدَةٌ.

ومَع بَدء حَبلِهِ العَجائبي، وَحدَهُ مَعَهُ بِوقارٍ واحدٍ.

ليكتَمِلُ بِه كُلَّ خاصَتِهِ، لِخلاص الجَميع كما يَشاءُ.

في يَوم ولادَتِهِ مَجَدُّوه الملائِكة، بتَهليلِهِم في الأعالي.

والأرضيين أيضاً قَدّموا السُجود بِقرابينِهِم بوِقارٍ موَحَدٍ.

واحِدٌ هو المَسيح إبْنَ الله، مَسجودٌ مِنَ الجَميع بطَبيعَتَين.

بإلوهيَتِه وُلِدَ مِن الآب، دون بِداية وفَوق الأزمِنَةِ.

وبناسُوتِهِ وُلِدَ مِن مَريَم، في نِهاية الأزمِنَةِ بِجَسَدٍ مُتَحِدٍ.

إلوهيَتِه لَيسَت مِن طَبيعَةُ الأُمِّ، ولا ناسُوتِهِ مِنْ طَبيعَة الآب.

مَحفوظَةٌ الطبائِع في أقانيمِهِم، بِشَخصٍ واحِدٍ وبُنُّوَةٌ واحِدَةٌ.

وكيف هي الألوهية، ثلاثةُ أقانيم وذاتٌ واحِدة

هكذا هيَّ بُنُوَّة الإبنْ، بطَبيعتين وشَخصٌ واحِدٌ.

هكذا تَعَلَّمتْ الكَنيسة المُقَدَّسة، أن تعتَرِفُ بالإبن إنَّهُ المَسيح.

نَسجُدُ يا رَبّي لألوهيَتُكَ ولناسُوتِكَ دونَ شَكٍّ. (تُكرر 3 مرات).

واحِدةٌ القُدرة وواحِدَةٌ الرُبوبية، وواحٍدَةٌ الإرادة وواحِدةٌ التَسبِحة.

للآب والإبْنِ والرُوحُ القُدُس. للأزل والى الأزَل آمين.

مناداة الشماس:

لِنقِفُ حَسناً جَميعنا بِفرَحٍ وبَهجَةٍ ونَطلب ونُردِّدُ يا رب إرحَمنا.

أيها الرَبٌّ القَدير الكائِنُ الازلي الذي يَسكُنُ في الأعالي. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي بمحبتِه الغَزيرَةِ أحبنا، اكرَمَ خلقِهِ لجنسنا بمثال وِقارِهِ. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي بإبراهيم المؤمن مَنَح النِعَمُ لمُحبِّيهِ، وبتجلي المَسيح عُرِفَ لِكَنيسَتِهِ. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي لا يَوِّد ضَياعَ طَبيعَتُنا إلا أن تَتوبَ من ضلالَةِ الظُلمَةِ لمَعرفة الحَقِّ. منكَ نَطْلُبُ.

ذلك الذي هوَ لِوَحدِهِ الخالق وصانِعُ الخَلائِقِ، ويَسكُنُ في النَور البَهيُّ. منكَ نَطلُبُ.

من اجلِ سلامَة آباؤنا القديسين مار فلان الجاثاليق البطريرك ومار فلان الميطرافوليط، ومار فلان الأسقف ومن أجل جَميع أبناء خِدمَتَهُم. منكَ نَطلُبُ.

الله رَحومٌ والذي برحمتهِ يُدبِّرُ الكُلَّ. منكَ نَطلُبُ.

ذلك الذي يُمَجَّدُ في السماءِ ويُسجَدُ على الأرض. منكَ نَطلُبُ.

إظفرنا أيُّها المسيحُ رَبَّنا بمَجيئِكَ  وأمِّنْ كَنيسَتُكَ المُخلَّصَةُ بِدَمِكَ الزَكيُّ وإرحَمنا.

الشماس: لنصلي السلامُ مَعنا.

صلوات كهنوتية قبل المداريش:

الاولى: منكَ أيُّها المَلئُ مَراحِمٍ وحَنانٍ، ومن غِنَى طيبَة مَحبَتُكَ العَظيمة، وكنزُ فَيضُ حنانُكَ نَطلُبُ مَعونَةٌ وتَقويَّةٌ وخَلاصٌ وحِفظٌ وشَفاءُ أمراض اجسادُنا ونُفوسُنا، أعطِنا بنعمَتِكَ وبمراحِمِكَ كعادَتُكَ في كُلِّ أوانٍ يا ضابطَ الكُلَّ: الآب والإبن والرُوح القُدُس. آمين بارِكْ يا سيِّد.

الثانية: مباركَةٌ ومَسجودَةٌ وساميَةٌ وعاليَةٌ ولا تُدرَكُ المراحِمُ الازلية لثالوثُكَ الممجد، والتي تَحِنُّ مجانَّاً على الخُطاة، رجاؤنا الصالح وملجأُنا ملئُ المراحم وغافِرُ الذنوبِ والخطايا يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروحُ القُدُس. آمين.

المدراش الأول:

الردَّة: المجدُ للذي خَلَّصنا، بالمولودِ من مَريمْ، وأعطانا لنشتركَ معهُ في الملكوت.

الأبيات: عُلِّيَةُ ضابط الُكلَّ، لا تُدركُ من الكُلِّ، وقياسِه بالفكرِ، لا يكون مِثلَهُ، عُلِّيَةِ التَمييز، فيه هو الذي يَحكُمُ، يصغُرُ ويَكبُرُ أيضاً، حيث يَستحِقُّ. وحيث لَيسَ لَهُ حَدٌّ مثل الذي لَهُ حَدٌّ، مباركٌ الذي إختصر مسافتَهُ ليوصِلنا إلَيهِ *

لا تُختَبَرُ رؤيته ليتمثل بالفكرِ، يَسمَعُ دونَ آذانٍ، يتكلَّمُ دون فَمٍ، يَعملُ دون أيادٍ، يرى دون عيونٍ، ولا تبقى نفسٌ وتَهدأً: من الذي هو هكذا لبس بنعمتِهِ، لباس ناسوتِنا، ووصفنا على صورتِه *

لأنه لا يوجدُ مكانٌ يحيطَهُ ويتَضَمنَهُ، ولا يوجدُ عُمقٌ يتفقدهُ ويفهمهُ، عظيمٌ وُجودهِ، وهكذا أبوَّتَهُ، أحبَّ وظفرَ المكان والعقل. وحيثُ لا يوجدُ مكانٍ يَكفي لوجودِهِ، فكرُ مَنْ ندرُكُ، لنتفقدُ أبوَّتَهُ *

المدراش الثاني:

الردَّة: المجدُ لذلك المولودُ، الذي أبيهِ من السماء، وأمَّهُ من الأرض، ولا يُدرَكُ.

الأبيات: أعجوبةٌ عظيمةٌ شوهِدَتْ في بيت لحمِ وصُنعتْ أمام جميع الخلائِقِ، حيث كان يخدمُ النجمُ أمام إبنُ المَلِكِ الالهي. نجمٌ يَسيرُ، نَجمٌ يَقودٌ، نجمُ يُهدي، نجمٌ يُبَشِّرُ. نجمٌ مُرسَلٌ، نجمٌ مُبَشرٌ، نجمٌ وصل الى باب بيت الملكِ *

سلامُ معَ مريمْ التي وُلَّدتْ وربَّتْ وأرضَعَتْ وحملّتْ وفَرَحتْ، سلامُ للمغارة، سلامُ للقِماطِ، سلامُ للعريس وسلام لجبرائيل، سلامُ في السماءِ. سلامٌ على الأرضِ، سلامٌ ملأ جَمعنا من حدودهِ *

هناكَ الكَتَبَةِ يَشهدَونَ بميلادِ الإبنِ سيِّدُ الأسرارِ، هناكَ تيجانُ الملوكِ أبناءُ الجبابِرَةِ مرمِّيَةٌ امام أقدامِهِ، هناكَ ذَهَبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ، هناكَ يُوسِفُ، هناكَ ملائِكَةٌ. هُناكَ قداديسٌ، وتهاليلٌ دونَ إنقطاع *

ويَقفون ويكملون الصلاة:

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا.

صلاة كهنوتية: لَكَ أيُّها البَهيُّ والمُبَجَّلُ، شَديدٌ، مُمَجَدٌ، عَظيمٌ ومحاربٌ، حَصينٌ مليءٌ مراحِمٍ، مَلِكٌ عَظيم التسبحة، موجودٌ منذ الأزل، نَعتَرِفُ ونَسجُدُ ونُسَبِّحُ في كُلِّ اوانٍ، يا ضابِطُ الكُلَّ: الآب والإبن والروحُ القُدُس. آمين.

ويبدأون بالقانون: أناشيد موسى (خروج 15)

حينَئِذٍ أَنشَدَ موسى وبنو إسرائيل هذا النَّشيدَ لِلرَّبِّ وقالوا: أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً. ويُرَدِدونَ هذه الردَّة بين كُلَّ آيتين.

حينَئِذٍ أَنشَدَ موسى وبنو إسرائيل هذا النَّشيدَ لِلرَّبِّ وقالوا: أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

أُنشِدُ لِلرَّبِّ فإِنَّه تعَظَّمَ تَعْظيماً. الفَرَسُ وراكِبُه في البَحرِ أَلقاهُما. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

الرَّبُّ عِزِّي ونَشيدي، لقَد كانَ لي خَلاصاً. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

هذا إِلهي فبِه أُعجَب، إلهُ أَبى فبِه أُشيد. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

الرَّبُّ رَجُلُ حَربٍ، الرَّبُّ، آسمُه. مَركَباتُ فِرعونَ وجَيشُه في البَحرِ ألْقاها. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

ونُخبَةُ ضُبَّاطِه في بَحرِ القَصَبِ غَرِقوا. الغِمارُ غَطَّتهُم. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

وكالحَجَرِ في الأَعماقِ هَبَطوا. يَمينُك يارَبُّ تَعتَزُّ بِالقُوَّة. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

يَمينُكَ يا رَبُّ تُحطِّمُ العَدُوَّ. وبِعَظَمةِ جَلالِكِ تَصرَعُ مُقاوِميكَ. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

تُطلِقُ سُخطَكَ فكَالقَشِّ يأكُلُهم. وبنَفَسِ مِنخَرَيكَ تَراكَمَتِ المِياه. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

الأَمواجُ كالسُّورِ آنتَصَبَت والغِمارُ في قَلبِ البَحرِ جَمَدَت. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

قالَ العَدُوُّ: ((أُطاردُ فأُدرِك. أُقسِّمُ الغَنيمةَ فتَكتَظُّ بِها نَفْسي. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

أَستَلُّ سيفي فَتقرِضُهم يَدي)). نَفَختَ ريحكَ فغطَّاهُمُ البَحرُ. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

وغاصوا كالرَّصاصِ في المِياهِ الهائِلة. مَن مِثْلُكَ يا رَبُّ؟ أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

مَن مِثلُكَ جَليلُ القَداسة مَهيبُ المآثِرِ صانِعُ العَجائب؟ أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

مَدَدتَ يَمينَكَ فاَبتَلَعَتهُمُ الأَرض. بِرَحمَتِكَ هَدَيتَ الشَّعبَ الَّذي فدَيتَه. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

بِعِزَّتِكَ أرشَدتَه إلى مَسكِنِ قُدسِكَ. سَمِعَتِ الشُّعوبُ فاَرتَعَدَت. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

وأَخَذَ المَخاضُ سُكَّانَ فِلَسْطين. حينَئِذٍ ارتاعَ زُعَماءُ أَدوم. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

ورُؤَساءُ موَآبَ أَخَذَتهُمُ الرِّعدة وخارَت عَزائِمُ جَميعِ سُكَّانِ كَنْعان. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

يَقَعُ علَيهمِ الرُّعبُ والهَلَع: بِعَظَمةِ ذِراعِكَ كالحَجَرِ يَخرَسون. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

حتَّى يَعبُرَ شَعبُكَ ياربّ حتى يَعبُرَ الشَّعبُ الَّذي اَقتَنَيتَه. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

تأتي بِهِم وفي جَبَلِ ميراثِكَ تَغرِسُهم في المَكانِ الَّذي أَقَمْتَه يا رَبُّ لِسُكناكَ المَقدِسِ. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

الَّذي هَيَّأَته يا ربُّ يَدَاكَ. الرَّبُّ يَملِكُ أَبَدَ الدُّهور)). أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

لَمَّا دَخَلَت خَيلُ فِرعونَ ومَراكِبُه وفُرسانُه البَحرَ، رَدَّ الرَّبُّ علَيهم مِياهَ البَحر. أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

وأَمَّا بَنو إسرائيل، فساروا على اليَبَسِ في وَسَطِ البَحر. ثُمَّ أَخَذَت مَريَمُ النَّبِيَّةُ، أُختُ هارون، الدُّفَّ في يَدِها، أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

وخَرَجَتِ النِّساءُ كُلُّهُنَّ وَراءَها بِالدُّفوفِ والرَّقْص. فجاوَبَتهُنَّ مَريَم: أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

((أَنشِدوا لِلرَّبِّ فإِنَّه تَعَظَّمَ تَعظيماً.الفَرَسُ وراكِبُه في البَحرِ أَلْقاهما)). أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

ويُكملون بالقانون: إشعيا 10:42

أَنشِدوا لِلرَّبِّ نَشيداً جَديداً، تسبِحَةً لَه مِن أَقاصي الأَرض. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

رُوَّادَ البَحرِ وكُلِّ ما فيه يا أَيَّتُها الجُزُرُ وسُكَّانَها. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

(( لِتَفرحُ البَرِّيَّةُ ومُدُنُها، والحَظائِرُ الَّتي يَسكُنُها قيدار . مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

ولْيَهتِفْ سُكَّانُ الصَّخرَة ولْيَصيحوا مِن رُؤُوسِ الجِبال. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

لِيُؤَدُّوا المَجدَ لِله ويُخبروا بحَمدِه في الجُزُر. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

الرَّبُّ كجَبَّارٍ يَبرُز وكرَجُلِ قِتالٍ يُثيرُ غَيرَتَه. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

ويَصرُخ صَرخَةَ إِنْذار ويَزعَق ويَتَجَبَّرُ على أَعْدائِه: تنَعَمتْ السَماءُ من فَوق. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

والسُحُبُ تُرُّشُّ البِرَّ، تَنفَتِحُ الأرضَ ويَفيضَ الخلاصَ. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

والبِرُّ تَظهَرُ مَعاً، أنا هو الربُّ الذي خلقَ هذه. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

المجدُ للآب والإبنِ والروحُ القُدُس. من الأزل والى الأزل، آمين. مَوجودٌ هوَ منذ الازل.

حينَئِذٍ أَنشَدَ موسى وبنو إسرائيل هذا النَّشيدَ لِلرَّبِّ وقالوا: أسَبِّحُ لَكَ تَسبيحاً.

الشماس: نُصلي السلامُ معاً.

صلاة كهنوتية: إزرع يا ربُّ في قلوبنا زرعُ تَعليمِكَ، وأمطِر عَلَينا قطراتٌ من نِعمَتِكَ، لنتربَّى حسبُ إرادَتُكَ، ونَصنعُ ثِماراً تليقُ بسيادَتُكَ، جميع أيام حياتِنا يا ضابطِ الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويبدأون بالقانون: تثنية 32

أَصْغي أيَتُها السَّمَواِتُ فأَتكَلَّم ولتستَمِعِ الأرضُ لأَقوالِ فمي. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح. ويكررون الردّة بعد كل آيتين.

لِيَهْطُلْ كالمَطَرِ تَعْليمي ولْيَقطرْ كالنَّدى قَولي. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

وكالغَيثِ على الكَلأ وكالرَّذاذِ على العُشْب. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

لأَنِّي باسم الرَّبِّ أَدْعو. أَدُّوا تعْظيمًا لإِلهِنا. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

هو افعاله دون إثمٍ وجَميعَ سُبُلِه حَقّ. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

اللهُ أَمين لا ظُلمَ فيه هُو بارِّ مُستَقيم. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

فَسَدَ الَّذينَ وَلَدَهم بِلا عَيب  جيل شِرِّير مِعوَجّ. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أَبهذا تُكافِئُ الرَّبَّ أَيُّها الشَّعبُ الأَحمَقُ الخالي مِنَ الحِكمَة؟ هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أَلَيسَ هو أَبوكَ الَّذي خَلَقَكَ الَّذي صَنَعَكَ وأَقامَكَ؟ هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أُذكُرِ الأَيَّامَ الغابِرَة واعتَبِروا السنينَ جيلاً فجيلاً. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

سَلْ أَباكَ يُخبرْكَ وشيوخَكَ يُحَدثوكَ. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

حين أَورَثَ العَلِيَّ الأمَم ووِزَّعَ بَني آدم. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

وَضَعَ حُدودَ الشُّعوب على عَدَدِ بَني الله. لَكِنَّ نَصيبَ الرَّبِّ شَعبُه.  هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

ويَعقوبَ حِصَّةُ ميراثِه. يَجِدُه في أَرضِ بَرِّيَّة وفي صِياحِ خَواءٍ وَحشِيّ. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

يُحيطُ ويَعتني بِه ويَحفَظُه كإِنْسانِ عَينه. ((كالعُقابِ الَّذي يُثيرُ عُشَّه هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

وعلى فِراخِه يُرَفرِف. يَبسُط جَناحَيه فيَأخُذُه هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

وعلى ريشهِ يَحمِلُه. الرَّبُّ وَحدَه يَهْديه هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

ولَيسَ معَه إِلهٌ غريب. يُركِبُه على مُرتَفَعاتَ الأَرض هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

فيُطعِمُه مِن غَلاَّتَ الحُقول وُيرضِعُه مِنَ الصَّخرِ عَسَلاً هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

ومِن صَوَّانِ الجُلْمودِ زَيتًا ولَبَنَ البَقَرِ وحَليبَ الغَنَم هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

مع شَحْمِ الحُمْلان وكِباشِ بني باشانَ والتُّيوس هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

مع دَسَمِ لبِّ الحِنْطَة ودَمُ العِنبِ تَشرَبُه خَمْرًا. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أَكَلَ يَعْقوبُ فشَبِعِ وسَمِنَ يَشورونُ فَرفَس (سَمِنتَ وَبَدُنتَ واَكتَسَيتَ شَحْمًا) هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

فنَبَذَ الإِلهَ الَّذي صَنَعَه واستَخَفَّ بِصَخرَةِ خَلاصِه. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أَغاروه بِالغُرَباء وأَسخَطوه بِالقَبائِح. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

ذَبَحوا لِشَياطينَ لَيسَتِ الله ولآِلِهَةٍ لم يَعرِفوها هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

آِلهَةٍ جَديدةٍ أَتَت حَديثًا آباؤُكم لم يَهابوها. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

(الصَّخرُ الَّذي وَلَدَكَ أَهمَلتَه والإِلهُ الَّذي وَضَعَكَ نَسيتَه). هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

الرَّبُّ رآه وفي غَضَبِه اِستَهانَ بِبَنيه وبَناتِه. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

فقال: ((أَحجُبُ وَجْهي عنهم وأَرى ماذا تَكونُ آخِرتُهم هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

لأَنَّهم جيلٌ مُتَقَلِّب بَنونَ لا أَمانَةَ فيهم. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

هم أَغاروني بِمَن لَيسَ إِلهًا وأَغضَبوني بِأَباطِيلهم هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

المجدُ للآبِ والإبن والرُوحُ القُدُس. من الازل والى الأزل آمين. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

أَصْغي أيَتُها السَّمَواِتُ فأَتكَلَّم ولتستَمِعِ الأرضُ لأَقوالِ فمي. هَلَلوا، هَلَلوا، هَللوا الملائِكَة، بميلادِ الملك المَسيح.

الشماس: نصلي السلامُ معنا.

وبعَدها يَصعدون الى البيم ويُصلِّون:

صلاة كهنوتية: لَكَ أيُّها الغَيور العادل، الذي بغيرَتِهِ أبادَ الظالمينَ، وبغضبهِ فنى الكُفَّارَ، ويحفظُ العهدَ والنعمة لساجِدي أسمهث القُدُّوس، نتضرعُ أرجعْ يا ربُّ وإغفر وأرحمنا كعادَتُكَ في كُلِّ اوانٍ، يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويبدأون بالقوانين:

وأَنا أُغيرُهم بِمَن لَيسوا شَعبًا وبأُمَّةٍ حَمْقاءَ أُغْضِبُهم: مباركٌ الذي تَجلَّى في بيت لَحمٍ، وَوُلِدَ في المغارةِ، المجوس قَدَّموا لَهُ السجودِ، ذهبٌ ومرٌّ ولُبانٌ.

لأَنَّ نارًا شَبَّت في أَنْفي فتَشتَعِلُ إِلى أَسفَلِ مَثوى الأَمْوات: المجدُ لذلك الربُّ الذي زَيَّح وجاءَ بإكرامٍ، وَوُلِدَ بحَقٍّ، ودُعيَّ إسمَهُ الإعجوبة.

وتَأكُلُ الأَرضَ وغَلاَّتِها وتُحرِقُ أُسسُ الجِبال: مباركٌ ضياءُ الإعجوبةِ، الذي أُعلِنَ من الملاكِ، وَوُلِدَ دون رَجُلٍ، ووُصِفَ بالعَظيمِ.

أَحشُدُ شُرورًا علَيهم وسِهامي أُفرِغُها فيهم: مباركٌ الذي اتَمَّ النبوءَةُ، وأشرَقَ من البَتول، وَوُلِدَ في المغارَةِ، في مدينة بَيتُ لَحمِ.

يَخورونَ جوعًا وتَفتَرِسُهم حُمَّى ووَباءٌ مُرّ: مباركٌ الذي أرسلَ الى المَشرِقِ، نجمٌ على صورة الشعاعِ، وكَشَفَ عن ميلادِه المُمجَّد، الى المعمورَةِ التي تشتاقُ إليهِ.

أنْيابُ البَهِائِمِ أُطلِقُها فيهم مع سَمِّ زحَّافاتَ التُّراب: مباركٌ الذي تَجلَى دون إنقسامٍ، وإتحدَ دون إمتزاجٍ، ووُلِدَ دونَ زواجٍ، وحَرَّرنا من كُلِّ عَذابٍ.

السَّيفُ مِن خارِج يُثكِلُهم والرُّعبُ في داخِلِ المَخادِعِ يُصيبُهم الفَتى والعَذْراء: مباركٌ السامي والعَلِّيُ، الذي زَيَّحَ وجاءَ من السَماء، وسَكَن في الرحم البَتولي، كما بَشَّر إشعيا.

الفَتى والعَذْراء والرَّضيعَ والشَّائبِ: مباركٌ المَولودُ الازلي، الذي جاءَنا من السَماء، وحَلَّ في رَحمٍ نَقيٍّ، كما كَتَبَ النَبيُّ.

قُلتُ: إِنِّي أُشَتِّتُهم ومِن بَينِ بني البشر أُبيدُ ذِكرَهم، لَولا أَنِّي أَخْشىَ صَلَفَ العَدُوَ: مباركٌ الذي نَزَل من السماءِ، وجاءَ وسَكنَ في العالَمِ، وعَرَّفنا بقُدرتِهِ السامية، نُسَبِّحُ لَهُ بكُلِّ نَفَسٍ.

لِئَلاَّ يَغتَرَّ خُصومُهم ويَقولوا: يَدُنا قد عَلَت: مباركٌ الذي جاء كما شاءَ، وحَلَّ فينا كما أرادَ، ووُلِدَ من الرَحمِ، وأهدانا كُلَّ فَرحَةٍ.

ولَيسَ الرَّبُّ صَنَعَ هذا كُلَّه. لأَنَّهم أُمَّةٌ تائِهَة بِمَشورَتها: مباركٌ الخَفيُّ بوجودِهِ، ونَزَل بنعمته، ووُلِدَ من أمَتِهِ، وحَرَر آدم ونَسَبِه.

وليسَ فيهم فَهمٌ. لَيتَهم يَعقِلونَ ويَفهَمونَ هذا: مباركٌ الموجود يُدَبر الجميع، لانه أرسلَ إبنَهُ لخلاصُ الكُلَّ، ووُلد حسبُ نظامُ الكُلَّ، وصالحَ أبيه مع الجَميع.

فيَتَبَصَّرونَ في عاقِبَتِهم! كَيفَ يُطارِدُ الواحِد أَلْفًا: مباركٌ الربُّ الذي تَجَّسَد، ومن الملائِكةِ تَبَجَّلَ، والعُلويينَ لَهُ أكرَموا، والسُفليين بهِ إستناروا.

ويَهزِمُ الاثْنانِ رِبْوَةً لَولا أَنَّ صَخرَهم باعَهم مباركٌ الرَبَّ الذي تَجَسَدَ، وَوُلِدَ وتَثَبَّتَ، وشُكِرَ وبُجِّلَ، ورُفِعَ وأُكرِمَ.

والرَّبَّ أَسلَمَهم لأَنَّ صَخرَتَهم لَيسَت كصَخرَتِنا: مباركَةٌ الكلمة التي تَجَسدَتْ، ومن البَتولِ وُلِدَتْ، وشُوهِدَتْ وجُسَّتْ وبُشِّرَتْ ومُجِّدَتْ.

وبِذلك أَعْداؤُنا حاكِمون. مِن جَفنَةِ سَدومَ جَفنَتُهم: مباركٌ المَولود الذي أنار الجَميع، ورنَّم الملائكَةُ مَجدَهُ، وبَشَّروا الرجاء للبشر، إنه مُخلِّصُ جَميع البشر.

ومِن كُرومَ عمورة. عِنبهم عِنَبُ سَمّ: مباركةٌ مُضاعفة للمولود، وجودياً وبشرياً، امام الدُهور أزلياً، وفي يومنا زَمنيا.

وعَناقيدُهم عَناقيدُ مَرارة. حُمَةُ الثَّعابينِ خَمْرُهم: مباركٌ الذي سَكَنَ بَيننا ولمْ يُصغَرُ، وعَظَّمنا وهو لمْ يُنتَقَص، وبنُورِه أنار الجَميع، وأكمل خلاصَنا بِمَحَبَتِهِ.

وسَمُ الأَفاعي الأَليم. أَلا إِنَّه  مَحْفوظٌ عِندي ومَختومٌ علَيه في ذَخائِري: نُقَدِّمُ جَميعنا السُجودَ، تهاليلاً وتَسبحاتٍ، لذلك المولود الأعجوبةِ، الذي وُلِدَ من البَتول.

لِيَومِ الانتِقامِ والثَّواب حين تَعثُرُ أَرجُلُهم: بميلادَكَ أستنارتْ الخلائِقِ، وفَرحَتْ كُلِّ الأماكِنِ، وأهديتْ الأفراحُ لجميع الشُعوبِ والامَمِ.

لأَنَّه قدِ اقتَرَبَ يَومُ نَكبَتِهم وأَسرَعَ ما أعِدَّ لَهم: هَلُّموا نُسَبِّحث ونُكرِمُ، مع المَجوس بَني فارِس، لذلك الذي بميلادِهِ وَبَّخَ، لهيرودِس الجائِرِ.

لأَنَّ الرَّبَّ يُنصِفُ شَعبَه وَيرأَفُ بِعَبيده: مباركٌ الرَبَّ بمحبتِهِ نَزَل بإرادَتِهِ، وتصالحَ مع خلائِقِهِ وأحيا الجميعُ بميلادِهِ.

لأنه رأى إن اليدُ قَد تَسَلَّطَتْ ولم يَبْقَ من يُعين ويُساعِدُ: مباركٌ الربُّ الذي بالنعمة دَبَّرنا من فوق بالتساوي، وعَرَّفنا بميلادِهِ إنَّهث هو مُخلِّصَنا من الشِرير.

ويَقول: أَينَ آِلهَتُهم الصَّخرُ الذي إِلَيه التَجأوا: مباركٌ الذي تَجلَّى بِجَسَدنا، وبميلادِهِ أفرحنا جَميعاً، ولذنوبنا عَفى وغَفَرَ، وصالحنا مَع أبيه.

هي الَّتي كانَت تَأكُلُ شحومَ ذَبائِحهم وتَشرَبُ خَمرَ سُكُبِهم؟: أهَّلتنا بنعمتكَ، لتذكار ميلادُكَ، إقبَلنا بِحنانُكَ ونَعِّمنا بملكوتِكَ.

فلتقُمْ وتَنصُرْكم وتَكُن لَكُم مَلْجَأ: مَسجودٌ مَولود يا مُحيِّينا، الذي بهِ صارَ رجاءُ لِجَميعنا، وبِهِ تَجَددنا، وخَلَّصنا من الضلالَةِ

أُنظُروا الآن، إِنَّني أَنا هو ولا إِلهَ معي: أنظروا هكذا أنا هُوَ، أنظروا هكذا أنا هوَ، أنظروا أنا هو الربُّ، ولا أله مَعي.

أنا أُميتُ وأُحْيي وأَجرَحُ وأُشْفي: لِتَرضي يا ربُّ إرادَتُكَ بِخَدمةُ ساجِديكَ، ولِتُثبَلُ صَلواتِنا، أمام عَرشَ ربُوبيَتُكَ.

ولَيسَ مَن يُنقِذُ مِن يَدي. أَرفَعُ يَدي إلى السَّماء: إمزجْ يا ربُّ تهاليلَنا مع تهاليل الملائِكَةِ، وتَسبحاتنا بتسبحاتهِم، وترانيمَنا بترانيمَهُم.

وأَقولُ: حَيٌّ أَنا للأَبَد. إِذا صَقَلتُ بارِقَ سَيْفي: إقبلْ يا ربُّ طِلبَتَنا، ولتَريقُ لَكَ صلواتنا، ورِدَّ لَنا طِلباتنا، ولا تَردُّ وَجهُكَ عَنَّا.

وأمسَكَت بِالقَضاءِ يَدي رَدَدتُ الانتِقامَ على خُصومي: نعمتُكَ أفاضت عَلينا، نعم يا ربُّ وإسمَعْ صلاتنا، وإغفر لمَن أخطأ وكَفَر، سبعينَ مَرّة سبعُ مَرَّاتٍ.

وجازَيتُ مُبغِضِيَّ. اسكِرُ سِهامي مِنَ الدِّماء: إفتحْ بابَكَ يا خالِقنا، وإقلْ طلبَتنا، ولِتَرضيك صَلواتنا، ورُدَّ لَنا طلباتَنا.

وسَيفي يأكُلُ لَحْمًا: مِن دِماءِ الضحايا والسَّبايا: من السماء كُلَّ بَرَكَةٍ، ومن الأرض كُلَّ عَطيَّةٍ، ومن الربِّ كُلَ نَعمَةٍ، تَفيضُ على جَمعِنا.

ومِن رأسُ تاج العَدُوِّ. تَهَلَّلي أَيَتُها الأُمَمُ مع شَعبِه: زَيَّحَ الملائِكَةُ بأصنافِهِم، ونادَوا المجدَ بأصواتِهِم، بميلادِ إبنُ رَبِّهِم، الذي أشرَقَ لخلاصِهِم.

لأَنَّه يَثأَرُ لِدَمِ عَبيده وَيرُدُّ الاَنتِقامَ على خُصومِه: مباركٌ الذي أهَّلنا بنعمتِهِ، لعيد ميلادِهِ، ووَعَدنا بمحبتِهِ، لنَرِث مِلَكوتِهِ.

ويُجازي مُبغِضيه وُيكَفرُ عن أَرضِ شَعبِه: مباركٌ المولود الذي جاءَ، وحَرَّرنا من الضلاَلَةِ، والشرير والموت والضيق، وَوعد لنا الملكوت.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس: واجبٌ لنُجاهِرُ بالمجدِ، للمسيح واهِبُ النُور، بميلادِ إبنه المَجيد، ومَهَّد لَنا الطريق الى الأعالي.

من الازل والى الازل آمين: نُرَنِّمُ المجدَ للربِّ، مع ملائِكَةِ السَماء، في هذا العيد البَهيُّ، ميلاد إبنُ الحَيِّ.

ويُردِّدون مطلعُ المزمور: وأَنا أُغيرُهم بِمَن لَيسوا شَعبًا وبأُمَّةٍ حَمْقاءَ أُغْضِبُهم. هَللويا، هللويا، هللويا.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا.

ألحان السَهرةِ:

صلاة كهنوتية اللحن الاول: يا بَحرُ الحياة اللا مُتَكِّل والذي أمواجَهُ عجلاتُ النور وفَيضُ حنانٍ مليءٌ من النِعَمِ، ومن سماء الحياة يا ربِّي تَرتَفِعُ الحياةِ، وتَبتَهِجُ بها جَميع أنظمة العُليينَ شمامِسَةُ شعاع مَجدكَ. دَبِّر يا ربِّي بالمَراحِمِ جِنسُنا الترابي الضعيف والمَختومينَ بإيقونَتُكَ، وجَدِّد نُفوسَنا بِعَطيَتِكَ، وقَدِّس أفواهُنا بالتسبحات اللائقة لإسمِكَ في كُلِّ أوانٍ يا ضابط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ملاحظة: بين مزمور وآخر يجثون (سيم بوركا) حتى وإن صادف العيد يوم الأحد:

وترتُّل آيات مزامير السهرة مزدوجة ويزيدون بينها هللويا اي بين الايتين المزدوجتين، وهناك من يزيد ثلاث مرات هللويا وأيضا أثنين.

ويُرَنِّمون المزمور الثاني كُلُّهَ: مز 2

لِمَاذا اْرتَجَّتِ الأمَم وبِالباطِلِ تَمتَمَتِ الشُّعوب؟

الشماس: أجثوا جميعاً (سيم بوركا)

حينها يجثوا الجميع معاً قائلين هذا القانون:

قُدُّوس، قُدُّوس، قُدُّوس الرب الاله القدير، ممتلئةٌ السماء والأرض من تسبحاتهِ، ومن طبيعة وجوده ومن بهاء شعاعهِ الممجَّدُ.

وبعدها يقول الشماس: إنهضوا بقدرة الله

يجيب الشعبُ: المجدُ لإسمه القُدُّوس.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا.

صلاة كهنوتية اللحن الثاني: بالحانٍ مقدسة يا رَبِّي، وبكلماتٍ هَنيئَةٍ وطَيِّبَةٍ تتبارك سَكينة رُبوبيَتُكَ في كُلِّ ساعَةٍ، من أفواجِ السماويين خدَمَةُ مَقدِسُكَ ويَقفون أمامَ عَرشُكَ، مَعَهُم وبِهُم يا رَبِّي إقبلْ وإمزُجْ  قُربانَ هذه التسبحاتِ التي قَرَّبَهَا ويُقَرِّبوها عَبيدِكَ مُثَبِّتي أسرار تَدبيرُكَ، وقَدِّس نُفوسَنا بعطايا نِعمَتِكَ، يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبِن والروح القُدُس. آمين.

ويرنِّمون المزمور إثنَي والسبعين كلَّهُ: مز 72

أللَّهُمَّ، هَب لِلمَلِكِ حُكمَكَ ولاْبنِ المَلِكِ عَدلَكَ.

الشماس: أجثوا جميعاً (سيم بوركا)

حينها يجثوا الجميع معاً قائلين هذا القانون:

قُدُّوس، قُدُّوس، قُدُّوس الرب الاله القدير، ممتلئةٌ السماء والأرض من تسبحاتهِ، ومن طبيعة وجوده ومن بهاء شعاعهِ الممجَّدُ.

وبعدها يقول الشماس: إنهضوا بقدرة الله

يجيب الشعبُ: المجدُ لإسمه القُدُّوس.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا.

صلاة كهنوتية اللحن الثالث: تذكار مُدهِشٍ لتجلِّيكَ البَهي يا رَبِّي، والهتافات المهيبة الثلاثة للأبواق هذه حيث إتَسَمَتْ بجلالَتِها، تسبحةٌ  ثلاثية التقديس قُرَّبَتها كَنيسَتُكَ امام ربوبيَتُكَ بجميع طُغُمات أبناؤها، تُنجِّيهُم عِناية حَنانُكَ من جَميع العوارِض المُخيفة، ونَتَنَعَّكْ بالحانٍ لائِقَةٍ لإسمِكَ، يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

ويرنّمون المزمور المائة وعشر: مز 110

قالَ الرَّبُّ لِسَيِّدي: ((اِجلِسْ عن يَميني حتَّى أَجعَلَ أَعداءَكَ مَوطِئًا لِقَدَمَيكَ))

الشماس: أجثوا جميعاً (سيم بوركا)

حينها يجثوا الجميع معاً قائلين هذا القانون:

قُدُّوس، قُدُّوس، قُدُّوس الرب الاله القدير، ممتلئةٌ السماء والأرض من تسبحاتهِ، ومن طبيعة وجوده ومن بهاء شعاعهِ الممجَّدُ.

وبعدها يقول الشماس: قُوموا بقدرة الله

يجيب الشعبُ: المجدُ لإسمه القُدُّوس.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعنا.

صلاة كهنوتية أولى لترتيلة الليل: من جميع الخلائِق التي زَينّت آيتُكَ، تُرَّدُ لعظمة وجودِكَ إعترافاتٌ دائمةٌ من حواس دون صوتٍ، بنظامٍ لا يُدرك ذلك الذي رَكَّبَتهُ حِكمَتُكَ، تُرضيكَ الأن أيضا قرابين أصوات تسبحاتِ نعمتَكَ التي علمتها لكنيستك لتقربها أمام إسمُكَ القُدُّوس، وأنِّرْ لمُقَرّبيها بنُورِ إسمِكَ العَظيمِ، يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس، آمين.

ترتيلة الليل: الربُّ حَكَمَ ولبس البَهاءُ، من سيتحدثُ بأعاجيب الرَبِّ، من هو مثلُك يا ربِّ. حتى وإن لم تَكُن جميع الخلائِقِ فمُ ولِسانق واحِدٌ تَكفي للحديث عن رُبوبيَتُكَ.

من يَكفي ليتحدث عن نِعمَتُك خالِقنا، فمنذُ بدْ جنسنا خَلَّصْتَ آدَم من المَوتِ، ولأن جميع الشُعوب التي تَجلُسُ في الظُلمَةِ، يُقرِّبون لَك التسبحةِ دونَ إنقطاعٍ، وبأصواتِهِم يَهتفون: ويُسبحون بقداسةٍ، ومع الكروبيم القديسينَ والسيروفيم يَشكرون قائلين: قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ يوم ميلادِكَ العَظيم، والذي فيه صار لنا رجاءٌ عظيمٌ وخلاصٌ، المسيح جاءَ لخلاصَنا ترأفْ وإرحمنا.

وتعاد الترتيلة للمجدلة.

الشماس: لنصلي السلامُ معنا.

صلاة كهنوتية: اليكَ يا خالقنا وصانِعُ خَيراتِنا، ضابطٌ ومُدَبِّرٌ نُفوسَنا بآية إرادتِه الهنيئة، ملك التسبحة العظيمِ، موجودٌ منذ الازل، نَشكُرُ ونَسجُدُ ونُسَبِّحُ في كُلِّ اوانٍ يا ضابط الكُل: الآب والإبن والروح القُدُس، آمين.

ويبدأون الترتيلة: وبنى على العُلِّيَةِ مُقدُسُه، والرب وحدَهُ دَبَّرَهُ. وخلَق الله لآدم على صورتِهِ ومِثالِه.

أقام الخالِقُ في الفِردَوسِ صورَتَهُ، ولهذا أغوى المتمردُ بغيرَتِهِ وبالظلالَةِ، ولكن ذلك الخالِقُ الحكيم جدَّده في رحمُ البَتولِ، وزَيَّنَهُ بادويَةٍ غيرُ فانيَةٍ، وأقامهُ من بيت لُحمٍ مُمَجَّداً، وعندما عَلَمَ المَجوس سارعوا للسجود لهُ، ويُقرِّبون على عجالَةٍ قرابينَ مختلفَةٍ، ونحنُ أيضا الذين تَعلَّمنا أن نَسجُدَ معهم ونَقول: اله غير مائِتٍ يُخجل المتهرطقينَ، اله غير مائِتٍ يا ضابطَ الكُلَّ المجدُ لَكَ.

وتعاد الترتيلة للمجدلة.

صلاة كهنوتية: أفِض عَلينا يا ربُّ نِعَمَكَ وزِد عندنا مَعوناتُكَ، وعَضِّدنا كعادَتُكَ لنُرضيك حسبَ إرادَتُكَ، ونَسلُكُ حسب وَصاياكَ ونُرضي إلوهيَتُكَ بأفعالِ البِرِّ الصالِحَةِ جميع ايامِ حياتِنا يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس، آمين

ويبدأون الترتيلة: الربُّ حَكَمَ ترتعدُ الشُعوب. كَم هي عظيمَةٌ أفعالُكَ يا ربِّ. لأن الزمن قَصيرٌ لأتحدث عن جِدعون وباراق وشمشون ونفتاح وعلى داود وصموئيل وعلى الانبياء الباقين.

مَنْ يُبطل نِعمَتَكَ يا الله الكلمة الوحيدة، لأنَّك تَحنَّنَتَ وتَجَلَّيتَ برغْمَ اللوم الذي علينا لِخلاصِنا، لأنه جميع الأفعال التي صُنعتْ بآيَتُكَ، في البدءِ يُقربّون لَكَ الشُكر، ومن الملائِكةِ التسبحة ومن السماء نجمُ النُور، ومن المجوس القرابين، ومن الرُعاة السُجود، ومن الأرض إختَرتَ المغارة، ومن البرية المِذوَدُ، وايضا من جنسنا الام البتول القديسة، ومن جميع الخلائِقِ تُسجَدُ، أيها المَسيح إرحَمنا

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس:

ملوكٌ أبناء المُلوك إرفعوا التيجان من رؤوسَكُم وإسجدوا للإبن البُكُر، قُدُّوسٌ أشرق من مريم الطوباوية وجاء من لخلاص العالم، المجدُ لَكَ رَبَّنا، المجدُ لَكَ إبنُ الله، مباركٌ الذي بميلادِهِ خَلَّصنا.

من الازل والى الازل آمين:

من الذي شاهدَ الشاة حامِلَةٌ شِبلُ الأسد وتُرَبِّيه دونَ خَوفٍ، مريَمْ صارتْ الشاة، والمسيح هو شبلُ الأسد وتُرَبِّيه دون خَوفٍ، المجدُ لَكَ رَبَّنا، المجدُ لَكَ إبنُ الله، لأنَّك أكرمْتَ مريم والِدَتُكَ.

يُردِدُ جميع الشَعبُ آمين:

ثلاثُ إكراماتٍ خَرَجَتْ من حقلُ بيت إسرائيل، خنة ومريم وايلشباع، خنَّة وُلِدَتْ لصموئيل، وايلشباع لمار يوحنا، ومريم لمُخلِّصُ العالم، المجدُ لَكَ رَبَّنا، المجدُ لَكَ إبنُ الله، مباركٌ الذي بميلادِهِ أفرحنا.

ويدخلون المذبح مع النَيِّراتِ ويُصَلُّون:

صلاة كهنوتية: أهِّلنا رَبَّنا والهنا بأفكارٍ نقيَّةٍ وتراتيلٍ مع قُدُرات السماء والمجوس والرُعاة، نُزَيِّح لعيد ميلاد المسيح رَبَّنا ومُحيينا المقُدَّس بنعمتِكَ وبمراحِمِكَ، يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

القانون:

ويرددون مزمور 147 كل آيتين مع بعض:

سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّمَوات سَبِّحوه في الأَعالي:

الردة: مَسجودُ المولود الذي بالنجم نادى فارس ليُعَرِّفْ بميلادِهِ، وأرسلَتْ أبناؤه لياتوا ليروا الملك الذي وُلٍدَ في اليهودية حسب الوعدْ، وجَثُوا وسَجدوا وقَرَّبوا لَهُ الذهب والقَرابين.

ويكملون مزمور 7:148-14

سَبِّحي الرَّبَّ مِنَ الأَرْضِ أَيَّتُها التَّنانينُ وجَميعُ الغِمار

الردة: من المَشرِقِ حَمل المجوس القرابين وجَلبوها لمخلصنا، ودخلوا المغارةَ وجَثوا وسَجدوا وقَرَّبوها امامَهُ، ذهبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ، وهَتفوا لَهُ المجدَ.

ويكملون مزمور 150:

سَبِّحوا اللهَ في قُدسِه سَبِّحوه في جَلَدِ عِزَّيه

الردة: صارت مسيرة النجمُ في الأعالي، وأرعدَتْ لأبناء فارِس باعجوبة عظيمةٍ، لياتوا ويُكرموا ميلاد الملك إبنُ دواد.

ويكملون مزمور 116:

سَبِّحي الرَّبَّ يا جَميعَ الأمَم واْمدَحيه يا جَميعَ الشّعوب

الردة: اليوم يُزيح في جمعنا عيد ميلاد المسيح الإبن، إقبَلْ مِنَّا سهرةٍ يَقِظَةٍ وصلوات مُسَبِّحيكَ، ومن بيتِ كَنزُ حنانِكَ إستَجِبْ لطلباتِنا.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس:

رَنَّم أصنافُ الملائِكَةِ المجدَ في الأعالي، وهَتَفَ معهم الأرضيين أيضا تسبحةٍ واحدةٍ، لذلك الذي بمحبته نَزل ولبس طبيعتنا.

عليك يا مُعيننا نَضَعُ إتكالنا كُلَّ ساعَةٍ، ونطلبُ من بيت كنزك حنانٌ ورحمَةٍ وغفران ذنوبٍ، أفضْ على أيدينا عطيتُكَ وتَحنَّن على خطيئتنا.

ويُرَدِّدونَ ترتيلة (المجدُ لله في العُلى) آية واحدة من المذبح ويجيبون بعدها يآيَةٍ من الهيكل:

المجدُ لله في العُلى (تُكرَّرُ 3 مرات)* وعلى الأرضُ السلام* والرجاءُ الصالحُ لبَني البَشَر* نَسجُدُ لَك* نُسَبِّحُ لَكَ* نُعِظِّمُكَ* المَوجود منذُ الازل* طبيعةٌ غير منظُورةٌ ولا تُدرَكُ* الآب والإبن والروح القُدُس* مَلِكُ المُلوك* وسَيِّدُ الأسيادِ* الذي يَسكُن في النُور البَهيُّ* ذلك الذي لَم يِشاهِدُ أحَدٌ من البَشَرِ* ومُستحيلٌ رؤيَتَهُ* قُدُّوسٌ لِوَحدِهِ* قَديرٌ لِوحِدِه* ازليٌ لِوَحدِهِ* نَعتَرِفُ بِكَ* من خلالِ وَسيطِ نِعَمِنا* يَسوع المسيح* مُخَلِّصُ العالَم* وإبنُ العَليُّ* حَمَلُ الله الحَيِّ* يَحمِلُ خَطيئَةُ العالَم* إرحَمنا* يَجلُسُ عَن يَمينِ الآب* إقبَلْ طِلبَتَنَ* أنتَ الهُنا* وأنتَ رَبَّنا* أنتَ مَلكَنا* وأنت مُخَلِّصَنا* وأنتَ غافِرُ خطايانا* عُيونُ كُلِّ إنسانٍ مُعَلَّقةٌ نَحوُكَ* يَسوع المَسيح* المجدُ لله أبيكَ* ولكَ وللروح القُدُس وللابد، آمين.

الردَّات: طوبى للمولود الذي أرعدَ الملوك الجائِرينَ، وآيتِهِ قَرَّبَ الملائِكَةُ والبشر ليُسَبِّحوهُ.

أرعدَتء قُدرَتَهُ الملائكة والبشر ليسبحوهُ، وجميعهُم سويَةٍ ينادون ويُرَنِّمونَ مباركٌ ميلادُكَ.

مناداة الشَماس:

لِنَقِفُ حسناً جميعاً بفَرَحٍ وبَهجَةٍ ونطلبُ ونَقول: يا رَبُّ إرحَمنا.

المسيح الذي وُلِدَ أزلياً من الآب دونَ بَدءٍ، شعاعُ مجدِهِ وصورة وجودِه، وضابطٌ ومُدَبِّرُ الجميع بقدرة كَلِمَتِه. منكَ نطلب.

المسيح الذي وُلِدَ زَمنياً في نهاية الأزمنة من البتول مريم ينبوع الأقداسِ لخلاصِ طبيتعنا والتحرر لجميع الخلائِقِ. منكَ نطلُبُ.

المسيح المولود الأزلي وإبنُ الابدية، صبيٌّ مولود من قبل النجوم، والذي اليوم وُلد في بيت لحم لختام الأنبياء. منكَ نطلُبُ.

المسيحُ رَبُّ داود بالوهيَتِهِ، والذي وُلِدَ اليوم من بيت داود، لتاكيد نبوءة داود أبيه. منكَ نطُلُب..

المسيح الذي وُلِدَ اليوم من البتول مريم دون زواجٍ، مولودٌ الاعجاز وأبنُ الإعجوبَةِ، اله جبّار الدهور، حاكمُ السلامَ، كإعلانِ النبي إشعيا. منكَ نطلُبُ.

المسيح شمس البِرِّ، الذي شاعَ من بيت داود، والذي أشرق اليوم مجدهُ بلباس ناسوتنا، ليختم نبوءة ارميا وملاخي. منك نطلب.

المسيح بميلاد بالجسد سُبِّحَ من الملائِكَةِ، وبُشِّر بالرعاةِ، وشَهَد عليه شمعون، وشُكِرَ من خنَّة. منك نطلب.

المسيح الذي بميلادِهِ القدوس، هتف الملائكة المجدُ لله في العلى، وبَشَّر السلامُ والأمان على الأرض والرجاء الصالح لبني البشر. منكَ نطلب.

المسيح بميلادِهِ من إبنَةُ حواء، حَلَّ وأبطل حكم حواء، ووعدَ حياةً جديدةً ورجاءٌ صالحٌ وخلاص جميع أبناء حواء. منكَ نطلُبُ.

المسيح آدم الثاني بميلادِهِ من إبنةُ حواء، جدَّد عِتْقَ آدم الاول، وهيأ لَهث مسكناً في السماءِ،  عِوض مسكن الفردوس الذي يُحلُّ. منكَ نطلبُ.

من اجل أمان وإستقرار الملوك والكبار وثبات المحبة وكمال الكهنة وكبار الكهنة، ومن اجل خصوبة السنة والمحاصيل والثمار، وثبات جميع العالم. منكَ نطلب.

من أجل ثبات وأمان رئيس الأحبار أبينا المباركُ مار فلان الجاثاليق البطريرك، بكل نجاحٍ وظَفرٍ، لبهاء الكهنوت، ولرفعة الإيمانِ، ولتربية الرعية القطيع الفاهِمِ، ولمجد إسمك المُمَجَدُ. منك نطلب.

من اجل الخور اساقفَةِ والمطارِنَةِ، خصوصاً أبينا المُبارك وراسٌ النيافَةِ مار فُلان الأسقف الميطرافوليط، ولِرعاية القَطيعِ، ولثباتِ الأيمان القَويمِ. منكَ نطلُبُ.

من اجل القساوِسَةِ ليُقدِّسون بنقاءٍ، والشمامِسَةِ ليسيروا بصفاءٍ، وكُلَّ جمعُ الكنيسةِ أبناء المَلِكِ ليَتَزينوا. منكَ نَطلُبُ.

آله رَحومٍ والذي رَحمَ علَيَنا بميلادِ إبنِهِ الحبيب، ولضم يَحسِبُ لَنا زلّاتنا في القرونَ الاولى، بل أرجعنا لطريق الحياة من خلال الثمر المُمجَّدُ الذي أعلِنَ منهُ، وهو يُدَبِّرُ حياتَنا كعلامة إرادَتِهِ. منكَ نطلب.

المسيح مع أبيه والروح القُدُس، يُسَبَّحُ مع تسبحاتِ ملائكة العلِّي في السماء، وبتهاليلِ وسجودِ الأرضيين في الأرض يُسجَدُ ويُشكَرُ. منكَ نطلُبُ.

المسيحُ سلامُ العُليين وامانُ الأرضيين، ثَبِّتْ كنائِسِكَ في كُلِّ مكانٍ وإحفَظْ ساكِنيها وإحفَظْ ساجديكَ ليُزَيِّحوا أعياد تدبيرِكَ المُقدَّسة، بفَرَحٍ وبأعمالِ صالحَةٍ تُرضيكَ وإرحَمنا.

الشماس: نُصلي السلام معنا.

صلاة كهنوتية: لمار أيليا من راس العَينِ. لكَ أيُّها المَولود غير المنظور منذ الازل والذي وُلِدَ من الآب دونَ زَمَنٍ. (كرر). صورةٌ حيَّةٍ وإيقونة لا متغيرةٍ لوالدِهِ، من حَظنِ أبيه اللا منظور وُلِدَ منذُ الازل، وتَجَسَّدَ من بَطنٍ مَختومَةٍ بالبتولاتِ لا متغيَرَةٍ، وأخذ بإرادتِه مثال العبد من من الصنف الهّشِّ (رَقِّ) المادي والناطق، وخَلَّصَ بمراحِمِه الطبيعة المادية والعناصر الاربعة (الماء، الهواء، النار والأرض) من عبودية الخطيئة، ذلك المركبة الكيوربيمية ترتعدُ من بهاءِه، ومسيرة سلوكِهِ تُرهبُ السيروفيم، ويطيرُ ويحِطُّ دونَ تغيير على أجنحة النار والروحِ، وترتعِدُ منهُ السماء والأرض وكل ما فيهما، ذلك الذي تسجدُ لطبيعة وجودهِ جميع الطبائِعُ العارفة والمُتحسِسَةِ، وأنظمة قُدُرات العالم يُزَيِّحون لعرشِهِ بتراتيلٍ صامتَةٍ لذلك الذي أُرسِلَ في نهاية الأزمنة لخلاصَ طبيعتنا الذي صار عبداً لموتِ الخطيئةِ، ارجوان لا منظورِهِ حيثُ ترتفع الطبيعة البسيطة وغير المحدودة لإلوهيته فوق الأشعةِ والازمنة والاطوار والحدودِ، ذلك الذي خَتَمَ وثَبَّتَ الكلمات النبوية بميلادِه الثاني، ويُسجَدُ من افواجِ النُورِ بدخولهِ لمدينة العالم، وجَمَّعَ معاً المجوس والرُعاةِ للسجود لعرشِ إلوهيَتِه، نتضَرَّعُ ونَسألُ ونَطلُبُ منكَ، وَشِّحنا يا ربُّ سلوكاً مُقدَّساً كما ألبِسَتَ في القِماطِ، وأشَعَّ على الأشخاصُ النور السَماوي، كما أنرْتَ على الرُعاة، وأشرقَ في قلوبَنا فرحةٌ الهيةٌ تلك التي اشرقَتْ في كُلَّ العالمْ، كما نُرَنِّمُ مع صفوف الملائِكَةِ، المجدُ لله في الاعالي، وعلى الأرضُ السلامُ والرجاء الصالِح لبَني البشر، وأهِّلنا لندخُلُ المغارة المُقدسة مع الرُعاةُ مُكرِّمي ميلادُكَ، ونمضي بعجالَةٍ بأقدامِ افكارُنا لنسجُد للمِذود السَماوي مَقدِسُ وُجودِكَ، حاملِينَ مع الملوكِ أبناءُ فارس ثمارُ شِفاهِنا الناطقَةِ، وقرابين لا مادِّيةٍ لإكرامِ ملَكوتُكَ، وعَضِّدنا لنُعيِّدُ اعيادُكَ ونَحِجُّ حَجُّكَ بإكرامٍ يليقُ سيادَتُكَ، ونتنَعَّمُ بمنازلٍ أورشليمية مكانُ عَرشُكَ، وخَلِّصْنا ونَجِّنا من الحسدُ الهيرودوسي لاعداءِنا الخَفيينَ، بالمعونَةِ التي أُهديَتْ مِنكَ نُعلٍّي ميلادُكَ ونُقَبِّلُ بشِفاهِنا الاقمطة التي غَطَتْكَ، ولتَكُن يا ربِّي خِدمَتَنا لِراحَتِكَ، وصلاتُنا وسَهرَتِنا لِتَضَرُعَكَ، وطلبتَنا لِرضاكَ وتضرعنا لإكرامِكَ، وإبتهالُنا لنُرضيكَ، ولَكُن مراحِمِ وحَنان إلوهيَتُكَ لغُفران ذنوب شَعبِكَ، ولمسامحة خطايا جميعُ قَطيع رَعيَّتُكَ التي إختَرتَ لَكَ بنعمَتِكَ وبمراحِمِكَ، صالحٌ ومُحِبُّ البشر يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة كهنوتية ملحقة: لَكَ أيُّها المَولود الازلي والزَمني، ازلياً وُلِدتَ من أبيكَ قبلَ الدُهورِ، وزَمانياً شوهِدْتَ من مريم دائمة البتوليةِ وحافظةُ الأقداس البتولية، أنت الذي رأى اشعيا مَجدُكَ بعينِ الروح نورانياً في قُدس الأقداس، وعرَفَ حزقيال خفاءُكَ على المركبة النورانية، وشاهدَ دانيال عَظمتُكَ على سُحُب السماءِ كَعِتقُ الأيامِ، ووصفَ ملاخي الوهيتُكَ كشمسُ بِرِّ الشفاءِ تَقدَحُ من لسانِهِ، أنت الذي تُزَيَّنُ إلوهيَتُكَ من شُعَلٍ الهية عارِفةٌ ومُلتَهِبَةٌ، ومن طُغماتِ كيروبيمية وسيورفيميةٍ حادةُ الحواسِ ومتنوِّرَةِ العقولِ تُكرمُ ربوبيتُكَ، ومن كُلَّ كلام الاكليروس المنظمُ يُزَيَّحُ عرشُ سُلطان ربوبيتُك الخَفي، أنت الذي صَوَّرُكَ أشخاصٌ انبياءٌ بسِرِّ كلامِهِم مثالياً، وراتْكَ أقانيمٌ رسولية بعيونٍ جسديةٍ حقيقيةٍ، بشركَ بثقةٍ جميع المبشرين العالميين في جميع أقاصي العالم، وبشروك ملافنةٍ صحيحي الايمانِ الهياً وبشرياً، وانت الذي إختَرْتَ بفعلِ نِعمَتِكَ وبحلولِ قُدرَتُكَ قَدَّسْتَ البتول البَهيِّةِ والمُزَيَّنةِ بين البتولاتِ مريم النقيَةِ، والذي منها وُلدتَ عجائبياً، وكَبَرتْ طفولتُكَ على ركبها الأمومية، وهي التي صارتْ مركبةُ مجدُكَ الجسدية، وسحابةٌ نورانيةٌ لظلُ نَعيمِكَ، وينبوع النقاوةِ، ومجرى القداسةِ، وختمُ البتوليةِ، وإيقونة العِفَّةِ، وهيكل النورِ، ومنزلُ الجمالِ، ومبخرةٌ ناطِقَةٌ حاملةٌ نور الإلوهيةِ، ومخبرةٍ جسديةٍ مليئة بالوِئامِ، وتاجٌ بَهيٌّ للكنيسة الجامعة المُقدسة، وإكليلُ نورٌ لإيمانٍ قويمٍ ورسوليٍ، ولهذا رَبَّنا وإلهنا أزِلْ وأبطِلْ عَنَّا عصا التعذيبِ والهجماتِ المُزعِجةِ، وأعطِنا الامانِ الدائِمِ الذي لا يتزعزعُ، وسلامٌ طويل الامدِ الذي لا يَزول، واهدِنا حياة عَفيفةٍ وايامٌ مليئةٌ بالإزدهارِ، وهِبْ شَعبُكَ ورَعيَّتُكَ هداياك الحَسَنَةِ، وإهدِهِمْ الى طريقِ ملكوتُكَ بسندِ يَمينِكَ، وأمطِرْ عليهمِ من سحابَتُكَ المُقدسَةِ امطار إراديَةٍ، وتَوِّجْ رؤوسَهُم بتيجانٍ نورانيَّةٍ، وأهِّلْنا مع كيروبيم النور مُزيِّحيكَ، نَرفَعُ لَكَ التسبحة والإكرامِ والشُكُر والسُجودِ، خالِق النورَ بِنِعمَتِه ومُنَظِّمُ الظلامَ برَحمَتِهِ ومُنَيِّرٌ الخليقَة بحِكمَتِهِ ومَعرِفَتِهِ وإلوهيَتِهِ التي لا تُدرَكُ من الروحانيينَ والجَسَديينَ يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

قانون مزامير الصباحِ

اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ: في البدءِ أنشأ النُور الله ربُّ النورِ، خلَقَ النُورَ وأنشأ النُور، حَلَّ في النُور وسَكنَ فيهِ، تَعَجَّبَ الملائِكَةِ بذلك النُورِ، وبأصواتِهِم هَتَفوا: الرَبُّ واهِبُ النُورِ، لكَ نَرفَعُ المجدَ.

قانون آخر: في البَدءِ كانتْ الكَلِمَةِ عندَ الله في الوُجودِ، وفي النهاية تَجَلَّتْ في جَسَدِنا، دون تفَحُصٍ وبَحثٍ، الأسرار والرموزٍ والامثالِ التي قيلَتْ منذُ القِدَمِ في النُبوءَةِ، على المولود المسجود والجديد، طفلٌ مليءٌ إلوهيةٌ، وُلِدَ لَنا في المغارَةِ، في مدينة داود بيتُ لَحمٍ، وزعزعَ الخلائِقِ بميلادِهِ، للقرابين والمسجوداتِ، وأفاقَ جهات المعمورة الأربعَة بالتسبحاتِ الجديدةِ لأصواتِ الملائِكَة والرُعاةِ، الذين بَشَّروا التجديد حيثُ رُفِعَ نَيرُ الظلالَةِ والموتِ من المعمورَةِ، وتحررت الطبيعَةُ البشرية من عُبودية الخطيئَةِ، وأنار جنسنا بالمعرفة وأشعَّ بِنا الإيمانِ الرَبُّ واهِبُ النُورِ، لكَ نَرفَعُ المجدَ.

ويكملون المزمور 100:

100 1 اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا

إعبُدوا الرَّبَّ بِالفرَح (الرَبُّ واهِبُ النُورِ، لكَ نَرفَعُ المجدَ).  أُدخُلوا إِلى أَمامِه بِالتَسبِحَةِ.
2 إِعلَموا أَنَّهُ الربُّ إلهنا، هو صَنَعَنا وليسَ نَحنُ، نَحنُ شَعبُه وقَطيعُ مَرْعاه.
3 أُدخُلوا أَبوابَه بِالشُّكْران ودِيارَه بِالتَّسْبيح، إحمَدوه وبارِكوا اْسمَه.
4 فانَّ الرَّبَّ صالِحٌ وللأبدِ رَحمَتُه وإِلى جيلٍ فجيل أَمانَتُه.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس. من الازل والى الازل آمين.

اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا (الرَبُّ واهِبُ النُورِ، لكَ نَرفَعُ المجدَ).

الشماس: نُصلي السَلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية : لَكَ يا رَبُّ تَرفَعُ المجدَ والشُكرَ جَميع الخلائِق التي خَلِقتَ، لأنكَ لِوحدُكَ لهُنَّ نور الحَقِّ، يُنير الدُهور والخلائِقِ بنعمَتِهِ ومراحِمِهِ، يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروُح القُدس. آمين.

ويُرتلون مزمور 91:

91  السَّاكِنُ في كَنَفِ العَلِيِّ، يَبيتُ في ظلِّ القَدير

(حينَما صَنَع الرَبُّ ذلك النُور، إندَهَشَ بِه الملائِكَةُ، وما أن أشرَقَ في كُلِّ صباحٍ يُسَبِّحوه هُم ونَحنُ)

1 السَّاكِنُ في كَنَفِ العَلِيِّ يَبيتُ في ظلِّ القَدير
2 يَقولُ لِلرَّبِّ: ((أَنتَ مُعتَصَمي وحِصْني إِلهي الَّذي علَيه أَتوكَّل)).

3 هو الَّذي يُنقِذُكَ مِن فَخِّ الصَّيَّاد ومن الكلام الباطِلِ.
4 يُظَلِلْكَ بِريشِه وتَعتَصِمُ تَحتَ أَجنِحَتِه وحَقُّه يكونُ لَكَ تُرسًا ودِرْعًا.
5 فلا تَخْشى اللَّيلَ وأَهوالَه ولا سَهْمًا في النَّهارِ يَطير
6 ومن فِعلٍ يَسيرُ في الظُلمَةِ، ولا آفَةً في الظَّهيرةِ تَفتُك.
7 يَسقُطُ عن جانِبِكَ أَلْفٌ وعن يَمينكَ عَشَرَةُ آلاف، ولاشَيءٌ يُصيبُكَ.
8 حَسبُكَ أَن تَنظُرَ بِعَينَيكَ فتُعايِنَ جَزاءَ الأَشْرار
9 لأَنَّكَ قُلتَ: ((الرَّبُّ مُعتَصَي)) وجَعَلتَ العَليً لَكَ مَلْجَأً.
10 الشر لا يَنالُكَ ولا تَدْنو الضَّربَةُ مِن خَيمَتِكَ:
11 لأَنَّه أَوصى مَلائِكَتَه بِكَ لِيَحفَظوكَ في جَميعِ طرقِكَ.
12 على أَيديهم يَحمِلونَكَ لئَلاَّ تَصدِمَ بحَجَر رجلَكَ.
13 تطأ الأَسَدَ والأفعى تدوسُ الشبلَ والتنين.
14 أُنجيه لأَنَّه تعَلق بي أَحْميه لأَنَّه عَرَفَ اسْمي.
15 يَدعوني فأُجيبُه أَنَّا معه في الضِّيقِ فأُنقِذُه وأُمَجِّدُه.
16 بِطولِ الأيامِ أُشبِعُه وأُريه خلاصي. ((حينَما صَنَع الرَبُّ ذلك النُور، إندَهَشَ بِه الملائِكَةُ، وعِندَما يَشرُقُ في كُلِّ صباحٍ يُسَبِّحوه هُم ونَحنُ)

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس. من الازل والى الأزل آمين. (عندما خَلَقتَ ذلك النور المُنتشر سَبَّحوكَ الروحانيين، وعَرَفوا ان الذي خلق ذلك النُور هو الذي خَلَقَهُم)

السَّاكِنُ في كَنَفِ العَلِيِّ يَبيتُ في ظلِّ القَدير (من الملائكة تُسبَّحُ ومن بَني البِشر تُكرَمُ، وجميعَهم سويةٌ ينادون ويقولون: مباركٌ ميلادُكَ ايها المَسيحُ مُخلِّصنا).

الشماس: نُصلي السَلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية: مُمجَّدٌ يا رَبُّ إتكال الوهيَتُكَ العَظيم، وعالٍ وسامٍ ملجأُ سيادَتُكَ العَجيب، ولا يَخجَلُ مَن يأمَلُونَ بِكَ ويَتَكِّلونَ عَلَيكَ ويُنادونَ إسمِكَ القُدُّوس ويتضرعون اليك في جَميع الازمنة والأوقات يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُرتلونُ مزمور 104:

104   بارِكي الرَّبَّ يا نَفْسي (لائِقٌ بِكَ المجدُ يا الله)

1 بارِكي الرَّبَّ يا نَفْسي أَيّها الرَّبُّ إِلهي لقد عَظُمتَ جِدًّا تَسَربَلتَ البَهاءَ والجَلال

2 أَنتَ المُلتَحِفُ بِالنُّورِ كرِداء الباسِطُ السَّماءَ كالسِّتارة

3 البانِي عُلّيَاتِه على المِياه الجاعِلُ الغَمَامَ مَركَبَةً لَه السَّائِرُ على أَجنِحَةِ الرِّياح
4 الجاعِلُ مِنَ الرِّياحِ رُسُلَه ومِن لَهيب النَّارِ خُدَّامَه
5 المؤسسِّ الأَرضَ على قواعِدِها فلا تَتَزَعزَعُ أبدَ الدُّهور.
6 كَسَوتَها الغَمرَ لِباسًا على الجِبالِ وَقَفَتِ المِياه.
7 عِندَ زَجرِكَ تَهرُب وعِندَ صَوتِ رَعدِكَ تَهطُل
8 تَعْلو الجِبالَ وتَنزِلُ إِلى الأَودِيَة إِلى المَوضِعِ الَّذي حَدَّدتَ لَها.
9 جَعَلتَ لَها حَدًا لا تُجاوِزُه فلا تَعودُ تُغَطِّي وَجهَ الأَرض.
10 أَنتَ مُفَجّر العُيونِ في الوِهاد فتَسيلُ بَينَ الجِبال
11 تَسْقي جَميعَ وُحوشِ البَرِّيَّة وبِها تُرْوي حَميرُ الوَحْشِ عَطَشَها

12 عِندَها تَسكُنُ طُيوُر السَّماء وتُغَرِّدُ مِن بَينِ الأَغْصان.
13 من عُليَاتِكَ تَسْقي الجِبال ومن ثَمَرِ أَعْمالِكَ تَشبعُ الأَرض
14 تُنبِتُ لِلبَهائِمِ كَلأً ولخِدمَةِ البَشَرِ خضَرًا لِإِخْراجِ خُبزٍ مِنَ الأَرض

15وخَمرٍ تُفَرِّحُ قَلبَ الإِنْسان لِكَي يُنَضِّرَ الزَّيتُ الوُجوه ويُسنِدَ الخُبزُ قَلبَ الإِنْسان.
16 تَشبعُ أَشْجاُر الرَّبِّ (لائِقٌ بِكَ المجدُ يا الله)

ويكلمون مزمور 113:

113 1يا عَبيدَ الرَّبِّ سَبحوا (2) لاْسمِ الرَّبِّ سَبِّحوا (لائِقٌ بِكَ المجدُ يالله، لأنَّكَ أنت خالِقُ النُور)
2 لِيَكُنِ اْسمُ الرَّبِّ مُباركًا مِنَ الآنَ وللأبد.
3 مِن مَشرِق الشَّمسِ إلى مَغرِبِها اِسمُ الرَّب مُسبح
4 تَعالى الرَّبُ على جَميعِ الأمَم وفَوقَ السمَواتِ مَجدُه!
5 مَن مِثلُ الرَّبِّ إِلهِنا الجالِسِ في الأعالي
6 الَّذي تَنازَلَ ونَظَر إِلى السَّمَواتِ والأَرض؟
7 يقيمُ الفَقيرَ مِنَ الأَقْدار
8 لِيُجلِسَه مع العُظَماء عظَماء َشَعبِه.
9 يُجلِسُ عاقِرَ البَيتِ أُمَّ البَنينَ مَسْرورة.

المجدُ للآب والإبِن والرُوح القُدُس. من الازل والى الأزل آمين.

يا عَبيدَ الرَّبِّ سَبحوا (2) لاْسمِ الرَّبِّ سَبِّحوا (لائِقٌ بِكَ المجدُ يالله، لأنَّكَ أنت خالِقُ النُور).

الشماس: نُصلي السلامُ مَعَنا.

صلاة كَهنوتية: أنت يا رَبيُّ لِوَحدِكَ خالِقُ النور، ومُنظِّمُ الظلام بحِكمَتِكَ وبأحكامِكَ، ومُنَيِّر الخليقَة بنُوركَ المُمَجَّدُ بواسِطة الشمسُ والقَمَرُ سراجُكَ، ومن نُورُكَ النَيِّر أرسَتَ لَنا إشِعَّةٌ تُنير جَميع النَيِّرات المسائية والنهارية التي من صُنعَ يَدَيكَ، ولكَ مَدينةٌ السَجود وواجبُ الشُكر لأنُ لَيسَ هُناك أله آخر غيرُكَ يا ضابط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُرتلونَ مزمور 93:

93   الرَّبُّ مَلَكَ والجَلالَ لَبِس (نَسجُد لِكَ أيُّها الموجود منذ الازل)

1 الرَّبُّ مَلَكَ والجَلالَ لَبِس لَبِسَ الرَّبُّ العِزَّةَ وتَمَنطَقَ بِها. والدّنيا ثابِتَةٌ لا تَتَزَعزَع.
2 مُنذُ البَدءَ عَرشُكَ ثابِت مُنذ الأَزَلِ أَنتَ أَنتَ.
3 رَفَعَتِ الأَنهارُ يا رَبُّ رَفَعَتِ الأَنهارُ صَوتَها رَفَعَتِ الأَنْهارُ عَجيجَها.
4 أَكثرَ مِن صَوتِ المِياهِ الغَزيرة بل أَكثَرَ عَظَمَةً مِنَ البِحارِ الطَّاغِية الرَّبّ في العُلى عَظيم.
5 شَهادَتُكَ صادِقَةٌ جدًّا. بِبَيتكَ تَليقُ القَداسَة يا رَبُّ طولَ الأَيَّام (نَسجُد لِكَ أيُّها الموجود منذ الازل)

ويكملون مزور 148:
148  1سَبِّحوا الرَّبَّ مِنَ السَّمَوات سَبِّحوه في الأَعالي
2 سَبِّحوه يا جَميعَ مَلائِكَتِه سَبِّحيه يا جَميعَ قوَّاتِه.
3 سَبِّحيه أَيَتُها الشَّمسُ والقَمَر سَبِّحيه يا جَميعَ كَواكِبِ النُّور.
4 سَبِّحيه يا سَماءَ السَّمَوات ويا أَيتُّها المِياهُ الَّتي فَوقَ السَّمَوات.
5 فلتسَبِّحِ اْسمَ الرَّبِّ، فإِنَّه هو أَمَرَ فخُلِقَت
6 وأَقامَها إِلى الدَّهرِ وإِلى الأبد سَنَّ سُنَّةً لن تَزول.
7 سَبِّحي الرَّبَّ مِنَ الأَرْضِ أَيَّتُها التَّنانينُ وجَميعُ الغِمار
8 النَّارُ والبَرَدُ، والثَّلجُ والضَّباب الرِّيحُ العاصِفَةُ المُنَفِّذَةُ لِكَلِمَتِه.
9 الجِبالُ وجَميع التِّلال، الشَّجَرُ المُثمِرُ وجَميعُ الأَرْز
10 الوُحوشُ وجميعُ البَهائِم، الحَيَواناتُ الدَّابَّةُ والطُّيورُ المُجَنَّحة.
11 مُلوكُ الأَرضِ وجَميعُ الشُّعوب، الرُّؤَساءُ وجَميعُ قُضاةِ الأَرْض

12 والشبانُ والعَذارى، والشُّيوخُ والأَحْداث.
13 لِيُسَبِّحوا اْسمَ الرَّبِّ فإِنَّ اْسمَه عالٍ دونَ سِواه، وجَلالَه فَوقَ الأَرضِ والسَّمَوات

14 وقد عَظَّمَ قُوَّةَ شَعبِه. فالتَّسْبيحُ في أَفواهِ جَميعِ أَصْفِيائِه بَني إِسْرائيلَ الشَّعبِ المُقربِ إِلَيه.

ويُكملون مزمور 150:

150 1سَبِّحوا اللهَ في قُدسِه سَبِّحوه في جَلَدِ عِزَّيه
2 سَبَحوه لأَجْل مَآثِرِه سَبِّحوه لآجْلَ وَفرَةِ عَظَمَتِه.
3 سَبَحوه بِصوتِ البوق سَبِّحوه بِالعود ِوالكِنَّارة
4 سَبّحوه بِالدُّفِّ والرَّقْص سَبِّحوه بِالأَوتارِ والمِزْمار
5 سَبِّحوه بِصُنوج الرَّنين سَبِّحوه بِصُنوجِ الهُتاف
6 كُلّ نَسَمَةٍ فلتسًبِّحِ الرَّبَّ.

ويكملون مزمور 116:
116  1 سَبِّحي الرَّبَّ يا جَميعَ الأمَم واْمدَحيه يا جَميعَ الشّعوب
2 لأَنَّ رَحمَتَه علَينا عَظيمة وصِدقَ الرَّبِّ قائمٌ أَبدًا.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس. منذ الأزل والى الأزل آمين.

اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا (الرَبُّ واهِبُ النُورِ، لكَ نَرفَعُ المجدَ).

الشماس: نُصلي السلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية: لَك أيُّها المَسيح النُور الحَقّ، شعاعٌ مُمَجَّدٌ من الآب، الذي تَجلَّى وأشرَقَ في المَسكونَةِ لتجديد وخَلاصُ طَبيعَتُنا، بمبدأ مِنَّا نَرفَعُ التَسبِحَة والإكرام والشُكر والسُجُود في كُلِّ أوانٍ، يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والرُوحُ القُدُس. آمين.

ويبداون تراتيل الصباح:

اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا أعبُدوا الرَّبَّ بِالفرَح: يفيضُ السلامُ عَلَيكَ يا شَعبُ الله لان المسيح نور العالَم قَدْ وُلِدَ.

أُدخُلوا إِلى أَمامِه بِالتَّهْليل: مباركُ المًسيح الذي في يومَ ميلادِهِ أفرحَ الأرضَ وابهَجَ السماء.

إِعلَموا أَنَّ الرَّبَّ هو الهنا: السلامُ على الأرض والمجدُ في السَماءِ، والرجاءُ الصالِحِ لجميع الخَلائِقِ.

هو صَنَعَنا وليسَ نَحنُ: تَفرحُ اليَوم جُموعَ الملائِكَةِ، ومعنا سويةٌ يَرفعون التسبحة.

ونَحنُ شَعبُه وقَطيعُ مَرْعاه: شَمسٌ جديدةٌ أشرقَتْ لَنا في المغارَةِ، وقَبَلَ القرابينَ التي أرسِلَتْ من المَشرِقِ.

أُدخُلوا أَبوابَه بِالشُّكْران ودِيارَه بِالتَّسْبيح: وَصفَهُ إبن عاموص (موسى) مولودَ الإعجوبَةِ، وناداه جبَّارٌ ولَقَبهُ بالسُلطانِ.

إحمَدوه وبارِكوا اْسمَه: في يَومَ ميلادِكَ يَسوع مُخلِّصَنا، تبتهجُ الخلائِق العُليا والسُفلى.

فانَّ الرَّبَّ صالِحٌ وللأبدِ رَحمَتُه: جميعُ الأنبياءِ يُرنِّمون المجدَ ها قَد وصَلَ إكتمال الأسرارِ.

وإِلى جيلٍ فجيل أَمانَتُه: عيدٌ عَظيمٌ للكنيسة المؤمنَةِ، نُكرِمْهث جَميعاً بوئامٍ.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس: يفيضُ السلامُ عَلَيكَ يا شَعبُ الله لان المسيح نور العالَم قَدْ وُلِدَ.

من الازل والى الأزل آمين: أفضْ نِعمَتَكَ أيُّها المَسيحُ مُخلِّصَنا، وباركْ الجمعُ الذي زَيَّحَ عيدُكَ.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية: لنُور تَجلِّيكَ المُمَجَّد يا رَبِّي، ولإشراقِ وجودُكَ المُبهِجْ، ذلك الذي تتوقُ وتأمَلُ وتَنتَظِرُ جَميع الخلائِق التي خَلَقْتَ، أهِّلْنا جَميعاً بنعْمَتِكَ ومَراحِمِكَ التي بها نَفرَحُ ونَتَنَعَّمْ مع أصحابُ الحَقِّ أبناء أسرارُكَ في أورَشليم العُلى يا ضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُردِّدون تسبحة الملفان القديس مار افرام، على عدد حروف يسوع المسيح:

ن. نورٌ أشرَقَ على الأبرارِ، ولصالحي القُلوب فرَحَاً*

ي. يِسوعُ المَسيح رَبِّنا أشَرقَ لَنا من حُضنَ أبيهِ، جاء وأخرجَنا من الظُلمَةِ وأنارنا بنُورِه البَهي*

أ . أشرَقَ نهارٌ على بَني البَشَر، وإنَهَزَمَ سُلطان المَوتَ، وأشرَقَ لَنا نوراً نُورِهِ وأنار عُيُونَنَا المُظلِمَةِ*

ش. أشَرَقَ مَجدَهُ في الدُنيا وأنار للأعماق السُفلى، إنطَفَأ المَوتَ وإنَهَزَمَت الظُلمَةُ وإنكسرت أبواب الجَحيم*

و. وأنار جَميعُ الخَلائِق التي كانت سابِقاً في الظُلمَةِ، قاموا الأموات ساكني التُراب، وسَبَّحوا لأنَّهُم نالوا الخَلاصَ*

ع. عَمَلَ الخلاصُ وأعطى الحَياة وصَعَد الى أبيه في العُلى، وأيضاً سيأتي بمجدِهِ العَظيم ويُنير عُيونَ جَميعَ الذين يَنتظروه*

م. مَلكُنا يأتي بمجدِهِ العَظيم ويُنير سراجاتُنا ونَخرُجُ للقاءِهِ ونَفرَحُ بِه كما فَرَحَ بِنا ويُفرِحنا بنورِهِ البَهي*

ش. نَرفَعُ المجدَ لسيادَتِهِ وجَميعنا نشكُر أبيه السامي، لأنه أفاض مراحِمِهِ وأرسَلَهُ الينا وصَنَعَ لَنا رجاءٌ وخَلاصٌ*

ي. يَشرُقُ نهارَه من السُكونِ، ويَخرجُ قِدِّيسوهُ للقاءِهِ، ويُنيرون سراجَهُم كٌلَّ الذينَ عَمِلوا وتَعِبُوا وتَهيأوا*

خ. يَفرَحُ الملائِكَةِ وجموع السَماء بمَجدِ الصالِحينَ والأبرار، ويَعون الأكاليل على رؤوسَهُم ومَعاً يَهتِفُون ويُهَلِّلون*

أ. إخوِتي قُوموا وتَهيَأوا لِنَشكُر مَلكَنا ومُخَلِّصَنا الذي يأتي بمَجدِهِ ويُفرَحنا بنُورِهِ البَهي في الملَكُوت*

وإن كانَ هُناك ترتيلة خاصة بالعيد تُرَنَّمُ هُنا، ويُرَدِّدون بَعدها هذه التسبحة التي هي من تأليف مار نرساي الملفان:

نورٌ إشراق المَسيح أفرَحَ الأرضَ والسَماء*

ضلالَةٌ على مثال الظُلمَةِ كانت تُخيِّم على الخَلائِقِ، وأشرَقَ نورُ المَسيح ونال العالم فِطنَةً*

كان يَشبَهُ وَقْتَ الليلِ زَمن آدم وبعدِهِ ويَوم تَجلِّي المسيح يشبهُ مسيرة ساعاتِ النهار*

أشارَ رَبَنا للصباح لبَدء كرازَتِه، ووقتُ المساء للإنتهاء الذي يرتاحُ العالَم من عَمَلِهِ*

لهذا الرجاءُ كان الكهنَةُ والمُلوك والأنبياء يَنتظِرون، وأراحَهُم الخالِق بميناء يَوم تَجلِّيه*

بتَجلِّيه أراح الخلائِقِ التي كانتْ تتَعَذَّبْ في الخَطيئة، وبَدأ العالَم يتأمَّل بِفَحوى الأشياء العَتيدة*

فقَد إكتملَ العهدُ الجديدِ للمؤمنين بتعليمِهِ، فقد خَتَمَها بدَمِ شَخصِهِ حتى لا تُكَذَّبُ وُعودَهُ*

بِوعودِ ملكوتُ العُلى رَبَط مسيرة الناطقينَ، وها هُم الأرضيين والسماويينَ يَنتَظِرون تَجَلِّيه*

فقد قُربَ من الآن تَجلي ملكُ المُلوك من جِنسِنا هَلُّموا نَتَهيأ لمُشاهَدَتِه مع جُموعُ السَماويين*

نأخُذُ لَنا زَيتَ المَحبَةِ لذلك اليوم المُخيف، كي لا نَسمَعُ ذلك الصَوت الذي يقول: إني لا أعرِفُ أعمالَكُم*

ولِنُتاجر ونَحنُ أحياءً بوَزَنَةِ كَلِمة التَعليم، ولِنَستَحِقَّ لسِماع ذلك الصَوت هُلُّموا وإقبَلوا مُلكَكُم*

برجاء الحياة العَتيدة نَربُط فُلكَ فِكرَنا، وبمَحَبَةٍ وإيمانٍ نَصِل لميناءِ الأفراحِ*

ويَعطِفونَ قائِلينَ: نُورٌ أشرقَ على الأبرار ولصالحي القَلوب فَرحاً*

ويُرَدِّدون بَعدَها تَسبحة بيث خَننيا وتُقال مزدوجِةً مع لازِمتها الى النِهاية، وعندما يَقولون آيتين الباب الأول بعَدَها يَقولون الَمقطعُ الاول الوارد في كتاب الخوذرا ضمن الصلاة الطقسية الخاصة بالعيد وكما يلي:

بارِكوا الربَّ جَميع صَنائِعِهِ، باركي الربَّ السماء والأرض: مباركٌ المولود الذي نادى بالنجمِ للمجوسِ ليأتوا ليَسجدوا لَهُ، وحملوا وجَلَبُوا قرابينس لسيادَتِه ذهبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ.

بارِكوا الربَّ جَميع صنائِعِه، باركي الربَّ السماء والأرض: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الرَب أيَّتها الملائِكَة، باركي أيتها المياه التي فوق السماء: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركي الرَبَّ جَميع قُدرات الرَبِ، باركي الربَّ ايتها الشَمسُ والقَمر: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الرَبِّ يا كواكبَ السَماء، باركوا الربّ أيتها الأمطار وقطراتُ النَدى: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربَّ جَميع الأرواح، باركوا الرَبَّ أيتها النار والحَرُّ: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الرَبَّ أيُّها الليل والنَهار، بارِكوا الربَّ أيها النُور والظَلمَةُ: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربَّ أيُّها البرد القارص والحَر، باركوا الربَّ أيتها الثلوجَ والجَليدَ: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربّ أيتها الرُعود والسُحُبِ، باركي الربّ كُلَّ الأرضِ: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركي الربّ أيَّتُها الجِبال والمُرتَفعاتِ، باركوا الرَبَّ كلَّ ما يَنمو على الأرضِ: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركي الرَبَّ أيتُها البِحار والأنهار، باركي الربَّ ينابيع المياه: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربَّ أيتها الاسماك وكُلَّ ما يَسبحُ في المياهِ، باركي الربَّ جَميع طُيور السماء: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركي الربّ جَميع الحيواناتِ والدابَّةِ، باركوا الربّ يا بَني البشر: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربَّ يا بَني البشر، باركوا الرب عَبيدِه: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركي الربَّ جَميع أرواح ونُفوس الأبرار، باركوا الربَّ أيُّها الانقياء وطاهِري القُلوب: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

باركوا الربَّ خَننيا وعزرا وميشائيل، بارِكوا الربَّ أيُّها الرُسُل والأنبياء: سَبِّحوهُ وعَظِمُّوه للأبد.

نُبارِكُ للآب والإبن والرُوح القُدُس: نُسبِّحُ ونُعَظِّمُ الى أبَد الآبدين: مباركٌ المولود الذي نادى بالنجمِ للمجوسِ ليأتوا ليَسجدوا لَهُ، وحملوا وجَلَبُوا قرابينَ لسيادَتِه ذهبٌ ومُرٌّ ولُبَّانٌ.

المجدُ للآب والإبن والروح القُدُس، من الازل والى الأزل آمين: سلامٌ ومراحِمٍ ونعمَةٍ افِضْ على جَميع الاُممْ، لأنه وُلِدَ مُخلِّصُ الخلائِقِ وواهبُ النِعَمِ.

بارِكوا الربَّ جَميع صَنائِعِهِ، باركي الربَّ السماء والأرض: التسبحةُ للآب في الاعالي، والرجاءُ والسلامُ على الأرضِ، لأنهُ وُلِدَ مُخلِّصُ ومحيي جميعَ العالَمْ، الذي هو إبنُ العَلِّي.

ويكملون الترتيلة: تَقول فارِس حينما أرسَلَتْ المجوس مع القرابين الى أرضِ يَهوذا، إذهبوا بسلامٍ وسافِروا بسلامٍ وصِلوا بسلامٍ، سلامٌ مليءٌ كُلَّ أصنافِ السلامِ، بالسلامِ تُقيمون، إمضوا بسلامٍ وادخلوا اورشليمث وأطلبوا سلامَها، إسألوا وفَتِّشوا عن الصَبي الذي وُلدَ في حُدودِها، أُجثوا وإسجدوا لَهث وَقَرِّبوا أمامَهُ قرابينَكُم، وتَقولونَ لَهُ: سلامٌ لَكَ يا ملكٌ وتَحكِمُ المُلوكُ، مَلِكَ للأبَدْ.

ملوكَ فارِس والهند والصين، أحنُوا رُؤوسَهُم وسَجدوا للملِك الذي هو من داود، مُلوكَ ترشيش والجُزُر البَعيدَةِ، مُلوك السَبيُّ والمَشايِخِ، حملوا ذهب أوفير،  وها اليوم يَدوي صوتَ عيد ميلادِهِ في أرجاء المعمورةِ الأربَعَةِ، ويَرفعون البشر والملائِكَةِ المجدَ لِمُرسِلِهِ.

الشماسُ: نُصلي السَلامُ مَعَنا.

صلاة كَهنوتية: نُسَبِّحُ ونُعَظِّمُ ونُهلِّلُ ونُكرِمُ الطبيعة الخَفيَةُ وغير المنظورةِ والطوباوية والتي لا تُدرَكُ لثالوثك المُمجَّدُ في كُلِّ اوانٍ يا ضابَط الكُلّ: الآب والإبِن والرُوحُ القُدُس. آمين.

التسبحِةِ:

نجمٌ في الاعالي كانَ يَسيرُ، وكان يَدُلُّ المَجوسَ على الأرضِ، بأن الملك المسيح قَد وُلِدَ هَلُّموا نَجثُوا ونَسجُدُ لَهُ. *

الصخرةُ التي شاهدَ دانيال والتي قُطِّعَتء دون أيادي، هو المَسيحُ الذي وُلِدَ من البَتولِ دون زَواجٍ. *

الذي صالحَ الاعالي مع الاعماق، بميلادِهِ المَسجود والمُمَجَّدُ، صالِحْ يا رَبُّ الكَهَنَةِ والمُلوكِ، وثَبِّتْ كَنيستُكَ بِحنانِكَ. *

الشماس: نُصلي الصلامُ مَعَنا.

صلاة كهنوتية لصلاة قُدُّوسٌ الله، لأيام الآحاد والأعياد:

لَك يا رَبُّ ولِمَسيحِكَ ولروحِكَ الحيِّ والقُدُّوس والمحيي والإلهي نَرفَعُ التَسبِحَة والإكرام والشُكرَ والسُجود في كُلِّ أوانٍ ياضابِطَ الكُلَّ: الآب والإبن والرُوح القُدُس. آمين.

ويُنادي الشَماس: إرفَعوا أصواتَكُم وسَبِّحوا لله الحيّ.

قُدُّوسٌ الله، قُدُّوسٌ قَويٌّ، قُدُّوس أزليٌّ (غيرُ مائتٍ) إرحَمنا. بلحن الأعياد الربيَّةِ. المجدُ للآب.. قُدُّوسٌ..

من الأزل.. قُدُّوسٌ..

ويَقولون: بارِك يا سيِّد:

أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

أبانا الذي في السماوات، ليّتَقَدَّس إسمُكَ، ليأتي مَلَكوتُكَ، لِتَكُن مَشيئَتُكَ، كما في السماء كذلك على الأرضِ، أعطِنا خبزاً كفافِنا اليَوم، وإغفِرْ لَنا خطايانا، كما نَحنُ نَغفِرْ لِمَن أخطأ إلّينا، ولا تَدخُلنا في التَجرِبَة إلا نَجِّنا من الشِرير، لأنَّك لَك المِلكوت والقُدرة والتَسبِحة، الى أبد الأبدين آمين. ويُنادي الكَبير: المجدُ للآب والإبِن والروحُ القُدس، ويُجيبون: من الأزل والى ألأزل آمين * أبانا الذي في السَماوات، ليَتَقَدَّسُ إسمُكَ ليأتي ملَكوُتُكَ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أبانا الذي في السماوات. مليئَةٌ السماوات والأرض عَظَمَةُ مَجدُكَ، ملائِكةٌ وبَشَر يُنادونَ لَك: قُدُّوس، قُدُّوسٌ، قُدُّوسٌ أنت *

ومعَ مجدلة صلاة الـ (أبانا الذي في السَموات) يمنحون السلام لبعضهم البَعض.

الشماس: نُصلي السلامُ مَعَنا.

ويُصلي الأكبر في الدرجة الكَهنوتية: حَنَّانٌ وقُدُّوسٌ إسمُهَ ومُقدَّسٌ حُلولِهِ، ومُقَدَّسٌ مكانَ سَكينَتِه، ومُقدَّسون قُدرات الأعالي الذي يُقدِّسون بتهاليلهم، ويقَدَّسُ من الروحانيين والجَسَديين بالحانٍ مُقَدَّسَةٌ دونَ إنقطاعٍ، قَدِّس ربَّنا وإلهَنا هيَكلُ نُفُوسَنا وطَهِّرْ أفكارُنا، وإغفر ذنوبَنا، وبَيِّض آثامِنا وإجعلنا قصوراً طاهِرةً لإلوهيَتُكَ السامية، وهياكُلٌ مُزَيَّنَةٍ لذكرِ إكرامِ خِدمَةُ مَحبَتِكَ، مُقدِّسُ الجَميع بِقُدرَة كلمَتِهِ وروحِهِ يا ضابط الكُل: الآب والأبن والروح القُدُس. آمين.

مُلحَقَتُها: قُدُّوسٌ يا رَبِّي وُجودياً، ومُسَبِّحٌ أزَلياً وعالٍ وسامٍ فوقَ الجميع دونَ إدراكٍ، ومَسجودٌ أنت من الملائِكَةِ والبَشَر ثلاثيةً وأحاديةً، ملكُ عَظيمُ التَسبحة موجودٌ منذ الازل، نَشكُر ونَسجُد ونُسَبِّحُ في كُلِّ أوانٍ يا ضابط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة كَهنوتية: مَعونةُ مراحِمكَ يا ربِّ، وسَنَدُ نِعمَتُكَ العظَيم، والقُدرة الخَفية والمُمَجَدَّةُ لثالوثُكَ المُمَجَّدُ: ويَمينُكَ المليء مراحِمٍ وحَنانٍ، أحِلْ وأرفِقْ لِضُعفَ ساجِديكَ مِن بَيتِكَ المقَدَّس والمَملوء من جميع المَعوناتِ والنِعَم، بصلاة جَميع القديسين الذينَ أرضوكَ يا ضابِط الكُلَ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُردد أيضا: بِبَرَكَتُكَ رَبِّنا والهنا يُتباركَ عَبيدُكَ، وبإهتمام إرادَتُكَ يُحفَظُ ساجِديكَ، وأمان الوهيَتُكَ الدائِم، وسلامُ سُمُوِّكَ طويل الأمَد يَحكُم بين شَعبُكَ وكَنيسَتُكَ جَميع أيام العالَمْ يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ملاحظة: إن كان هناك كَهنَةٌ كثيرين، فكُلّ واحِدٍ منهم يَقول صلاة من الصلوات الملحقة التالية، حسب قٍدَم الرسامة الكَهنوتية:

صلاة ملحقة: بَرَكَتَهِ التي تُبارك الجَميع، وأمانِه الذي يُؤّمِّنْ الجَميع، وحنانهِ الذي تَحنَّن بِه للجَميع، وحِفظُ الهنا المَسجود تَكون مَعنا وبَيننا وحَولَنا، ولتَحفِظنا من الشِرِّير وأعوانِه في جَميع الأزمنة والأوقات يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: ببرَكَتِكَ رَبَّنا والهنا نَتَبَاركْ وبإهتمامِكَ نُحفَظُ وقُدرَتُكَ تأتي لتَعزيتِنا، ومَعونَتُكَ تُرافِقنا، ويَمينُكَ تَحِلُّ عَلَينا، وصليبُكَ يَكونُ لَنا سوراً عالياً ومَلجأً، وتَحتَ كَنَفِهِ نُؤَمَّن من الشرير وأعوانِه في جميع الازمنة والأوقات يا ضابِط الكُلَّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

صلاة ملحقة: مُباركَةٌ رَبِّي مراحِمِ نِعمَتَكَ، ومَسجودةٌ وُعودَ سيادَتَكَ التي تُعلِّمنا في كُلِّ زَمانٍ لأن ننظُرَ اليكَ ونتَفاخَر بِكَ، ولا نَقطَعُ رجاؤنا مِنكَ جَميع أيام حَياتَنا يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: بَرَكتُكَ رَبَّنا والهنا تَحِلُّ على شَعبِكَ، ونحنُ الضُعَفاء والخطأةِ حنانُكَ يكونُ مَعنا دائِماً، رجاؤنا الصالِح وملجأُنا مليءُ مراحِمٍ وغافِرُ الذنوب والخطايا يا ضابِط الكُلّ: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين.

صلاة ملحقة: أمانُ الآب مَعَنا، ومَحبَةُ الإبن بَيننا، والروح القُدُس يُدّبِّرَنا حَسَبُ إرادَتِهِ،  وعَلينا تَكونُ مراحِمِه وحَنانِهِ في جَميع الأزمِنَةِ والاوقات يا ضابِط الكُل: الآب والإبن والروح القُدُس. آمين

ويُردِّد: يا ربّ، صلاة البتول القِدِّيسة، وطِلبَةُ الأمُ المُباركة، وتَضرُّع وتَحَنُّن الممتَلِئَةُ نِعمَةُ الطوباوية مريم العذراء، وبالقُدرة العظيمة للصليب الظافِر، والمَعونة الالهية، وطلبة مار يوحنا المَعمدان والرُسُل الطوباويونَ، والآباء الظافرون مُبشري البِرِّ، وزارعي الأمان في الخَليقَةِ، وأبانا الظافِر والقِدِّيس مار آبا الجاثاليق، ومار إسطيفانوس بُكر الشُهداء، وعظيم القُدرَةِ مار كيوركيس الشهيد المُنتَصِر، ومار فُلان ومار أوجين الطوباوي وجَميع المجموعة الروحية والقديسة شموني وأولادُها وجميع شهداء رَبِّنا وقِدِّيسيه تَكونُ لَنا دائِماُ سوراً عالياً ومَلجأً خَصيناً لتُخلِّص وتُنَّجي وتَحني وتَحفُظْ أجسادُنا ونُفُوسُنا من الشرير وأعوانِهِ في جَميع الأزمِنَةِ والأوقات يا ضابِط الكُلَ: الآب والإبن والرُوحُ القُدُس. آمين

وبعدُها تُختَمُ الصلاة من الجهة المعاكسة لبدء الصلاة (الا في حالة وجود الأسقف فهو الذي يَمنح البركة/ المترجم) ويقف من جهة يمين الكنيسة ووجهه نحو الشعب

ويَقول: بارك يا ربَ بِسُلطَتَكُم. ويجيب الشعب: بسُلطَةِ المسيح رَبَّنا، والمجدُ لإسمِهِ المُقدَّس. ويَحنونَ رؤوسَهُم..

إهدي رَبَّنا وإلهنا بنِعمَتِكَ في وقتُ الصباحِ هذا، خلاصٌ للمَظلومينَ، الحُريِّةِ للمأسورينَ، الإنفراجَ للمُعَذِّبينَ، شفاءٌ للمَرضى، القُربَ للبَعيدينَ، الحِفظَ للقَريبينَ، غفراناً للخطأةِ، قبولاً للتائِبينَ، رِفعَةٌ للأبرار، تَدبيراً للمساكينَ، إيجادُ الضالِّينَ، رجوعاً للمَطرودينَ، تذكارٌ صالِحٌ ومَقبول للمُتوَفينَ، مراحِمٍ وحَنانٍ لجميع الخلائِقِ والمَخلوقينَ، ودَبِّر مَعَنا ومعَ كُلِّ إنسانٍ حيثُ تَعينُ نحنُ الضعفاء والخطأةِ ويَرتضون لسيادَتك، بنعمَتِكَ ومراحِمِكَ, الآن وفي كُلِّ زَمَنٍ والى الأبَدَ. (هنا يَرسم علامة الصليب المقدس على المؤمنين الحاضرين) ويرددون: آمين.

ويردد الشعب: المسيحُ يَسمَعُ صلاتَكُم، ويزَيِّن كَهَنُوتُكَ في ملكوت السموات.

وبعدها يَتلون قانون الإيمان:

نؤمن بإله واحد، الأب ضابط الكل وخالق كل ما يُرَى وما لا يرى، وبرب واحد يسوع المسيح، ابن الله الوحيد بِكرُ جَميع الخلائِقِ، المولود من الأب قبل كل الدهور وغيرُ مَخلوقٌ، إله حق من إله حق، مساوي الأب في الجوهر، الذي على يده خُلِقَت الخلائِق وصار كل شيء، الذي من أجلنا نحن البشر، ومن أجل خلاصنا، نزل من السماء وتجسّد من الروح القدس وصارَ إنساناً، وولد من مريم العذراء، وتألمَ وصلب في عهد بيلاطس البنطي، ومات ودفن، وقام في اليوم الثالث كما في الكتب، وصعد إلى السماء وجلس على يمين الله الأب، وأيضا سيأتي ليدين الأحياء والأموات، ونؤمن بالروح القدس الروح الحَقّ، المنبثق من الأب روحاً مُحيّياً، وبكنيسة واحدة مقدسة رسولية جامعة، نعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا، وبقيامة أجسادُنا، وبحياة جديدة في العالم العتيد. آمين.

رتبة القداس الخاص بعيد ميلاد مُخلِّصنا يسوع المسيح لهُ المجدَ:

مرميثا القداس مزمور 96:

(ويُرتل هذا المزمور الى بداية الصوم الكبير، عدا أيام التذكارات)

96  1 أَنشِدوا للِرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا هللويا أَنشِدوا للِرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا هللويا
2 أَنشِدوا للِرَّبِّ وبارِكوا اْسمَه هللويا بَشَروا مِن يَومٍ إِلى يومٍ بِخَلاصِه هللويا
3 حدَّثوا في الأمَمِ بِمَجدِه هللويا في جَميعِ الشُّعوبِ بِعَجائِبه هللويا
4 لأَنَّ الرَّبَّ عَظيمٌ وجَديرٌ بِالتَّسبيح هللويا ورَهيبٌ فَوقَ جَميعِ الاَلِهَة هللويا
5 لأَنَّ جَميعَ آِلهَةِ الشُّعوبِ أَصْنام هللويا والرَّبَّ هو الَّذي صَنعً السَّموات. هللويا

6 البَهاءُ والجَلالُ أَمامَه هللويا العِزَّةُ والمَجدُ في مَقدِسِه. هللويا
7 قَدِّموا للِرَّبِّ يا عَشائِرَ الشّعوب هللويا  قَدِّموا للِرَّبِّ عِزَّةً ومَجدًا. هللويا
8 قَدِّموا للِرَّبِّ مَجدَ اْسمِه هللويا إِحمِلوا تَقدِمةً وتَعالَوا إِلى دِيارِه هللويا
9 أُسجُدوا للِرَّبِّ في فناءَ قُدسِهِ هللويا إِرتَعِدوا يا أَهلَ الأَرْضِ مِن وَجهِه. هللويا
10 قولوا في الأمَم: ((الرَّبُّ مَلَكَ)) هللويا الدّنيا ثابِتَةٌ لن تَتَزَعزَع. هللويا يَدينُ الشُّعوبَ بِالاْستِقامة. هللويا
11 لِتَفرَحِ السَّمواتُ وتَبتَهِجِ الأَرْض هللويا لِيَهدِر البَحر وما فيه هللويا
12 لِتَبتَهِجِ الحُقولُ كلُّ ما فيها هللويا حينَئذٍ تُهَلِّلُ جَميعُ أَشجارِ الغاب. هللويا
13 أَمامَ وَجهِ الربِّ لأَنَّه آتٍ آتٍ لِيَدينَ الأَرْض. هللويا يَدينُ الدّنيا بِالبِرّ هللويا والشُّعوبَ بأمانَتِه. هللويا

اللاحقة: أشكرك في الكنيسة العظيمة. الردة: وبين الشعوب الكثيرة أرَنِّمُ لَكَ. (تقال هذه الردة في جميع الأعياد الربِّيةِ)

المجدُ للآب والإبن والرُوح القُدُس. هللويا  من الأزل والى الأزل آمين. هللويا

ويُردِّدونَ جميعاً: هللويا هللويا هللويا.

ترتيلة قُدس الأقداس: وُلِدْتُكَ أيُّها الصبيُّ منذُ القِدَمِ، وإسمَهُ هو قبل الشَمس. ذلك الذي كانَ خَفياً من الدهُورِ كُلُّ شيءٍ خَلَقَهُ الله: كان مَخفيِّاً هذا المولود من القُدُرات التي في الاعالي والتي كانتْ تَخدُمُكَ يا ربُّ، وحيثُ لَمْ تَنتَقلُ من قبل الكروبيم من المكانَ الداخلي، ها قَدْ ملأتَ الأرض يا مُخلِّصُ الجَميع بتجلّيكَ بالجَسَدِ، ومن اجلِ هذا نَهتُفُ مع الملائِكَةِ المجدُ لله في الاعالي، وايضاً مع الرعاة الذين بشروا وقالوا السلامَ على الأرض، نَطلُبُ منكَ رجاءاً صالحاً لنفُوسِنا ترأفْ وإرحَمنا. (كرِّر).

المجدُ للآب والإبن والروحُ القُدس: بصليبِكَ المُقدَّسُ يا مُخلِّصَنا، صار الملائِكَةُ والبشَرِ رعيَةٌ واحِدَةٌ وكنيسةٌ مقدَّسَةً واحِدَةٌ، السماويون والأرضيون فرحينَ وجميعُ الخلائِقِ تُنادي يا ضابطَ الكُلَّ: المجدُ لَكَ.

القراءات الطقسية:

القراءة الاولى: اشعيا 10:7-16، 1:9-4، 6-8.. اللاحقة: ميخا 1:4-4، 2:5-5، 7-10.

مزمور البدء: رَجُلٌ عَظيمٌ وُلِدَ فيها وهو الذي صَنَعها * الربُّ يَعِدُّ شعبِهِ في الكُتُبِ. نُكرِمُ ميلادُ المسيحِ بترانيم الروح: هللويا، هللويا، هللويا. الردة: هذا الذي وُلِدَ هُنا * والكبارُ الذين يَسكُنوكِ يَفرحونَ بِكِ. نُكرِمُ ميلادُ المسيحِ بترانيم الروح: هللويا، هللويا، هللويا.

المجد للاب والابن والروح القدس: نُكرِمُ ميلادُ المسيحِ بترانيم الروح: هللويا، هللويا، هللويا.

من الازل والى الازل آمين: نُكرِمُ ميلادُ المسيحِ بترانيم الروح: هللويا، هللويا، هللويا.

القراءة الثانية: غلاطية 15:3- 7:4

مزمور الترنيم قبل قراءة الانجيل:

قالَ لي: أَنتَ اْبني * وأَنا اليَومَ وَلَدتُكَ.* هللويا، هللويا، هللوياُ
سَلْني فأُعطيَكَ * الأمَمَ ميراثًا * وأَقاصِيَ الأَرض مِلْكًا* هللويا، هللويا، هللويا.
المجد للآب والأبن والروح القُدُس * من الازلِ والى الازل آمين * هللويا، هللويا، هللويا.

القراءة الثالثة: لوقا 1:2-21

ترتيلة الأسرار: رَنِّموا للرَبِّ ترنيمَةً جديدةً. العالم وجميع ساكنيه. فرحَةٌ في جميع الأرض. وتسبحة الربِّ أنارَتْ عَلَيهِم.

تسبحة وفرحَةٌ جديدةٌ ملأ جميع العالم من حدودِهِ، بميلادِ الملك المسيح، والقُدُرات وجموع الملائِكَةِ ينادون معنا سويةٌ ويقولون: المجدُ لله في الاعالي، والسلامُ والامانُ عى الأرضِ، لأن وحيدَهُ تَجَلَّى لنا بالجَسَدِ، وبُشِّرَتْ قُدرَتَهُ بين الشُعوبِ وصَعَد بمَجدٍ الى والدِهِ. (كرِّرْ).

ويتم التقديس بأنافورة مار ثيودورس المفَسِّر ويُقدَسُ بِه من زمن البشارة الى عيد الشعانين.

وبعد ترتيلة (واحدٌ الآب القُدُّوس.. ) يغلقون ستار المذبح ويبدأون من داخل المذبح بترنيم

قانون مَهيبٌ الله (دخيلَتْ آلاها).

الردة (من داخل المذبح): مَهيبٌ الله السامي من قُدسِكَ الى الأبد، مُباركٌ إكرامِ الرَبِّ مَن وَطَنِهِ.

ويجيبون من الهيكل: مَهيبٌ الله السامي من قُدسِكَ الى الأبد، مُباركٌ إكرامِ الرَبِّ مَن وَطَنِهِ.

الأبيات (تُقال من داخل المذبح): قالَ لي: أَنتَ اْبني. وأَنا اليَومَ وَلَدتُكَ. هَللويا هَللويا.

مِن هياكِلٍ فاخِرَةٍ لعاجِ الفيلِ. بناتُ المُلوكِ يُسبِّحَنَّكَ بإكرامٍ. هللويا هللويا.

للجَمرَةِ التي رآها النبيُّ يُسَلِّمَها الملاكَ بالكِلَّابِ. والآن الكهَنَةِ في قدس الأقدس يُزيِّحونها على أيديمهم * هلُّموا معاً أيتها الشُعوب نتقرَّب اليه بقداسة أجسادُنا ونُفوسَنا، لأنه هذا هو السرُّ الذي كانَ خَفياً والذي أُعطيَ من أجلُنا لغُفران الخطايا. هللويا هللويا.

ويُردِّدون في الهيكل: مَهيبٌ الله السامي من قُدسِكَ الى الأبد، مُباركٌ إكرامِ الرَبِّ مَن وَطَنِهِ.

ويُنادي الشَمَّاس: سَبِّحوا لله الحيِّ.

ويُرددون الذين في الهيكل هذه الردَّة، للبيم:

ها هوَ يُقَرَّبُ الجسد والدم الغافِرَينِ على المذبح الحي والمُحيي، في داخل الكنيسة المقدسة، وسيُقبل على المذبح المقدس والممجد والروحاني، ذلك الذي هو حَقُّ في السماء*

هلموا جميعا أيتها الشعوب نتقرب لَهُ بقداسة أجسادنا ونفوسنا، لأن هذا هو السِرُّ الخَفيُّ، والذي أعطي لغفران الخطايا، هللويا هللويا.

الأبيات: ها هي البَتول سَتَحبِلُ وتَلِدُ إبناً ويُدعى عمانوئيل* هلموا جميعا أيتها الشعوب نتقرب لَهُ بقداسة أجسادنا ونفوسنا، لأن هذا هو السِرُّ الخَفيُّ، والذي أعطي لغفران الخطايا، هللويا هللويا.* لأنه اليوم وُلِدَ لُكمْ مُخلِّصاً والذي هو الربُّ المسيح في مدينة داود..

ويُرددون ترتيلة جَسَدُكَ ودَمُكَ:

جَسَدُكَ ودَمُكَ أطعَمتنا يا ربُّ، نِشكُرُك بما أوتينا من أفواهٍ

الأبيات: ها قَدْ راتْ عيوننا، وحَمَلَتْ أيادينا، النعمة التي أعطاها لنا ملائِكَةُ الاعالي*

تذكارُ الآمنا ومَوتُكَ، هنا الآن جسدُك عندنا*

بميلادكَ ربَّنا أستنارَتْ الخليقَةِ، ونادوا المجد للآب الذي أرسلكً*

سلامٌ في الاعالي ووئامٍ على الأرض، لان الملائِكةِ والبشروا بك صار الوئام بينهم

التسبحةِ:

تسبحة تُقال في وقت المناولة وهي من تأليف يَزدين العظيم.

شَدِّد رَبَّنا الأيادي التي إمتَدَتْ وتناولت القربان لمغفرةِ الخطايا*

وأهِّلها لتَعطي كُلَّ يَومٍ ثماراً لإلوهيَتُكَ*

الأفواه التي سَبَّحَتْ في بيت المقٍدِس أهِّلها لتُرَنِّمَ المجدَ*

الأذان التي سَمَعَتْ لَحنَ تَسبِحاتِكَ لا تَسمَعَ قَطْ صَوت الرُعبِ*

العُيونَ التي رأتْ حَنانُكَ العَظيم فلِترَى أيضاً رجاؤكَ المُباركَ*

والألسنة التي هَتَفَتْ قُدُّوسٌ إستَخدِمْها لتَقول الحَقَّ*

الأقدام التي سارَتْ في الكنائِسِ دَعها تَسيرُ في وَطَنُ النُور*

الأجساد التي تَناولَتْ جَسَدُكَ الحَيّ جَدِّدْها في الحياةِ الجَديدة*

جَمعُنا الذي يَسجُدُ لإلوهيَتُكَ أفضْ عِندَهُ كُلَّ المَعوناتِ*

وعِندَنا تثبُتُ مَحَبَّتِكَ العَظيمة وبِها تُزاد لعطاء المَجدِ*

وإفتَحْ البابَ لطِلبتَنا جَميعاً لِتدْخُل أمامُكَ خَدمَتَنَا أيضاً*

[1]  سوياخا: مجموعة مزامير تُصلى في الصوم وبَعض الاعياد، قاموس اوجين منا ص482.

[2] يو 1: 1-3

[3] يو 1: 14

[4] اش 14:7

[5] لو 2: 5-7

[6] (لو 2: 7، 14)، (متى 2: 2، 11)

[7] متى 2: 21- 24

[8] متى 2: 29- 32

[9] متى 2: 13- 15

[10] متى 2: 16- 20

[11] متى 2: 52

[12] متى 3: 16- 17

[13] متى 4: 1- 11

[14] يو 2:2

[15] يو 2: 7- 10

[16] متى 9: 9- 11

[17] لو 19: 1- 10

[18] مر 3:14

[19] يو 5: 1- 9، يو 9: 1- 8، مر 1: 32- 34/ 40 – 45

[20] يو 4: 23- 24

[21] متى 5-7

[22] يو 7:4

[23] يو 4: 18

[24] يو 11: 33- 38

[25] يو 11: 43

[26] يو 14:12

[27] متى 21: 9، 15، 16، 17

[28] متى 21: 18- 22

[29] مر 14: 3- 9

[30] متى 26: 20

[31] متى 26: 21- 25

[32] يو 13: 4- 15

[33] متى 26: 33- 35

[34]لو 22: 43- 44

[35] لو 22: 50- 51

[36] مر 15: 16- 20

[37] متى 27: 35، 48، 50- 54

[38] لو 23: 53- 56

[39] لو 24: 6

[40] لو 24: 42- 43

[41] يو 26:20

[42] يو 20: 27- 28

[43] لو 24: 50- 51

[44] أع 11:1

[45] أع 2: 1- 4

[46] أع 2: 6- 11

كتاب الطقوس الكنسية المتبعة في عيد الدنح المقدس – الاب شموئيل مقدس

ميمر في تأسيس الخمير والعماذ المقدس ليوحنا بر زعبي ܡܐܡܪܐ ܕܫܬܐܣܬܐ ܕܚܡܝܪܐ ܩܕܝܫܐ ܘܕܒܡܥܡܘܕܝܬܐ ܘܕܐ̄ܪܙܐ ܐܠܗܝܐ – ܫܡ: ܐܠܝܫܥ ܫܡܥܘܢ

Church as a Bride in the Teaching of the Church of East By Cor-bishop Dr. George Toma

ܣܘܓܼܝܬܐ ܕܪܒܢ ܦܬܝܘܢ – ܫܡ ܐܠܝܫܥ ܫܡܥܘܢ